أخر الأخبار

لأول مرة.. مكسيم خليل يتحدث عن تفاصيل خروجه من سوريا ويوجه رسالة للأسد!

لأول مرة.. مكسيم خليل يتحدث عن تفاصيل خروجه من سوريا ويوجه رسالة للأسد!

طيف بوست – فريق التحرير

تحدث الممثل السوري “مكسيم خليل” عن تفاصيل خروجه من سوريا نحو أوروبا بعد بداية الثورة السورية، وذلك للمرة الأولى منذ أن أعلن وقوفه إلى جانب ثـ.ـورة السوريين.

وذكر “خليل” في مقابلة مع شبـ.ـكة “سي إن إن”، أن تهـ.ـديدات عديدة كانت تصله من قبل بعض الأشخاص والجهات التابعة للنظام من أجل تخـ.ـويفه وإقناعه باتخاذ مـ.ـوقف داعـ.ـم للنظام.

وأكد في معرض حديثه أن تلك الجهات كانت تريد منه أن يظهر عبر وسائل إعلام النظام من أجل التحدث عما يجري على أنه “مـ.ـؤامـ.ـرة” وليس ثورة.

وروى “خليل” قصةً حدثت معه أثناء عودته ذات مرة من لبنان إلى سوريا، حيث قال: “عند عودتي من لبنان بعد انتهاء تصوير مسلسل روبي، وبعد ختم جوازي على الحدود، هـ.ـاجـ.ـمـ.ـتني سيارة من نوع جيمـ.ـس ووضع أحد العنـ.ـاصر السـ.ـلاح في صـ.ـدري، وطلب مني النـ.ـزول من السيارة، وبدؤوا بأسئلة عن عملي إلى جانب تفتيـ.ـش السيارة”.

وأضاف: “في أثناء ذلك سألت أحد العنـ.ـاصر وهو من المخـ.ـابرات الجـ.ـوية عما يفعله، فكان جوابه بأنه يحـ.ـمي سـ.ـوريا الأسد، فرددت عليه بالقول أنت مو رح تخـ.ـرب سـ.ـوريا الأسد رح تخـ.ـرب سـ.ـوريا كلا لحالا حـ.ـاف دون الأسد، ليلتفت إلي ويضع المفـ.ـك في بطـ.ـني بقـ.ـوة”.

وتحدث “خليل” أيضاً عن مـ.ـوقف مشابه تعـ.ـرض له في مطار دمشق الدولي، مشيراً أنه اتصل بأحد الأشخاص ليسأله عن الهـ.ـدف من تلك التصـ.ـرفـ.ـات بحقه.

ولفت الممثل السوري، أنه تلقى اتصالات بعد ذلك من جهـ.ـات تابعة للنظام، مؤكداً أنه في أحد تلك الاتصالات قال له الشخص المتحدث: “ولادك بيطلـ.ـعوا من البيت وبيوصلوا عالمـ.ـدرسة الساعة كذا”.

وأشار إلى أنه عندما وصل الأمر إلى التهـ.ـديد بالأولاد قـ.ـرر الخروج من سوريا، لافتاً أنه لا يستطيع العودة إلى سوريا في الوقت الراهن نظراً لأنه مـ.ـطلوب أمـ.ـنياً، وذلك فقط لمطالبته بتغيير رئيـ.ـس أو وزير، على حد تعبيره.

ووجه “خليل” خلال المقابلة رسالة للأسد، حيث قال: “”أرجوك فكر للحظة بشكل حقيقي، فكر بلحظة حقيقية، إنو شو نتيجة كل هاد الشي، وهل فعلاً إنو الأمور رايحة بالاتجاه الصحيح، وهل البلد عم تتـ.ـعمـ.ـر”.

اقرأ أيضاً: لأول مرة عمل فني يجمع نجوم الثورة السورية في قصة فريدة تدور بعض أحداثها في الشمال السوري

وحول الأوضاع الحالية والظروف التي تمر بها سوريا، أشار “خليل” إلى أن البلاد متجهة الآن نحو المجهـ.ـول في ظل الانهـ.ـيار الاقتصادي وعدم استقـ.ـلالية القرار السياسي.

وشدد أن ما وصلت إليه الأوضاع في سوريا ليس نتيجة الثورة كما يقول البعض، وإنما هي نتيجة لتعامل النـ.ـظام مع فكـ.ـرة الثـ.ـورة.

أما بالنسبة لمسألة انتخابات الرئاسة التي يسعى النظام لإجرائها بعد أسابيع، والتي من المؤكد أن “الأسد” سيفوز بها في حال أجريت ضمن الظروف الحالية، تساءل “خليل” عن الأشياء التي من الممكن أن تقدمها ولاية جديدة للأسد.

وأضاف: “أيهما أفضل، مصلحة المواطن السوري، ولا البقاء في الحـ.ـكم، هذا سؤال كتير مهم ويجب أن يُطـ.ـرح على الجميع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close