أخر الأخبار

لقّبه محمود درويش بـ”أنطوني كوين العرب” ويعتبر أحد أفضل 50 ممثل في العالم.. قصة الفنان خالد تاجا

لقّبه محمود درويش بـ”أنطوني كوين العرب” ويعتبر أحد أفضل 50 ممثل في العالم.. قصة الفنان خالد تاجا

طيف بوست – فريق التحرير

ربما يكون العديد من المتابعين للدراما السورية، ولأعمال الفنان المبدع “خالد تاجا” لا يعرفون حقيقة أن أكثر الأدوار التي جسدها خلال مسيرته الفنية لم تكن بعيدة عن حياته الواقعية التي امتزج فيها الفرح والحـ.ـزن معاً حتى في آخر أيامه قبل أن توافيه المنية.

ومن المعروف أن الفنان الراحل “خالد تاجا” قد نجح بحجز مقعده نجماً فوق العادة خلال فترة قصيرة أبدع فيها في الأعمال الدرامية والكوميدية وفي بيئات وأنماط فنية متنوعة.

وبحسب النقاد، فإن أكثر ما يميز هذا النجم هو قدراته الفائقة على التماهي مع الأدوار التي يؤديها، وحرصه الدائم على تقديم أفضل ما لديه على الدوام.

وقد حرص معظم المخرجين السوريين على أن يكون الفنان الراحل “خالد تاجا” ضمن أبطال أعمالهم الدارمية، نظراً لأنه يمنح أي عمل يشارك فيه أهمية كبيرة وقيمة إضافية.

الفنان الراحل “خالد تاجا” من مواليد مدينة دمشق عام 1939، حيث عاش فيها حتى وافته المنية سنة 2012 بعد صراع مع مـ.ـرض السـ.ـرطان.

بدأ “تاجا” يتردد إلى مسارح العاصمة السورية دمشق وهو فتى يافع، عندما كان يبلغ من العمر نحو عشر سنوات، ودخل المجال الفني من بوابة أدائه لبطولة عملين مسرحيين من إخراج وتأليف أحد مدرسيه في المرحلة الثانوية، وذلك مطلع خمسينيات القرن الماضي.

ومن ثم انتقل عام 1956 إلى فرقة “المسرح الحر”، وقدم في تلك الأثناء عدداً من الأدوار، ليبدأ بعدها العمل في مجال الكتابة والإخراج المسرحيين.

بعد ذلك، وفي عام 1965، وقع اختيار المخرج اليوغسلافي “بوشكو فوتونوفيتش” على الفنان الراحل “خالد تاجا” لأداء دور بطولة في فيلم “سائق الشاحنة”.

في تلك  الفترة، ابتعد “خالد تاجا” عن العمل الفني قرابة اثنا عشر عاماً، بعد اكتشاف مـ.ـرضه بالسـ.ـرطان، الأمر الذي أدى إلى استئـ.ـصال إحدى رئتيه، ولكنه بعد عودته لم يتلقى أي دعوات للمشاركة في أعمال فنية.

وفي أواخر سبعينات القرن الماضي، وقف إلى جانبه الفنان الراحل “طلحت حمدي” ليسجل “خالد تاجا” حينها عودته إلى العمل الفني، حيث لم ينقطع منذ ذلك الوقت عن الظهور على الشاشة حتى وفـ.ـاته سنة 2012.

الفنان خالد تاجا على الصعيد المهني

شهدت المسيرة الفنية للفنان الراحل خالد تاجا مشاركته في أكثر من 145 عمل درامي،  موزعة بين الأعمال التلفزيونية والسينمائية.

وقد شارك في أكثر من 132 مسلسل سوري، من أهمها (هجرة القلوب إلى القلوب، أيام شامية، أخوة التراب، نهاية رجل شجاع، الثريا، الفصول الأربعة، الزير سالم، التغريبة الفلسطينية، رجال تحت الطربوش، غزلان في غابة الذئاب، على طول الأيام، يوميات مدير عام، وشاء الهوى، الدبور، وأبو جانتي، وطريق النحل، وغيرها من الأعمال الخالدة في تاريخ الدراما السورية.

