أخر الأخبار

الموساد يعترف بالسطو على الكمامات والمعدات الطبية وإحضارها إلى تل أبيب (شاهد)

قامت وسائل الإعلام العبرية بإجراء مقابلات مع وحدة التعامل الخاصة بفيروس كورونا، والتي أنشأها الموساد من أجل مواجهة الوباء الذي يجتاح العالم.

وتضمنت المقابلات اعترافات صريحة بلجوء الموساد لكافة الوسائل، بما في ذلك السطو من أجل تأمين المواد الطبية المتعلقة بالفيروس المستجد.

وقد أوضحت الإعلامية الإسرائيلية التي أجرت المقابلات، أن الموساد، استخدام كل الطرق من أجل الحصول على المعدات التي تساهم بإنقاذ حياة المـ.ـرضى في إسرائيل.

وأشارت إلى أن الموساد كان في سباق مع دول العالم الأخرى من أجل تأمين المستلزمات الطبية الضرورية لمواجهة فيروس كورونا، وإنقاذ حياة شعوبهم، لكن الموساد نجح بالحصول على المعدات قبل تلك الدول.

وأكدت أن الموساد الإسرائيلي يكثف أعماله من أجل جمع، أكبر كمية ممكنة من المعدات الطبية اللازمة، وجعل المواطنين في إسرائيل لا يعـ.ـانون من نقص المواد الطبية، كما حصل في الدول الأخرى.

ولفتت أن في مقدمة الأجهزة التي يسعى الموساد لتأمينها بكثافة، هي أجهزة التنفس الاصطناعي، ومن ثم المعدات الخاصة بالوقاية من بدلات وكمامات، وجميع المواد الطبية التي من الممكن أن تلزم للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضاً: أخبار سيئة من الصين.. تسجيل إصابات جديدة بـ “فيروس حمى الخنازير الإفريقية”..!

في حين اعترف رئيس شعبة التنكولوجيا في الموساد، وهو ضابط عمليات، أن جهاز الموساد قد لجأ إلى “السطو” من أجل تأمين الكمامات الطبية للمواطنين في إسرائيل.

وقال إن الموساد لجأ إلى هذه الوسيلة بسبب أن جميع دول العالم، قد اعرضت عن بيع الكمامات والمستلزمات الطبية المخصصة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بعد أن أصبحت كل الدول بحاجة ماسة إلى هذه المستلزمات بشكل مفاجئ.

وبالرغم من محاولته أن يلتف قليلاً، وأن لا يقدم اعترافاً صريحاً خلال اللقاء الذي أجرته الإعلامية الإسرائيلية، لكنه عندما وجهت إليه سؤالاً مباشرة بالقول: “هل قمتم بالسطو والسـ.ـرقة، ولو بالحد الأدنى، فأجابها رئيس شعبة التكنولوجيا في الموساد قائلاً: “نعم”.

اقرأ أيضاً: “حـرب الكمامات العالمية”.. صراع محتدم بين الدول العظمى لتأمين المستلزمات الطبية الخاصة بفيروس كورونا

يأتي ذلك في ظل اتهـ.ـامات متبادلة بين دول العالم، بشأن اختفاء شحنات كبيرة من المواد الطبية المخصصة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، حيث تتهم الدول بعضها بالسطو وسـ.ـرقة تلك الشحنات.

فيما أطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اسم “حـ.ـرب الكمامات العالمية”، بعد انتشار ظاهرة اختفاء شحنات المعدات الطبية فجأةً دون معرفة مصيرها أو الجهات التي تقف وراء اختفائها.

 

الموساد يعترف: نمارس السرقة لتأمين احتياجاتنا من الأجهزة الطبية

#شاهد لمحاربة تفشي فيروس كورونا في "إسرائيل"ضابط كبير في الموساد يعترف: في سبيل الحصول على الأجهزة الطبية، نبذل قصارى جهودنا في هذه المعركة حتى السرقة!ترجمة: وكالة شهاب للأنباء

Posted by Shehab News Agency on Monday, April 13, 2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close