أخر الأخبار

“تطورات متسارعة”.. ما حقيقة وصول حشود عسكرية تابعة لنظام الأسد وحلفائه إلى محيط إدلب؟

“تطورات متسارعة”.. ما حقيقة وصول حشود عسكرية تابعة لنظام الأسد وحلفائه إلى محيط إدلب؟

طيف بوست – فريق التحرير

تشهد المنطقة الشمالية الغربية من سوريا تطورات متسارعة في الساعات القليلة الماضية، لاسيما وسط الحديث عن إمكانية شن نظام الأسد والجماعات التابعة له عملية عسكرية جديدة على بعض المناطق في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

كما شهدت خطوط التماس بين فصائل المعارضة وقوات النظام السوري في محيط محافظة إدلب في الأيام الماضية استقدام نظام الأسد لتعزيزات عسكرية تركزت في معظمها في الريف الجنوبي والشرقي للمحافظة.

وحول التطورات الميدانية الجديدة، أكدت مصادر عسكرية خاصة في حديث لموقع “تلفزيون سوريا” أن قوات النظام السوري عززت تواجدها على كامل خطوط التماس، لاسيما المحاور المقابلة لمنطقة جبل الزاوية جنوبي إدلب.

وأشارت المصادر أن التعزيزات العسكرية التابعة للنظام تمثلت بوصول عناصر تابعين للفيلق الخامس والفرقة 25 “مهام خاصة”، موضحة أن هذان التشكيلان يتبعان بشكل مباشر للقوات الروسية في قاعدة “حميميم”.

وأضافت أنه تزامن مع ذلك وصول مجموعات أخرى مدعومة من قبل إيران، مشيرة أن التعزيزات تضمنت وصول دبـ.ـابات وناقلات جند وأسـ.ـلحة متوسطة وثقيلة مزودة بأنظمة تسـ.ـديد ورؤية ليلية.

ونوهت المصادر أن وصول الحشود البرية إلى محيط محافظة إدلب تم رصده منذ منتصف شهر مايو/ أيار الماضي، وذلك تزامن حينها مع تلميحات روسية بإمكانية القيام بعمل عسكري محدود للسيطرة على بعض المناطق بريف إدلب الجنوبي.

وفي شأن ذي صلة، أكدت المصادر العسكرية الميدانية في حديثها للموقع أن المحور الممتد من الأطراف الشرقية لجبل الزاوية وحتى أطراف سهل الغاب شهد تغييرات كثيرة في الآونة الأخيرة.

وأوضحت المصادر أن قوات نظام الأسد قامت باستقدام لواء دبـ.ـابات إلى ريف إدلب الجنوبي بعد أن كان متمركزاً في ريف المحافظة الشرقي، بالإضافة إلى استقدام لواء دبـ.ـابات آخر من ريف اللاذقية، حيث تمركز في منطقة جبل “شحشبو” القريب من جبـ.ـهات جبل الزاوية وسهل الغاب في آن واحد.

اقرأ أيضاً: مصادر تتحدث عن اتفاق بين “الجولاني” والاستخبارات البريطانية بعد لقاء بين الطرفين في إدلب.. إليكم تفاصيله!

من جهته أشار النقيب “ناجي المصطفى” الناطق الرسمي باسم الجـ.ـبهة الوطنية للتحرير إلى صحة المعلومات التي تفيد بوصول تعزيزات جديدة تابعة لقوات النظام إلى محيط محافظة إدلب.

لكن “المصطفى” قلل من شأن تلك التعزيزات، حيث قال: “لا يوجد تحركات عسكرية واضحة لقوات العـ.ـدو، ولكن بدورنا نأخذ أسوأ الفرضيات ونبني جاهزيتنا على أساسها، وفق تعبيره.

اقرأ أيضاً: بثينة شعبان تتحدى أمريكا ودول الغرب وتتحدث عن رسائل حملها بشار الأسد في خطابه الأخير!

من جانبه، أكد العقيد “مصطفى البكور” الناطق الرسمي باسم فصيل “جيـ.ـش العـ.ـزة” صحة وصول التعزيزات العسكرية لقوات نظام الأسد والجماعات الموالية له إلى كامل خطوط التماس مع فصائل المعارضة في محافظة إدلب.

ولفت “البكور” في معرض حديثه إلى أن فصائل المعارضة جاهزة بكل تأكيد للتصـ.ـدي لأي محاولة تقدم  قد تقوم بها قوات النظام أو الجماعات التابعة لإيران باتجاه المناطق المحررة شمال غرب سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close