أخر الأخبار

واشنطن تحدد الخطوات القادمة بشأن التعامل مع بشار الأسد والنظام السوري..!

تعامل واشنطن مع بشار الأسد ونظامه في المرحلة القادمة سيكون وفقاً لانصياعه للرغبة الأمريكية حول عملية التسوية السياسية في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

حددت الولايات المتحدة الأمريكية استراتيجيتها القادمة والخطوات المستقبلية بشأن التعامل مع رأس النظام السوري “بشار الأسد” والأوضاع في سوريا عموماً.

جاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” في لقاء جرى مساء أمس عبر تقنية الفيديو مع عدد من أبناء الجالية السورية في الولايات المتحدة الأمريكية لبحث آخر المستجدات بما يتعلق بالملف السوري.

وأكد “جيفري” أن الخطوات القادمة، ستتمثل بالعمل على عزل نظام الأسد كلياً، مع الحرص على ألا تقوم أي دولة بمعاملته على أنه نظام طبيعي، موضحاً أنه “ليس نظاماً طبيعياً”.

وأوضح أن بلاده ستسعى لزيادة الضغوطات على الدول التي تدعم الأسد من أجل أن تتوقف عن تقديم الدعم له، ملوحاً بتطبيق أقسى أنواع العقـ.ـوبات الاقتصادية على نظام الأسد وأي جهة تقدم له الدعم ليبقى قوياً، على حد تعبيره.

وشدد أنه ينبغي على روسيا وإيران أن تتوقفا عن دعم الأنشطة التي تساعد الأسد على قمـ.ـع أبناء الشعب السوري، وزيادة معـ.ـاناة السوريين.

ولفت إلى أن العقـ.ـوبات ستطبق على أي دولة أو جهة أو شركة أو فرد في حال تقديم أي دعم لأنشطة تساعد نظام الأسد على الهروب من مسؤولياته، أو أي تمويل يساهم في عملية إعادة الإعمار في ظل بقاء الأسد على رأس السلطة.

وأشار “جيفري” إلى تواصل واشنطن المستمر مع روسيا والدول المعنية بالملف السوري، إلى جانب التواصل مع المعارضة السورية التي يجب أن تبقى موحدة، على تعبيره.

وطالب نظام الأسد بضرورة تغيير نهجه بالتعامل مع مسألة الحل السياسي في سوريا، داعياً إياه بالتخلي عن إيران ومحاولة إخراجها من الأراضي السورية.

وتحدث “جيفري” عن عرض أمريكي مقدم للأسد بشأن الخروج من المحـ.ـنة الاقتصادية التي يعاني منها النظام السوري بعد دخول قانون “قيصر” حيز التنفيذ مطلع الشهر الجاري.

ولم يذكر أي تفاصيل إضافية حول مضمون العرض الأمريكي المقدم لنظام الأسد، لكنه أكد في الوقت نفسه أن بلاده ترغب برؤية عملية تسوية سياسية للملف السوري في المرحلة القادمة بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 2254.

اقرأ أيضاً: “جيفري” يكشف عن عرض أمريكي مقدم للأسد بشأن قانون قيصر.. و”كوهين” يتحدث عن انقلاب روسي على الأسد

تأتي تصريحات المبعوث الأمريكي وسط ضغوطات تمارسها بلاده على نظام الأسد والدول الداعمة له عبر فرض عقـ.ـوبات اقتصادية بموجب “قانون قيصر” الذي دخل حيز التنفيذ مطلع الشهر الجاري.

هذا ومن المتوقع تطبيق القانون بشكل عملي في السابع عشر من شهر يونيو/ حزيران الحالي، في ظل انهيار يشهده الاقتصاد السوري، وارتفاع جنوني في أسعار كافة السلع والمواد الأساسية في الأسواق السورية.

وقد انخفضت الليرة السورية ظهر اليوم إلى أدنى مستوى لها في التاريخ، حيث سجلت سعر 3400 ليرة مقابل الدولار الأمريكي في أسواق حلب ودمشق وإدلب.

وأعلن “جيفري” في وقت سابق خلال مقابلة صحفية مع صحيفة “الشرق الأوسط” أن الولايات المتحدة ستواصل الضغط الاقتصادي على نظام الأسد لجعله في عزلة دولية تامة، وذلك عبر فرض عقـ.ـوبات قاسية عليه وعلى أي جهة دولية تقدم دعماً له.

اقرأ أيضاً: “حزيران شهر الحسم في سوريا”.. كاتب تركي يتحدث عن السيناريوهات المحتملة.. وهذا ما ينتظر إدلب..!

وتوعد حينها روسيا بطريقة غير مباشرة، حيث قال: “إن القوات الأمريكية ستواصل وجودها في سوريا، وإن الهدف من التواجد العسكري هناك هو جعل الطريق مغلقاً أمام موسكو”.

يشار إلى أن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” كان قد أكد منذ فترة طويلة خلال شهر أيلول من العام 2018، أن بلاده ستتعامل مع نظام الأسد على مبدأ جعله في عزلة دولية تامة في حال وقف رأس النظام السوري “بشار الأسد” حائلاً أمام عملية الحل السياسي في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close