أخر الأخبار

شملته “عقوبات قيصر” وتقاسم النفط مع “تنظيم الدولة”.. من هو الأخ غير الشقيق لـ”حافظ الأسد”..؟

شملته “عقوبات قيصر” وتقاسم النفط مع “تنظيم الدولة”.. من هو الأخ غير الشقيق لـ”حافظ الأسد”..؟

طيف بوست – فريق التحرير

أصدرت وزارة الخزانة الأمريكية دفعة ثانية من العقـ.ـوبات ضد نظام الأسد والجهات الداعمة له في إطار قانون قيصر الذي دخل حيز التنفيذ في السابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الفائت.

وضمت الدفعة الثانية من العقـ.ـوبات لائحة جديدة، شملت عسكريين ورجال أعمال ممن قدموا الدعم لنظام الأسد خلال السنوات الماضية، ومن بين الشخصيات العسكرية المدرجة ضمن القائمة الجديدة اللواء “زهير بن توفيق الأسد” إلى جانب نجله “كرام الأسد”.

وبحسب مركز “مع العدالة” الذي يقوم بتوثيق ورصد جـ.ـرائم النظام السوري، فإن اللواء “زهير بن توفيق الأسد”، هو الأخ غير الشقيق لرئيس سوريا السابق “حافظ الأسد”، ويتولى في الوقت الراهن مهمة قيادة الفرقة الأولى في جيش النظام.

ويشير المركز أن “زهير توفيق الأسد” أدى خدمته العسكرية بعد أن تخرج من الكلية الحـ.ـربية ضمن ميلـ.ـيشيا “سرايا الدفاع” التي كانت تحت قيادة “رفعت الأسد” شقيق “حافظ الأسد”.

ويضيف أن “زهير” تدرج في الرتب العسكرية حتى أصبح برتبة لواء ركن، ليتم تعيينه فيما بعد قائداً للفرقة الأولى في جيش الأسد.

ويوضح المركز أن “زهير” تولى مهمة قيادة اللواء “90” في محافظة القنيطرة مع اندلاع الثورة السورية عام 2011، مشيراً أن اللواء 90 كان يعرف باسم لواء “الحيطة” ويعتبر من الألوية المستقلة حيث يتبع بشكل مباشر إلى الهيئة العامة للأركان بدمشق.

وأكد مركز “مع العدالة” في تقرير له، أن “زهير توفيق الأسد” يعد مسؤولاً مباشراً عن كافة الجـ.ـرائم التي ارتكبها اللواء “90” في منطقة ريف دمشق الغربي ودرعا والقنيطرة، موضحاً أن في مقدمة تلك الجـ.ـرائم عملية “مثلث الـمـ.ـوت”.

اقرأ أيضاً: أمريكا تتوعد بإجراءات إضافية ضد النظام وتكشف سبب إدراج “حافظ الأسد” ضمن لائحة “عقوبات قيصر”

وأشار التقرير إلى أن “زهير” قام بالإشراف المباشر على عمليات القـ.ـتل في “مثلث المـ.ـوت”، إلى جانب مسؤوليته عن تـ.ـدمير ونهـ.ـب الممتلكات العائدة لأهالي تلك المنطقة بعد تهجيـ.ـرهم.

ولفت أن “زهير” متـ.ـورط في شبكة لتهـ.ـريب النفط بالتنسيق مع عناصر “تنظيم الدولة”، حيث كان يتقاسم النفط مع التنطم، نظراً لأنه يمتلك 10 محطات وقود في محافظة اللاذقية على الساحل السوري، وفقاً لتقرير مركز “مع العدالة“.

وأضاف المركز في تقريره أن “زهير” عمل على اقحـ.ـام “جيش التحرير الفلسطيني” في المواجـ.ـهات التي دارت قرب العاصمة دمشق.

زهير توفيق الأسد

أما ابنه “كرام زهير الأسد”، فقد عمل على استغـ.ـلال النفوذ الواسع الذي يتمتع به والده، وقام بعمليات قرب مدينة “القرداحة” في ريف محافظة اللاذقية الساحلية شمال غرب البلاد.

كما عمل “كرام” على تأسيس ميلـ.ـيشيات خاصة به من أجل تنفيذ الجـ.ـرائم ضد المدنيين، خاصة في منطقة “الحضر” ذات الأغلبية الدرزية في الريف الغربي للعاصمة السورية دمشق.

اقرأ أيضاً: “ضربة موجعة”.. “قيصر” يطال حافظ الأسد “الصغير” وعدة شخصيات تابعة للنظام.. تعرف عليها..!

تجدر الإشارة إلى أن الدفعة الثانية من العقـ.ـوبات الأمريكية التي صدرت يوم أمس تحت مسمى “حماة ومعرة النعمان” جاءت تخليداً لذكرى اثنتين من أفظع جـ.ـرائم النظام السوري، حيث وقعت كل منهما في مثل هذا الأسبوع من عامي 2011 و2019.

وشملت اللائحة الجديدة أربعة عشر عقـ.ـوبة، حيث ضمت “حافظ الأسد” نجل رأس النظام السوري “بشار الأسد” إلى جانب “زهير بن توفيق الأسد” الأخ غير الشقيق لرئيس سوريا السابق “حافظ الأسد”، بالإضافة إلى الفرقة الأولى في جيش النظام التي يقودها “زهير” نفسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close