اقرأ أيضاً: أحد أعمدة سلسلة “مرايا” واشتهر بعبارة “سيدي حط بالخرج”.. قصة الفنان الراحل حسن دكاك (صور/ فيديو)

كما شارك في أكثر من 10 أفلام سينمائية، من أهمها (رجال تحت الشمس، الفهد، بنات آخر زمن، عروس من دمشق،غراميات خاصة، دمشق مع حبي).

ومن أكثر الأدوار التي أبدع في تجسيدها الفنان الراحل “خالد تاجا”، وفق إجماع النقاد والمتابعين، هو تجسيده لشخصية “ابن عباد” في مسلسل الزير سالم، كما كان حضوره مميزاً جداً في مسلسل “التغريبة الفلسطينية”.

قصة الفنان خالد تاجا
الفنان الراحل خالد تاجا بدور الحارث بن عباد في مسلسل الزير سالم

الفنان خالد تاجا على الصعيد الشخصي

أقبل الفنان الراحل خالد تاجا على الزواج أربع مرات، وكان يعشق زوجته الأولى كثيراً، لكنها غادرت الحياة باكراً وفي ظروف لا تزال غامضة حتى اللحظة.

أما زواجه للمرة الثانية، فلم يكلل بالنجاح حيث انفصل عن زوجته الثانية بعد أقل من عام على زواجهما، وكذلك الأمر بالنسبة لزواجه للمرة الثالثة.

بعد ذلك، تزوج الفنان الراحل خالد تاجا من سيدة هولندية، لكن بعد زواجهما بفترة قصيرة قررت أن تعود إلى بلدها الأصلي، لتتصل به في وقت لاحق لتخبره أنها حامل بفتاة، كما أنها اتصلت به بعد ولادتها لتخبره أنها أنجبت فتاة واسمتها “ليزا”، وبقي “تاجا” حتى أيامه الأخيرة وهو لا يعلم عن ابنته سوى اسمها الذي ظل يردده على الدوام.

ومن الأمور اللافتة في حياة الفنان الراحل خالد تاجا أنه قام بتحضير قبـ.ـره بيده، حيث كتب عليه “مسيرتي حلم من الجنون، كومضة شهاب زرع النور بقلب من رآها، لحظة ثم مضت”.

قصة الفنان خالد تاجا
خالد تاجا مشهد من مسلسل التغريبة الفلسطينية

ووفقاً لمجلة “التايم” الأمريكية، فإن الفنان خالد تاجا يعتبر أحد أفضل 50 ممثل في العالم، وذلك في تقرير نشرته المجلة سنة 2004.

كما أطلق عليه الشاعر الراحل محمود درويش لقب “أنطوني كوين العرب” وذلك نظراً لإبداعه في تجسيد الأدوار في جميع مشاركاته في الأعمال الدرامية بمختلف أنواعها وأنماطها، لكن “تاجا” بقي يفضل أن يطلق عليه لقب “تاجا الشامي”، وذلك بحسب مقربين منه.

قرر الفنان الراحل خالد تاجا أن يكتب قصة حياته ومن ثم يحولها إلى مسلسل درامي، لكنه كان يعتقد أن حياته المليئة بالصعوبات والأحداث تستحق أن تجسد بأحد الأعمال الفنية، لكن المـ.ـوت كان أسرع منه، فغادر عالمنا قبل أن يبصر هذا المشروع النور.

اقرأ أيضاً: وفاء موصللي: دور فريال في باب الحارة تطهير لشخصيتي الواقعية وغير نادمة على زواجي من جمال سليمان

الفنان الراحل خالد تاجا، كان يحب ممارسة رياضة ركوب الخيل التي تعلم فنونها في الأردن خلال مشاركته في بعض الأعمال البدوية الأردنية بين عامي 1950 و 1960 من القرن الماضي.

هذه قصة الفنان خالد تاجا باختصار، حيث حاولنا قدر المستطاع أن تسليط الضوء على مسيرة هذا النجم المبدع الذي ترك بصمة كبيرة لا يمكن نسيانها عبر العديد من الأدوار التي جسدها في مسلسلات الدراما السورية خلال مسيرة الفنية التي امتدت نحو 60 عام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close