أخر الأخبار

مفـ.ـاجأة كبرى حول سعر الصرف الذي ستصل إليه الليرة السورية خلال تداولات الأيام القليلة القادمة!

مفاجأة كبرى حول سعر الصرف الذي ستصل إليه الليرة السورية خلال تداولات الأيام القليلة القادمة!

طيف بوست – فريق التحرير

وصل سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي إلى مستويات قياسية غير مسبوقة خلال تعاملات الساعات القليلة الماضية، حيث وصل سعر الصرف في بعض المحافظات والمدن في البلاد إلى حدود الـ 5650 ليرة سورية لكل دولار واحد، خاصةً شمال وشرق سوريا.

ومع وصول سعر صرف الليرة السورية إلى هذه المستويات القياسية، ازدادت التساؤلات والتكهنات بشأن السعر الذي من المرجح أن تصل إليه الليرة السورية أمام الدولار خلال تداولات الأيام القليلة القادمة.

وبحسب خبراء في مجال الاقتصاد فإن سعر صرف الليرة السورية من المتوقع أن يصل إلى مستويات الـ 6500 ليرة سورية لكل دولار أمريكي واحد قبل نهاية تعاملات هذا العام ومع بداية تعاملات العام المقبل.

كما أشار المحللون أن إلى أن قيمة الليرة السورية من المرجح أن تصل إلى حدود الـ 7 آلاف ليرة سورية خلال النصف الأول من عام 2023.

وأوضح الخبراء أن الليرة السورية ستواصل الانخفاض بشكل تدريجي خلال الفترة المقبلة أمام الدولار وبقية العملات العربية والأجنبية، مؤكدين عدم وجود سقف لانخفاض قيمة الليرة في المدى المنظور

وحول أسباب توقعاتهم بوصول سعر الصرف لمستويات قريبة من عتبة الـ 7 آلاف ليرة سورية للدولار، أوضح المحللون أن ذلك يعود إلى عدم قدرة البنك المركزي على التدخل في سوق الصرف لعدم امتلاكه القطع الأجنبي اللازم للتدخل وتثبيت قيمة الليرة السورية.

وأشار الخبراء إلى أن البنك المركزي قام بالعديد من الإجراءات خلال الأيام والأسابيع القليلة الماضية من أجل الحصول على القطع الأجنبي اللازمة التي تخوله التدخل في سوق الصرف، إلا أنه لم يتمكن من ذلك بسبب ندرة توفر الدولار في الأسواق السورية.

وبحسب الخبراء فإن حكـ.ـومة البلاد وبتوجيهات مباشرة من قبل القصر الجمـ.ـهـ.ـوري أعطت أوامر لأشخاص تابعين لها يعملون في مجال الصرافة والحوالات بضرورة الحصول على الدولار من المناطق الشرقية والشمالية من البلاد.

ولفت أن الحكـ.ـومة تعرف تماماً أن الدولار متوفر وبكثرة في مناطق شمال وشرق سوريا، لذلك رفعت سعر الدولار أمام الليرة في تلك المناطق إلى مستويات قياسية بشكل مقصور في الآونة الأخيرة من أجل جمع أكبر قدر ممكن من الدولار الأمريكي.

ووفقاً للمحللين فإن سعر الصرف وصل في مناطق القامشلي وإدلب إلى مستويات تخطت حدود الـ 5600 ليرة سورية للدولار خلال الساعات القليلة الماضية، وذلك بسبب الإجراءات التي اتخذتها مكاتب الصرافة في تلك المناطق تنفيذاً لأوامر القصر.

اقرأ أيضاً: الدولار يضرب من جديد ويدفع الليرة السورية نحو مستويات قياسية غير مسبوقة وهذه أسعار الذهب في سوريا

ويأتي ذلك في الوقت الذي أكدت فيه العديد من التقارير الصادرة عن مواقع متخصصة في مجال الاقتصاد على أن العجز المالي في الموازنة العامة من الممكن أن يتخطى المستويات التي تتوقعها حكـ.ـومة البلاد.

وفي ضوء ما سبق يؤكد المحللون أن الاقتصاد السوري مرشح لأن يمر بأسوأ مرحلة خلال الفترة القادمة، إن كان على مستوى ارتفاع الأسعار أو ارتفاع مستويات التضخم أو بما يتعلق بنسب البطالة وضعف القدرة الشرائية للمواطنين السوريين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close