أخر الأخبار

عام 2021 سيشهد عشرات الظواهر الفلكية الفريدة.. إليكم أبرزها

عام 2021 سيشهد عشرات الظواهر الفلكية الفريدة.. إليكم أبرزها

طيف بوست – فريق التحرير

العالم على موعد مع عشرات الظواهر الفلكية اللافتة التي ستحدث خلال عام 2021، حيث سيتمكن سكان الكرة الأرضية من مشاهدة عدة ظواهر مثيرة للانتباه.

خلال هذا التقرير سنتحدث عن أبرز الظواهر الفلكية الفريدة التي ستحدث على مدار عام 2021، وذلك بحسب موقع “ناشيونال جيوغرافيك”.

في السادس والعشرين من شهر أيار/ مايو المقبل، سيكون العالم على موعد مع “خسوف كلي للقمر”، كما يسمى أيضاً باسم “القمر الد.موي”.

ومما يجعل هذه الظاهرة الفلكية فريدة هذه المرة بدرجة أكبر، أن حدوثها سيتزامن مع الوقت الذي سيكون فيه القمر في أقرب نقطة له من الأرض.

ووفقاً لتقرير “ناشيونال جيوغرافيك” فإن قرب القمر من الأرض سيجعله يبدو أكبر وأكثر إشراقاً، وهو ما يطلق عليه البعض اسم “سوبر مون”.

هذه الظاهرة الفلكية الفريدة سيتمكن سكان الكرة الأرضية في كل من غرب أمريكا الشمالية، وغرب قارة أمريكا الجنوبية من مشاهدتها، بالإضافة إلى سكان استراليا وجنوب شرق آسيا أيضاً.

ومن المعروف فلكياً أن ظاهرة “خسوف القمر” كلياً تحصل نتيجة وقوع  الأرض على خط مستقيم بين الشمس والقمر، حيث تعمل الأرض على حجب أشعة الشمس عن القمر نتيجة موقعها.

ويساهم مرور الضوء عبر طبقة رقيقة من الأرض وانعكاس أشعة حمراء اللون على القمر على اكتسابه لوناً أحمراً وبالتالي تمت تسميته بـ”القمر الد.موي” مجازاً.

أما الظاهرة الفلكية الثانية التي سيشهدها العالم خلال سنة 2021، فهي كسوف الشمس المعروف باسم “الكسوف الحلقي”.

وسيتمكن سكان كل من كندا وأجزاء من روسيا وغرينلاند من مشاهدة هذه الظاهرة خلال ساعات الصباح الأولى من اليوم العاشر من شهر يونيو/ حزيران القادم.

وهذه الظاهرة الفلكية تحصل كل عامين وأحياناً تحدث خلال عامين متتاليين، لكن ما يجعلها ظاهرة فريدة هو أن رؤيتها تقتصر على أماكن محدد، حيث لا يتمكن إلا بعض سكان الكرة الأرضية من مشاهدتها.

وتحدث هذه الظاهرة المعروفة باسم “الكسوف الحلقي” حين لا يكون القمر الذي يعبر بين الأرض والشمس قريباً بشكل كافي من كوكب الأرض، وبالتالي فلا تُحجب أشعة الشمس بشكل تام، حيث تتشكل الحلقة الرفيعة من الشمس التي نراها.

الظواهر الفلكية عام 2021
ظاهرة الكسوف الحلقي

كما أننا على موعد في التاسع عشر من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2021 مع حدوث ظاهرة الخسوف الجزئي للقمر.

وسيرى الناس في جميع أنحاء قارتي أمريكا الجنوبية والشمالية، بالإضافة إلى استراليا وأجزاء من القارتين الأوروبية والآسيوية هذه الظاهرة التي ستكون الخسوف الثاني للقمر خلال سنة 2021.

وبحسب التقديرات الفلكية يعد هذا الخسوف جزئياً على الرغم من أن حوالي 95 بالمائة من القمر سيدخل في منطقة ظل الأرض.

أما الظاهرة الفلكية الرابعة اللافتة التي سيشهدها العالم خلال عام 2021، فستكون في اليوم الرابع من شهر ديسمبر/ كانون الأول، وذلك بحسب تقرير موقع “ناشيونال جيوغرافيك“.

وسيكون الناس على موعد مع كسوف كلي للشمس هو الثاني خلال سنة 2021، لكن رؤية هذه الظاهرة لن تكون متاحة سوى في القارة القطبية الجنوبية.

وفي ذات الوقت، سيكون هناك كسوف جزئي للشمس، حيث سيشاهده الناس في أجزاء من استراليا والأرجنتين وتشيلي ونامبيا وجنوب أفريقيا.

اقرأ أيضاً: بين الفن والإعلام والسياسة.. إليكم قائمة بأبرز مشاهير العرب الذين توفوا خلال عام 2020

يذكر أن عام 2020 قد شهد عدة ظواهر فلكية فريدة من نوعها من أبرزها تسـ.ـاقط الشهب وظهور مذنب لامع.

كما شهد عام 2020 أيضاً اقتراب كوكب المريخ من الأرض الأمر الذي أدى إلى ظهوره بمنظر رائع وفريد، فضلاً عن اقتراب كوكبي زحل والمشتري من بعضهما البعض كذلك الأمر.

ولم تكن إمكانية مشاهدة تلك الظواهر خلال عام 2020 بشكل جماعي في الساحات أو ما شابه ذلك، نظراً لتداعيات انتشار “فيـ.ـروس كورونا”.

على أمل أن يتمكن الناس خلال سنة 2021 من رؤية الظواهر الفلكية الفريدة مجتمعين بعيداً عن إجراءات العـ.ـزل والتباعد الاجتماعي التي تم اتباعها خلال العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى