أخر الأخبار

قائد القوات الروسية في سوريا يلتقي بشخصيات مسيحية في مدينة “السقيلبية” ويلمح إلى قرب نهاية دور “بشار الأسد”

زار قائد القوات الروسية في سوريا العماد “فيازنيكوف ألكسندر يوريفيتش” مدينة السقيلبية في ريف محافظة حماة الغربي، يوم أمس السبت.

وأفادت وسائل إعلام تابعة للمعارضة السورية أن “يوريفيتش” اجتمع بشخصيات من الطائفة المسيحية أثناء زيارته للمدينة، وذلك من أجل مناقشة بعض الأمور المتعلقة بالمنطقة والملف السوري بشكل عام.

وقد أشارت مصادر متطابقة إلى أن “يوريفيتش” التقى بشخصيات من “السقيلبية” و”محردة” و”كفربهم” و”تومين” والقرى المسيحية في ريف محافظة حماة ضمن مقر “نابل العبدالله” المسؤول عن ميليـ.ـشيا ما يعرف باسم “الدفاع الوطني” في المنطقة.

وأكدت المصادر أن المناقشات التي دارت بين “يوريفيتش” والشخصيات التي أجرى لقاءات معها، قد تركزت على الحديث عن كيفية تدبر أمور المنطقة وحماية سكانها في حال حدثت تغييرات كبيرة في سوريا.

في حين رأى مراقبون أن زيارة قائد القوات الروسية إلى المنطقة وحديثه عن تغييرات كبيرة من الممكن أن تحدث قريباً في سوريا، لا يخرج عن إطار التوقعات بـ “قرب نهاية دور بشار الأسد”.

فيما قلل آخرون من الأنباء التي تحدثت عن تلميح “يوريفيتش” عن قرب نهاية دور “بشار الأسد” في سوريا، بالقول أن حديث قائد القوات الروسية جاء لطمأنة أهالي المنطقة بأن روسيا تضعكم ضمن حساباتها دائماً.

من جانبها نشرت الصفحات الموالية لنظام الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لزيارة “يوريفيتش” إلى مدينة “السقيلبية” في ريف محافظة حماة الغربي.

وادعت الصفحات أن زيارة قائد القوات الروسية في سوريا كانت ترفيهية، زاعمة أنه جاء بهدف زيارة مزرعة للخيول يملكها “نابل العبد الله” قائد ميليـ.ـشيا الدفاع الوطني في المنطفة.

اقرأ أيضاً: روسيا: الهدنة في إدلب صامدة.. ومصادر تركية تستبعد شن الجيش التركي عملية عسكرية ضد “هيئة تحرير الشام”

وتأتي زيارة “يوريفيتش” إلى السقيلبية وإجرائه لقاءات مع شخصيات مسيحية، وحديثه عن تغييرات كبيرة من الممكن أن تحدث في سوريا، وسط حملة انتقادات واسعة شنتها وسائل إعلام روسية مقربة من الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” ضد “بشار الأسد” خلال الأسابيع الماضية.

وقد وجهت وسائل الإعلام الروسية الاتهـ.ـامات بشكل مباشر لرأس النظام السوري “بشار الأسد”، وهو أمر لم يفعله الإعلام الروسي طيلة السنوات الماضية.

كما كشفت الصحف الروسية الفسـ.ـاد المستشري على أعلى المستويات ضمن أروقة حكومة النظام السوري، وذلك بالتزامن مع تردي الأوضاع الاقتصادية في سوريا، والخـ.ـلافات التي بدأت تخرج للعلن ضمن الدائرة الضيقة المحيطة بالأسد.

يُذكر أن “رامي مخلوف” ابن خال رأس النظام السوري “بشار الأسد” قد نشر فيديو جديد ظهر اليوم هـ.ـدد فيه بالتمـ.ـرد على حكومة النظام السوري.

وكشف خلال التسجيل المصور الذي نشره على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، عن تعرضه لضغوطات كبيرة من قبل أجهزة الأمن في سوريا لإجباره على دفع الغرامات المترتبة عليه.

اقرأ أيضاً: رامي مخلوف يظهر بفيديو جديد.. كشف عن تعرضه لضغوطات كبيرة.. وهذه أبرز خفايا رسائله (شاهد)

وتجدر الإشارة إلى أن وسائل إعلام معارضة كانت قد ذكرت نقلاً عن مصادرها الخاصة أن “رامي مخلوف” قد بدل مكان إقامته وانتقل مؤخراً للعيش في قرى الساحل السوري حيث يوجد مناصروه، وذلك ليحتمي بهم في حال أرادت أجهزة الأمن إجباره على دفع الغرامات المترتبة عليه.

كما أشارت المصادر إلى أن الهدف من رسالة “مخلوف” الجديدة، هو تحذير “بشار الأسد” من نهاية “حكم الطائفة كـعقـ.ـاب إلهي”، إذا لم يقم الأخير بلجم “أسماء الأخرس” وعائلتها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close