أخر الأخبار

البنك المركزي يصدر تعميماً هاماً سينعكس بشكل مباشر على الليرة السورية وأسعار المواد في الأسواق!

البنك المركزي يصدر تعميماً هاماً سينعكس بشكل مباشر على الليرة السورية وأسعار المواد في الأسواق!

طيف بوست – فريق التحرير

أصدر البنك المركزي السوري تعميماً هاماً لشركات الصرافة المرخصة رسمياً في سوريا، حيث أكدت العديد من الأوساط الاقتصادية في البلاد أن التعميم سيكون له انعكاس مباشر على سعر صرف الليرة السورية وأسعار المواد والسلع في الأسواق المحلية.

وفي التفاصيل، تضمن التعميم توجيهات لشركات الصرافة بشأن عمليات تمويل المستوردات المنفذة من قبل شركات الصرافة.

وتمثلت التوجيهات بإمكانية تمويل أجور الشحن غير مدفوعة القيمة وغير المدرجة بالقائمة بقرار لجنة إدارة المركزي رقم 194/ل تاريخ 28 فبراير/ شباط من العالم الجاري، وتعديلاتها سـ.ـواء وردت هذه الأجـ.ـور ضمن الفـ.ـاتورة الممولة أم وردت بموجـ.ـب فاتورة مستـ.ـقلة.

وحول آثار وتداعيات هذه التوجيهات، أوضح عضو مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق “مصان نحاس” لموقع الاقتصادي أن هذا التعميم سيكون له تأثير إيجابي على الأسواق المحلية.

كما أكد أن هذا التعميم سيساهم بشكل كبير في تخفيض أسعار المواد التي يتم استيرادها من الخارج بنسبة تصل إلى 7 بالمئة، وذلك نظراً لأن تمويل أجور الشحن سيخفف على التجار والمستوردين تكاليف الشحن، وبالتالي لن يرفعوا سعر المواد المستورة لتأمين تلك التكاليف.

وأشار إلى أن شركات الصرافة في السابق كانت تمول للتاجر ثمن الفاتورة التي استورد المواد بموجبها، أما الآن مع التعميم الجديد فإن الأمر أصبح مختلف وسيصب هذا القرار في مصلحة المستوردين وبدعمهم بشكل كبير.

أما بالنسبة بتأثير القرار الجديد على سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي وبقية العملات الأجنبية خلال الفترة المقبلة، فأشارت مواقع متخصص بمجال الاقتصاد إلى أن قرار تمويل أجور الشحن ربما سيسهم بتثبيت سعر صرف الليرة السورية في المدى المنظور.

ولفت محللون إلى أنه في حال انخفاض أسعار السلع والمواد الأساسية المستوردة من الخارج خلال الأيام القليلة المقبلة، فإن سعر صرف الليرة سيتأثر إيجاباً، بمعنى أنها في حال لم تشهد تحسناً بقيمتها، فإنها لن تسجل انخفاضاً كبيراً، وذلك بالنظر إلى مؤشر الأسعار.

وكانت وزارة الاقتصاد والتجارة الداخلية، التابعة للنظـ.ـام قد عدّلت مطلع شهر أبريل/ نيسان الحالي المواد المسموح بتمويلهاعبر البنوك العاملة والمسموح لها التعامل بالقطع الأجنبي، وذلك بالاستناد إلى توصية اللجنة الاقتصادية.

وقد تضمنت قائمة المواد وفقاً للقرار الصادر عن الوزارة، السكر الخام والقمح والأرز، ويضاف إلى ذلك المعدات الزراعية والأدوية البيطرية، فضلاً عن الأدوية البشرية والمستلزمات الطبية، إلى جانب حليب الأطفال والرضع والأعلاف وبعض المواد الأولية التي تدخل في صناعة الأدوية.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تتجه نحو أدنى مستوياتها خلال شهر أمام الدولار وهذه أسعار الذهب محلياً وعالمياً

واشتـ.ـرط قرار وزارة الاقتصاد كذلك الأمر، أن يتم إبراز العقد الأصلي للمـ.ـصرف المرخص الممول المبـ.ـرم مع الجـ.ـهة المتقاعدة المقبولة أصولاً، كما تم إلغاء العمل بكل ما يخالف القرار من تعليمات سابقة أو توصيات.

يأتي ذلك في الوقت الذي وصل فيها سعر صرف الليرة السورية اليوم صباحاً لمستويات الـ 3895 ليرة للدولار الأمريكي الواحد وسط توقعات بمزيد من الانخفاض بقيمة الليرة خلال الساعات القليلة القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close