أخر الأخبار

بعد الحديث عن معـ.ـركة وشيكة.. رسائل تركية حاسمة رداً على التصـ.ـعيد الروسي في إدلب!

بعد الحديث عن معـ.ـركة وشيكة.. رسائل تركية حاسمة رداً على التصـ.ـعيد الروسي في إدلب!

طيف بوست – فريق التحرير

نشر مركز “جسور للدراسات” تقريراً مطولاً سلط من خلاله الضوء على تطورات الأوضاع الميدانية في محافظة إدلب والمنطقة الشمالية الغربية من سوريا، وسط حديث الإعلام الروسي عن معـ.ـركة وشيكة قد تنطـ.ـلق في أي لحظة شمال البلاد.

وتحدث المركز في تقريره عن رسائل سياسية وعسكرية حاسمة وجهتها تركيا إلى روسيا خلال الفترة المـ.ـاضية، وذلك رداً على التصـ.ـعيد الروسي ضـ.ـد مناطق سيطرة المعارضة شمال سوريا.

وأفاد المركز أن أهم الرسائل السياسية التي بعثتها تركيا لروسيا، تمثلت باستقبال وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو”، الخمـ.ـيس الفائت، وفـ.ـداً يضم رئيس الائتـ.ـلاف الوطني السوري المعـ.ـارض “سالم المسلط”، ورئيس هيئة التفـ.ـاوض السورية المعـ.ـارضة “أنس العبدة”، ورئيس الحكـ.ـومة السورية المؤقتة “عبد الرحمن المصطفى”.

وأشار التقرير إلى أن الوزير التركي شدد خلال الاجتماع على أن الائتـ.ـلاف والحكـ.ـومة المؤقتة هما “الممـ,ـثل الشرعي للشعـ.ـب السوري”.

وحول دلالات ذلك، ذكر المركز في التقرير أن هذا الأمر من الممكن فهمه في سياق توجيه أنقرة رسالةً واضحة المعالم إلى موسكو من أجل دفــ.ـع الجانب الروسي إلى العودة لتهدئة الوضع في محافظة إدلب.

ورجح التقرير أن تكون الخطوة التركية جاءت كـ.ـرد على نظام الأسد الذي نفى وجود أي تنسيق مع تركيا بخصوص الوضع الأمـ.ـني  في سوريا.

ونوه المركز أن الاجتماع جاء بعد تلـ.ـويح “المسلط” بالانسـ.ـحاب من العمـ.ـلية السيـ.ـاسية إذا لم يتوقف التصـ.ـعيد على درعـ.ـا وإدلـ.ـب، ما يعـ.ـني أن أيّ عـ.ـرقلة تركية لمـ.ـسار العملية السيـ.ـاسية، سيجعل روسيا عاجـ.ـزة عن إنجـ.ـاز حـ.ـل سياسي يمكن تسـ.ـويقه أمـ.ـام المجتمع الدولي.

وتحدث المركز أيضاً عن رسائل عسكـ.ـرية وجهتها أنقرة إلى موسكو خلال الأيام القليلة الماضية، تمثلت بإعلان تشـ.ـكيل “الجبـ.ـهة السـ.ـورية للتحرير”، المؤلفة من خـ.ـمسة فـ.ـصائل تابعة لـ “الجـ.ـيش الوطـ.ـني السـ.ـوري” المدعوم من تركـ.ـيا، وسط مـ.ـراسم احتفـ.ـالية سعت إلى إبراز تـ.ـطور هذه الفـ.ـصائل وزيادة تنظـ.ـيمها وتكـ.ـتلها بشكل أكبر.

ولفت التقرير إلى أنه وبالرغم من الانتـ.ـقادات الأخيرة التي وجهها وزير الخـ.ـارجية الروسي “سيرغي لافروف” لتركيا حول عدم استكمال تنفيذ التفـ.ـاهمات بين الجـ.ـانبين في إدلب، فإنه من المستبعد أن تتـ.ـخذ تركيا مـ.ـزيداً من الخـ.ـطوات في إطار الاتفاقات مع روسيا بشأن إدلب.

وأشار إلى أن تركيا تسعى لاستكمال تنفيذ التفاهمات مع روسيا في إدلب، في ظـ.ـل عدم وفـ.ـاء روسيا بالتـ.ـزاماتها في شمـ.ـال وشرق سـ.ـوريا، والمتضمنة إبعـ.ـاد الأكـ.ـراد عن الحـ.ـدود التركية بعمق 30 كيلومتراً.

اقرأ أيضاً: وكالة روسية: معـ.ـركة إدلب قـ.ـد تنطلق في أي لحـ.ـظة!

تجدر الإشارة إلى أن وسائل إعلام روسية تحدثت في اليومين الماضين عن إمكانية أن تطـ.ـلق روسيا ونظام الأسد عملية عسكرية جديدة جنوب محافظة إدلب بالتزامن مع التصـ.ـعيد الروسي على المنطقة.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصادرها الخاصة أن نظام الأسد وروسيا يحضران لإبعاد المعارضة عن ريف إدلب الجنوبي عبر عمل ميداني، مشيرةً إلى أن معـ.ـركة إدلب قد تنطـ.ـلق في أي لحظة في ظل التطورات الأخيرة في الشمال السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close