أخر الأخبار

رسالة إسرائيلية مباشرة وحاسمة وصلت إلى بشار الأسد شخصياً.. هل يكون القصر الجمهوري الهدف التالي؟

رسالة إسرائيلية مباشرة وحاسمة وصلت إلى بشار الأسد شخصياً.. هل يكون القصر الجمهوري الهدف التالي؟

طيف بوست – فريق التحرير

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية عن رسالة مباشرة وحاسمة وصلت إلى رأس النظام السوري “بشار الأسد” شخصياً، مشيرة إلى تطورات كبرى قد يشهدها الملف السوري خلال المرحلة القادمة في حال استمرت دمشق بالتعامل بذات الأسلوب مع التواجد الإيراني في سوريا.

وأكدت مصادر صحفية أن المسؤولين الإسرائيليين تعمدوا تسريب مفاد الرسالة الموجهة من تل أبيب إلى بشار الأسد والتي حذرت فيها إسرائيل النظام السوري من استمراره في التستر على عمليات إيران وتحركاتها داخل الأراضي السورية.

وبحسب المصادر فإن مضمون الرسالة الإسرائيلية حمل وعيداً وتهديداً وتحذيراً شديد اللهجة، حيث أبلغت تل أبيب “الأسد” بأن أحد قصوره قد يكون الهدف التالي للطائرات الإسـ.ـرائيلية التي تنفذ غـ.ـارات متكررة في العمق السوري.

ووفقاً لذات لوسائل الإعلام الإسرائيلية، فإن المسؤولين الإسرائيليين لاحظوا توسع نفوذ إيران في الجنوب السوري بالقرب من حدود سوريا مع إسرائيل في الآونة الأخيرة، لاسيما بعد الانشغال الروسي بالعملية العسكـ.ـرية ضد أوكـ.ـرانيا.

وأشارت إلى أن إسرائيل تدرك تماماً أن الأسد سمح لإيران بالتمدد جنوب سوريا، وذلك نظراً لخـ.ـضوع النظام السوري بالكامل لطهران، لافتة إلى أن تل أبيب تستعد للقيام بعمليات في العمق السوري خلال المرحلة القادمة دون إبلاغ الجانب الروسي، وذلك من أجل تأمين الحدود الإسرائيلية المحاذية للأراضي السورية التي بدأت الجماعات الإيرانية تصل إليها مؤخراً.

ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن مسؤولين أمنيين رفيعي المستوى في حكومة تل أبيب تأكيدهم أن الغـ.ـارات الإسرائيلية الأخيرة التي طالت مطار دمشق الدولي والتي أدت إلى شـ.ـل الحركة فيه بالكامل لفترة طويلة، تعتبر ضمن الرسائل المباشر الموجهة لبشار الأسد.

وشدد المسؤولون الإسرائيليون على أن استمرار “بشار الأسد” ونظامه بالخـ.ـضوع لإيران واتباعها سيكلفه ثمناً باهظاً أشد من ثمن التخلص من هذا النظام، وفق تعبيرهم.

وضمن هذا السياق، قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، نقلاً عن مصادرها الحكـ.ـومية الخاصة أن تل أبيب قررت رفع درجة ضـ.ـرباتها للنظام السوري والقوات التابعة له في الفترة المقبلة.

وأوضحت المصادر أن القرار الإسرائيلي تم اتخاذه بعد أن أدرك المسؤولين في تل أبيب بأن “بشار الأسد” يلعب على الحبلين، مبينة أنه من جهة يبعث إشارات بأنه غير معني بالبقاء في حلفه مع طهران، ومن جهة أخرى يسمح لإيران بالتحرك والتمدد داخل سوريا كما يحلو لها.

اقرأ أيضاً: “محددة ساعة الصفر”.. صحيفة تركية تتحدث عن موقف روسيا وأمريكا النهائي تجاه العملية المرتقبة شمال سوريا

من جانبها، رأت صحيفة “إسرائيل اليوم” أن الهدف الرئيسي من الضـ.ـربات التي طالت مطار دمشق الدولي قبل أيام، هو الضغط على رأس النظام السوري “بشار الأسد” لإجباره على اتخاذ خـ.ـط نشط ضـ.ـد التواجد الإيراني في سوريا ومنع توسع نفـ.ـوذ إيران داخل الأراضي السورية.

وأوضح تقرير الصحيفة أن ضـ.ـربة المطار لم تكن موجهة لإيران فحسب، بل للنظام السوري، بالإضافة إلى أنها تعبر عن مدى إحبـ.ـاط إسرائيل من استمرار الجهود الإيرانية الرامية إلى التوسع ضمن المناطق القريبة من الحدود الإسرائيلية مع سوريا في الجنوب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close