أخر الأخبار

وكالة روسية: معـ.ـركة إدلب قـ.ـد تنطلق في أي لحـ.ـظة!

وكالة روسية: معـ.ـركة إدلب قـ.ـد تنطلق في أي لحـ.ـظة!

طيف بوست – فريق التحرير

تحدثت تقـ.ـارير إعـ.ـلامية روسية، عن أن قـ.ـوات النظام وروسـ.ـيا قد تطـ.ـلق معـ.ـركة تستهـ.ـدف مناطق سيطرة المعارضة شمال غرب سوريا “في أي لحـ.ـظة”، وذلك تزامناً مع التصـ.ـعيد العسكـ.ـري على المنطقة.

وقال مصدر ميداني، إن جبـ.ـهات ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي شهـ.ـدتا تصـ.ـعيداً استثنائياً خـ.ـلال الأسبوعين الماضيين، بالتـ.ـزامن مع رصـ.ـد حشـ.ـود بشرية وعتـ.ـادية ولوجستية أرسلتها المعارضة إلى محـ.ـاور جبل الزاوية وسهل الغاب في ريفي إدلب وحماة.

وأضاف أن طـ.ـائرات الاستـ.ــطلاع الروسية حددت بنـ.ـك أهـ.ـداف تابعة للمعارضة على محاور ريف إدلب الجنوبي والشمالي وريف حماة الغربي،

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن المصدر تأكيده وجود تحضيرات لدى روسيا من أجل التحرك في الشمال السوري خلال المرحلة المقبلة.

وأشار إلى أن مسـ.ـلحي “هيـ.ـئة تحـ.ـرير الشام” بالتعـ.ـاون مع فـ.ـصائل “فيـ.ـلق الشام” و”الجـ.ـبهة الـ.ـوطنية للتحرير” المدعومة من تركيا، باتوا يعملون بشكل شبه يومي على شـ.ـن هـ.ـجمـ.ـات على مـ.ـواقع قـ.ـوات النظام، وهو ما يدل على دعـ.ـم كبير تقـ.ـدمه تركيا لهذه الفـ.ـصائل.

وأكد المصدر أنه نظام الأسد “لن يبقى بوضع الدفـ.ـاع” بعد تحركات المعارضة، كاشفاً عن وجود تنسيق بين النظام وروسيا لكل الاحتمالات الميدانية، ومنها العمل على إبعاد المعـ.ـارضة عن المنـ.ـاطق بريف حماة الشمالي الغربي.

ولفتت الوكالة نقلاً عن مصادرها الخاصة أن عملية إبعاد المعارضة عن تلك المناطق لن تتم إلى عبر عمل ميـ.ـداني، وبالتالي فإن معـ.ـركة إدلب قد تنطـ.ـلق في أي لحظة.

وكان وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” قد أدلى قبل يومين بتصريحات جديدة هامة حول تطورات الأوضاع في سوريا، لاسيما بما يخص اتفاق التهدئة الموقع مع تركيا في محافظة إدلب، فضلاً عن الأحداث التي تشهدها محافظة درعا جنوب سوريا.

ووجّه الوزير الروسي اتهـ.ـامات جديدة لتركيا بعدم تنفيذ اتفاق إدلب، المبرم بين الرئيسين الروسي “فلاديمير بوتين” والتركي “رجب طيب أردوغان” قبل نحو عامين.

اقرأ أيضاً: رداً على قرار سجنه.. رفعت الأسد يظهر في تسجيل مصور ويسخر من القضاء الفرنسي (فيديو)

وادعى “لافروف” في مؤتمر صحفي، اليوم الخميس 9 أيلول/ سبتمبر، أن الجانب التركي لم يتمكن من استكمال تنفيذ الاتفاقيات الخاصة بفـ.ـصل المعارضة المعتدلة عن “الإرهـ.ـابيين” في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وأوضح الوزير الروسي أن بلاده تتحدث بشكل مستمر عن هذا الموضوع مع الزملاء الأتراك، مشيراً إلى أن وجود تواصل بين قوات البلدين بهذا الشأن.

اقرأ أيضاً: “تنازلات للمعارضة وإضعاف الأسد”.. تقرير أمني أمريكي يتحدث عن تحولات كبرى ودور روسي جديد في سوريا

وأضاف قائلاً: “نقدم طـ.ـرقاً ملمـ.ـوسة من شـ.ـأنها دعم شـ.ـركائنا الأتـ.ـراك في تنفيذ اتفاقيات الرئيسين.. والعمـ.ـل جارٍ، لكن للأسـ.ـف، بعيد كـ.ـل البـ.ـعد عن الاستكـ.ـمال”, وفق تعبيره.

واعتبر “لافروف” أن السـ.ـبيل الوحيد لحل هـ.ـذا الوضع وفـ.ـقاً للقرار 2254، هو أن يستكمل الأتـ.ـراك تنفيذ الاتفـ.ـاقات التي تـ.ـم التـ.ـوصل إليها بين الرئيسين “فلاديمير بوتين” و”رجب طيب أردوغان” منذ أكثر من عامين، والتي تنص على فـ.ـصل المعـ.ـارضة العقلانية عن الإرهـ.ـابيين، وبشـ.ـكل أسـ.ـاسي عن “هيئة تحـ.ـرير الشام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close