أخر الأخبار

انقطاع عام للكهرباء في عموم سوريا والنظام يبرر ويتحدث عن ساعات تقنين ستكون قاسية!

انقطاع عام للكهرباء في عموم سوريا والنظام يبرر ويتحدث عن ساعات تقنين ستكون قاسية!

طيف بوست – فريق الحرير

شهدت منـ.ـاطق سيطـ.ـرة النظام انقطـ.ـاعاً عاماً  للكهرباء، حيث غـ.ـاب التـ.ـيار عن كافة المحافظات السوريّة بما فيـ.ـها العـ.ـاصمة دمشق التي غـ.ـرقت بالظلام ليل “الجمعة – السبت”.

وحول أسباب الانقطاع العام للكهرباء في عموم سوريا ليلة أمس، برر نظام الأسد ذلك بحدوث اعتـ.ـداء ومحاولات ضـ.ـرب أبراج للتيار الكهـ.ـربائي قرب دمشق.

قال وزير الكهرباء لدى نظـ.ـام الأسد “غسان الزامل” في تصريحات صحفية: إن محـ.ـطة تولـ.ـيد دير علي خـ.ـرجت من الخدمة نتيجة هبـ.ـوط ضغـ.ـط الغاز بسبب اعتـ.ـداء على خط الغاز المغذي للمحـ.ـطة”.

وتابع الوزير قائلاً: “أدى ذلك الاعتـ.ـداء إلى انخـ.ـفاض التـ.ـردد وخروج محـ.ـطات التوليد تباعاً من الخدمة، وحـ.ـدوث فـ.ـصل عام للشبكة الكهربائية في البلاد”.

وأوضح “الزامل” في سياق حديثه أن محطة توليد “دير علي” لن تعـ.ـود للخدمة في الوقـ.ـت الحالي، وذلك نتيجة للاستهـ.ـداف، على حد قوله.

وأشار الوزير السوري إلى أنه ستتم الاستعـ.ـاضة عن محطة “دير علي” بمحطتي “جـ.ـندر والنـ.ـاصرية” الغـ.ـازية، ريثما يتم الانتهـ.ـاء من إصـ.ـلاح الأضـ.ـرار النـ.ـاجمة عن تفـ.ـجـ.ـير أنبوب الغـ.ـاز.

ولم تكشـ.ـف وزارة الكهرباء التابعة للنظام السوري أي معلومات إضافية حول الجهة المنفـ.ـذة للاعتـ.ـداء أو دوافعها للقيام بـ.ـضـ.ـرب محطة توليد “دير علي” التي تغذي أكثر من 50 بالمئة من احتياجات سوريا.

وحول ساعات التقنين في الفترة المقبلة، أوضح “الزامل” في معرض حديثه أن التقنين سيكون “قاسـ.ـياً بعض الشـ.ـيء”، وذلك ريثــما يتم إصـ.ـلاح خـ.ـط الغاز وعـ.ـودة المحطة للعمل بشكل كـ.ـامل، وفق قوله.

وأكد الوزير التابع لنظام الأسد أن “الورشــ.ـات بدأت منـ.ـذ الصبـ.ـاح الباكر اليوم بإعـ.ـادة إصلاح الأبراج المتـ.ـضـ.ـررة، كما تعمل ورشـ.ـات وزارة النفط والثـ.ـروة المعـ.ـدنية على إصـ.ـلاح خط الغـ.ـاز المـ.ـتضـ.ـرر.

وهذه ليست المـ.ـرة الأولى التي يعـ.ـلن النظـ.ـام عن انقـ.ـطاع التيار الكهربائي عن كـ.ـامل البلاد حيث جرى ذلك في شهر أغسطس/ آب 2020.

وقالت وكالة أنباء النظـ.ـام “سانا” حينها إن انفـ.جـ.ـاراً وصف بأنه “إرهـ.ـابي”، ضـ.ـرب خط الغـ.ـاز العربي بين منطقتي “الضمير” و”عدرا” في ريف دمشق ما أدى إلى انقطـ.ـاع الكهـ.ـرباء في سوريا.

تبعها إعـ.ـلان وزارة الكهـ.ـرباء التابعة للنظام مطلع شهر تشرين الثاني/ نوفمبر من العـــ.ـام ذاته، عن انقطـ.ـاع عام للتـ.ـيار الكهـ.ـربائي في عمـ.ـوم البلاد، وذلك نتيجة عطـ.ـل على الشـ.ـبكة، حسب ما ذكرت الوزارة في تلك الأثناء.

وأشارت الوزارة حينها في تعمـ.ـيم تناقلته وسـ.ـائل إعلام النظـ.ـام إلى أن العمــ.ـل على إعادة التيار تـ.ـدريجياً، دون معـ.ـرفة الأسبـ.ـاب الرئيسية لهذا العطـ.ـل المفـ.ـاجئ الذي تزامن وقتذاك مع تصـ.ـريحات وزير الكهـ.ـرباء بأن التيـ.ـار الكهربائي لن يـ.ـكون مريـ.ـحاً في الشـ.ـتاء، وفق تعبيره.

اقرأ أيضاً: يسأل كثير من الناس: من أين يأتي السوريون بالمال إن كانت رواتبهم لا تكفي لأسبوع.. مصدر محلي يوضح!

تجدر الإشارة إلى أن مناطق سيطـ.ـرة النظـ.ـام تشهـ.ـد تـ.ـدني في مستـ.ـوى عموم الخدمـ.ـات الأســ.ــاسية ومنهـ.ـا الكهرباء، وذلك عقب اتّباع “نظام التقـ.ـنين السـ.ـاعي” من قبل وزارة الكهرباء.

وقد وصل الحـ.ـال ببعض المنـ.ـاطق إلى الحصول على سـ.ـاعة واحدة فقط، في حيـ.ـن باتت بعض المناطق تعـ.ـاني من عدم توفر الكهـ.ـرباء لأيام متواصـ.ـلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close