أخر الأخبار

“عقوبات قيصر” لن تنتهي.. صحيفة أمريكية تكشف ما ينتظر بشار الأسد..!

“عقوبات قيصر” لن تنتهي.. صحيفة أمريكية تكشف ما ينتظر بشار الأسد..!

طيف بوست – فريق التحرير

أكدت الولايات المتحدة الأمريكية عزمها على توجيه ضـ.ـربات اقتصادية جديدة لنظام “بشار الأسد” بعد حزمتي العقـ.ـوبات التي تم فرضها مؤخراً عليه وعلى عدة كيانات وشخصيات مرتبطة به.

وكشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية نقلاً عن مسؤولين أمريكيين قولهم، إن إدارة الرئيس “ترمب” مصممة على توسيع العقـ.ـوبات المفروضة على نظام “بشار الأسد” بموجب قانون قيصر الذي دخل حيز التنفيذ في السابع عشر من شهر حزيران/يونيو الماضي.

وأوضحت أن الإدارة الأمريكية وضعت خطة لذلك وأدرجتها ضمن الميزانية العسكرية للجيش الأمريكي خلال العام الحالي على الصعيد المالي.

ونوهت الصحيفة أن ذلك يعني أن إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” لها كل الحق أن تفرض عقـ.ـوبات جديدة ضد كيانات أو أفراد أو مؤسسات من الذين يقدمون أي نوع من أنواع الدعم أو المساعدة المباشرة والغير مباشرة لنظام الأسد.

وأشارت إلى أن المسؤولين الأمريكيين عازمين على تشديد العقـ.ـوبات  الاقتصادية على نظام “بشار الأسد” خلال الفترة المقبلة بموجب قانون قيصر لحماية المدنيين في سوريا.

لكن الصحيفة في الوقت نفسه، لفتت إلى أن عدة خبراء قد شككوا مؤخراً بجدوى وفعالية الإجراءات التي تتخذها واشنطن ضد النظام السوري عبر تشديد العقـ.ـوبات عليه.

وفي هذا السياق قال نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط والمبعوث الأمريكي الخاص بالملف السوري “جويل رايبورن” إن العقـ.ـوبات الأمريكية المفروضة على نظام الأسد لن تنتهي.

وأكد “رايبورن” أن بلاده ستواصل فرض المزيد من العقـ.ـوبات بموجب قانون قيصر حتى يوافق النظام السوري والدول الداعمة له على إحداث تغيير جذري في سوريا يتعلق بأعلى هرم السلطة في البلاد، وذلك وفقاً لصحيفة “نيويورك تايمز”.

اقرأ أيضاً: رياض حجاب رئيساً للمرحلة الانتقالية وهذه هوية رئيس سوريا القادم..!

بدوره اعتبر المدير السابق لمكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية “جون سميث”، أن العقـ.ـوبات المفروضة على نظام الأسد ربما لا تكفي وحدها لحل المشكلة.

وأضاف: “من الصعوبة فهم ما الذي يمكن أن تفعله إدارة الرئيس ترمب أيضاً في ظل إدراج مسؤولين تابعين للنظام السوري ضمن قائمة العقـ.ـوبات التي لا تثير إلا اللامبالاة من جانب هؤلاء المسؤولين”.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد أعلنت قبل عدة أيام قائمة جديدة من العقـ.ـوبات ضد النظام السوري بموجب قانون قيصر التي تسعى واشنطن من خلاله لتجفيف مصادر الدعم وضمان عدم وصول أي مساعدات عسكرية إلى نظام الأسد.

واستهــ.ـدفت القائمة الجديدة أربعة أفراد وعدة كيانات منها الفرقة الأولى التابعة لقوات النظام السوري، والتي يقودها “زهير توفيق الأسد” الذي أدرج اسمه كذلك في اللائحة الأخيرة إلى جانب ابنه “كرام زهير الأسد”.

وكان من اللافت في القائمة الأخيرة الصادرة عن وزارة الخزانة الأمريكية إدراج اسم “حافظ الأسد” الابن البكر لرأس النظام السوري “بشار الأسد”.

اقرأ أيضاً: تركيا تبث مشاهد لجنودها في إدلب.. وفصائل المعارضة تُسـ.ـقط طائرة روسية في منطقة جبل الزاوية..!

وأوضحت واشنطن أن إدراج اسم “حافظ” الصغير يأتي تماشياً مع العقـ.ـوبات التي تم فرضها في الآونة الأخيرة على أفراد من عائلته ورجال أعمال مقربين منه.

وذلك في إشارة إلى والده ووالدته المشمولين في “عقوبات قيصر” ضمن القائمة الأولى التي صدرت بتاريخ 17/6/ 2020.

فيما أشارت وسائل إعلام غربية أن إدراج اسم “حافظ” هو رسالة أمريكية إلى روسيا مفادها، أن موسكو لا يمكنها التعويل على “حافظ الصغير” في المستقبل لتوريثه حكم سوريا على غرار الطريقة التي وصل فيها “بشار الأسد” إلى سدة الحكم عام 2000.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close