أخر الأخبار

“قد تعرض مستخدمها للإدانة”.. قرار جديد لنظام الأسد بشأن استخدام “الرموز التعبيرية” يثير سخرية السوريين!

“قد تعرض مستخدمها للإدانة”.. قرار جديد لنظام الأسد بشأن استخدام “الرموز التعبيرية” يثير سخرية السوريين!

طيف بوست – فريق التحرير

أثار تصريح رئيس فرع مكـ.ـافحة جـ.ـرائـ.ـم المعلوماتية لدى النظام العقيد “لؤي شاليش”، حول استخـ.ـدام الرموز التعبيرية أو ما يعرف باسم “السمايلات أو الإيموجي” واعتبارها في بعـ.ـض الأحيـ.ـان جـ.ـريمـ.ـة إلكترونية يعـ.ـاقـ.ـب عليها القـ.ـانون، سخـ.ـرية السوريين.

وقال “شاليش” في تصريحات لصحفية “البعث” الموالية للنظام: “إن السـ.ـمايلات من الممكن أن تمثل جـ.ـريـ.ـمة إلكترونية في حال تم التأكد من جـ.ـديتـ.ـها”، وفق تعبيره.

وحذّر “شاليش” في سياق حديثه للصحيفة مستخدمي الشبـ.ـكة من التـ.ـورط بقـ.ـضايا جـ.ـرائـ.ـم إلكترونية من دون قصـ.ـد، أو بحسن نـ.ـية، جراء اللامبـ.ـالاة التي يتعامل بها هـ.ـؤلاء مع وسائل التـ.ـواصل الاجتمـ.ـاعي، والمواقـ.ـع الإلكتـ.ـرونية عموماً.

ولفت المسؤول التابع لنظام الأسد إلى أن الجـ.ـرائـ.ـم الإلكترونية في حال وقـ.ـوعها على الشبـ.ـكة بمعزل عن الأدوات المستـ.ـخدمة، أو طريقة إيصـ.ـال الرسالة أو التهـ.ـديد عبر الشبـ.ـكة، في حال كـ.ـانت صورة، أو رسـ.ــالة مكتوبة، أو صـ.ـوتية، أو رمـ.ـوزاً، أو غيرها، في حـ.ـال كان قصـ.ـد المرسل واضـ.ـحاً، تتم معـ.ـالجتها من قبل فرع مكـ.ـافحة جـ.ـرائـ.ـم المعلوماتية.

وبعد انتشار تصريح “شاليش” على صفـ.ـحات ومواقع التـ.ـواصل الاجتماعي، تسأل عدد كبير من السـ.ـوريين، فيما إذا كان حديثه عن استخدام السمايلات جدياً أم مجرد مـ.تزحة.

كما سخـ.ـر الكثير من السوريين من المستوى الذي وصل إليه النظام، حيث متب أحد رواد مواقع التواصل سـ.ـاخراً: “ممكن شـ.ـرح مفصل بالسمـ.ـايلات لنفـهـ.ـم.. العـ.ـمى انشـ.ـلت حركتي شو يعني إذا حـ.ـطيت واو مثلاً”.

ومن التعـ.ـليقات السـ.ـاخرة أيضاً: “فهـ.ـمان خـ.ـزيت العين.. برحـ.ـمة ستـ.ـك بلا مـ.ـزح.. كيف يعني منشـ.ـان نبطـ.ـل نتسايمل.. ممكن ليسـ.ـتة بالسمـ.ـايلات المسمـوحـ.ـة عنا”.

فيما علق آخر بالقول: “هلأ يعني ما بقي عنا مشـ.ـاكل أبداً بالبلد، ووقفت الشغلة بس على استخدام السمايلات.. حتى التعبير عن مشاعرنا بالإيموجي بدكم تعمولو تقنين”.

وأضاف: “الله يصبرنا على هيك مسؤولين.. وما منعرف بكرا لسه لوين رايحين والبلد لوين رايح بظل وجود هيك عـ.ـقليات”. على حد تعبيره.

وتعليقاً على تصريحات “شاليش”، قال المحـ.ـامي “سليم حـ.ـوشان” ف تصريحات صحفية: “لا يمكن اعتـ.ـبار السمايلات أو الرمـ.ـوز التعبيرية وحـ.ـدها كـ.ـدليل على جـ.ـريـ.ـمة إلكترونية”.

وأوضح “حـ.ـوشان”، في حديث لموقع “الحل نت” أن السمايلات تعد مكـ.ـمـ.ـلًا للجـ.ـريـ.ـمة الإلـ.ـكترونية في حال وجودها مع نص أو تسـ.ـجيل معين يوضح القصـ.ـد الحقـ.ـيقي للمرسل.

اقرأ أيضاً: “على عينك يا تاجر”.. إليكم مـ.ـا يحـ.ـدث داخل مطار دمشق الدولي.. قصة يرويها أحـ.ـد المسافرين!

تجدر الأشارة إلى أنه ومع ظهور الهـ.ـواتف الذكية وتطـ.ـور وسـ.ـائل التواصل الاجتمـ.ـاعي، أصبحت السمايلات وأشكال الإيموجي في متناول الجميع، إذ يتم استخدامها في كل مكان أو وسيلة تواصل على الانترنت.

والسمايل هو عبـ.ـارة عن صـ.ـورة صغيرة، إما ثـ.ـابتة أو متحـ.ـركة، تمثل تعبيراً لوجـ.ـه أو مفهوماً ما في العـ.ـالم الشبـ.ـكي، وتتواجد أشـ.ـكال “السمايلات” على نطـ.ـاقٍ واسعٍ على مواقع الشبـ.ـكات الاجتمـ.ـاعية، وتطبيقات الهـ.ـواتف الذكية، ومنـ.ـصات المـ.ـراسلة الأخرى.

مع ازدياد عددها، أصبـ.ـح عددٌ كبير منها يحـ.ـمل عدة معــانٍ، في حين أن أشكال “السمايلات” الأسـ.ـاسية مثل الوجـ.ـوه المبتسمة أو الحـ.ـزينة يتم فهـ.ـمها عموماً بنفس الطـ.ـريقة من قِبـ.ـل معظم المستخدمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close