أخر الأخبار

النظام السوري يرد على تصريحات ترمب بخصوص تصفية “بشار الأسد”..!

النظام السوري يرد على تصريحات ترمب بخصوص تصفية “بشار الأسد”..!

طيف بوست – فريق التحرير

رد النظام السوري على التصريحات التي أدلى بها الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” يوم أمس، والتي تحدث من خلالها عن أن تصفية رأس النظام السوري “بشار الأسد” كانت مسألة مطروحة في عام 2017.

وجاء رد نظام الأسد عبر وزارة الخارجية والمغتربين السورية، حيث صرح مصدر رسمي في الوزارة صباح اليوم الأربعاء 16 أيلول/ سبتمبر قائلاً: “إن تصريحات ترمب حول تصفية الرئيس بشار الأسد تعكس مدى انحدار التفكير والسلوك السياسي للإدارة الأمريكية”.

وأضاف إن مثل تلك  التصريحات تدل على أن الإدارة الأمريكية تقود نظاماً أشبه بقطاع الطرق، مشيراً أن واشنطن مستعدة لفعل أي شي لتحقيق مصالحها، وذلك وفقاً لما أوردته وكالة “سانا” التابعة لنظام الأسد.

واعتبر المصدر أن الاعتراف الذي جاء على لسان “ترمب” يؤكد أن أمريكا دولة “مـ.ـارقة” ولا تعترف بأي قوانين دولية.

ولفت المصدر الرسمي السوري أن الولايات المتحدة الأمريكية أقرب في تصرفاتها للجماعات “المتطرفة” التي تفعل ما تشاء دون أي اعتبارات للضوابط والقوانين الدولية أو الإنسانية أو الأخلاقية.

وأشار إلى ان الإدارة الأمريكية مستعدة لارتكاب أبشــ.ـع الفظـ.ـائع من أجل تحقيق مصالحها سواءً في منطقة الشرق الأوسط أو أي منطقة حول العالم.

وقد أدلى الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” يوم أمس الثلاثاء في مقابلة تلفزيونية على قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، بتصريحات كشف فيها عن أن مسألة تصفية “بشار الأسد” كانت مطروحة بعد أن استخدم الكيماوي ضد شعبه في مدينة “خان شيخون” شمال غرب سوريا في عام 2017.

اقرأ أيضاً: عرض روسي جديد مقدم لتركيا بشأن إدلب.. وهذا ما تضمنه الرد التركي..!

وذكر “ترمب” أن الأمر كان سيتم، لولا تدخل وزير الدفاع الأمريكي الأسبق “جيمس ماتيس” الذي عارض الفكرة جملةً وتفصيلاً.

وأكد الرئيس الأمريكي أنه كان يفضل أن تتم عملية تصفية “بشار الأسد”، مشيراً إلى أنه هيأ كل ما يلزم لفعل ذلك، إلا أن “ماتيس” عارض الأمر.

وأضاف “ترمب” أن فكرة تصفية رأس النظام السوري “بشار الأسد” جاءت بعد اعتقاد الإدارة الأمريكية أنه استخدم الكيماوي ضد المدنيين في سوريا.

وعند ما وجّه مقدم البرنامج سؤالاً للرئيس الأمريكي حول ما إذا كان نـ.ـادماً على عدم التخلص من “بشار الأسد” وتصفيته لأن الروس حلفاء له، أجاب “ترمب”: “لم أشعر بالندم، لأنني كنت سأعيش على كل حال، لكني كنت اعتبره بكل تأكيد شخصاً سيئاً”.

اقرأ أيضاً: ترمب يتحدث عن خطة كانت مطروحة لتصفية “بشار الأسد” عام 2017.. لكنه لم يفعلها لهذا السبب!

تجدر الإشارة إلى أن الحديث عن التخلص من “بشار الأسد” عبر تصفيته لم يكن الأول من نوعه، حيث صرح وزير الطاقة الإسرائيلي “يوفال شتاينتز” عام 2018، إن إسرائيل قد تقوم بتصفية الأسد في حال استمر بالسماح لإيران بالتمدد في سوريا.

وأكد الوزير الإسرائيلي في تلك الأثناء في حديثه لوكالة “رويترز” أن إسرائيل لن تسمح لنظام الأسد بتحويل سوريا إلى قاعدة عسكرية إيرانية تهـ.ـدد الأمن الإسرائيلي، مشيراً أنه إذا فعل ذلك فعليه أن يدرك أنها ستكون نهايته، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close