أخر الأخبار

أسعار حطب التدفئة في سوريا تسجل أرقاماً قياسية مفـ.ـاجئة مع اقتراب موسم الشتوية!

أسعار حطب التدفئة في سوريا تسجل أرقاماً قياسية مفاجئة مع اقتراب موسم الشتوية!

طيف بوست – فريق التحرير

بدأ السوريون هذا العام رحلة البحث عن وسائل التدفئة باكراً وقبل الدخول في موسم الشتوية بعدة أشهر، وذلك لإدراكهم أنهم ربما لا يحصلون على مخصصاتهم من وسائل التدفئة بالسعر المدعوم إلا بعد نهاية فصل الشتاء في حال تمكنوا من الحصول عليها.

وبالتزامن مع ذلك وصف العديد من المواطنين سوق حطب التدفئة في سوريا حالياً بأنها أصبحت مثل “البورصة”، مشيرين أن بورصة أسعار الحطب افتتحت تعاملاتها مبكراً هذا العام، وذلك في ضوء كثرة الطلب على الشراء في الفترة الحالية.

ويشير أحد المواطنين في حديث لموقع “طيف بوست” أن عدد كبير من الناس يفكرون بشراء حطب التدفئة قبل بداية فصل الشتاء نظراً لاعتقادهم أن الأسعار ستتضاعف مع بدء برودة الطقس والدخول في موسم الشتوية بعد أشهر قليلة.

وأوضح أن كثرة الطلب على شراء حطب التدفئة حالياً جعل التجار يتحكمون بالأسعار، حيث ارتفع سعر الطن إلى مستويات قياسية غير مسبوقة بشكل مفاجئ خلال الأيام القليلة الماضية.

وبحسب سكان محليين فإن سعر طن حطب التدفئة في الوقت الحالي في الأسواق السورية قد وصل إلى مليون ليرة سورية، مشيرين إلى أن السعر مرشح للارتفاع أكثر فأكثر في ظل استمرار عجـ.ـز حكـ.ـومة البلاد عن توفير المازوت أو الغاز أو زيادة ساعات وصل التيار الكهربائي.

ووفقاً لتقرير نشرته صحيفة “البـ.ـعـ.ـث” المحلية، فإن سوق بورصة حقيقية ظهرت في أسواق مستلزمات التدفئة في سوريا، ومنها سوق بيع الحطب وسوق بيع المدافئ المستعملة.

وتوقعت الصحفية في تقريرها أن يسجل سعر طن حطب التدفئة في سوريا هذا العام أرقاماً قياسية مفاجئة، مشيرة إلى سعر الطن سيتجاوز المليون ليرة سورية، وربما يصل في منتصف فصل الشتاء إلى مليوني ليرة سورية في حال استمرار عدم توفر وسائل التدفئة الاعتيادية.

كما أشار تقرير الصحيفة إلى أن سوقاً سوداء لمواد ومستلزمات التدفئة تنشط في سوريا حالياً وبشكل علني، وذلك دون وجود أي تحرك من قبل الجهات المعنية لضبط الأسعار أو مكـ.ـافـ.ـحة انتشار تجار السوق السوداء.

ويأتي ما سبق في ظل استمرار تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في سوريا بشكل غير مسبوق في الآونة الأخيرة.

وتشير معظم التقارير إلى أن سوريا مقبلة على كـ.ـاـرثة إنسانية خلال الأشهر القليلة المقبلة، وذلك بسبب ارتفاع معدلات التضخم في البلاد إلى مستويات قياسية مؤخراً، بالتزامن استمرار انخفاض قيمة الليرة السورية أمام الدولار وبقية العملات العربية والأجنبية.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تسجل أرقاماً جديدة مقابل الدولار وبقية العملات وانخفاض كبير بأسعار الذهب محلياً وعالمياً!

ويرجح الخبراء أن تصل معدلات التضخم في سوريا إلى ذروة ارتفاعها خلال فصل الشتاء القادم، الأمر الذي من شأنه أن يؤدي إلى ارتفاع كبير وجنوني في أسعار مختلف السلع والمواد في البلاد.

ويؤكد الخبراء أن وسائل ومستلزمات التدفئة ستكون على رأس المواد التي ستشهد ارتفاعاً كبيراً في الفترة المقبلة، وذلك لأن معدلات التضخم سترتفع في موسم البرد والشتاء، وفقاً للعديد من التوقعات والمؤشرات الاقتصادية في الوقت الراهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close