أخر الأخبار

وفد تركي يتجه إلى روسيا لبحث الملف السوري بالتزامن مع تعزيزات تركية تصل إلى إدلب..!

وفد تركي يتجه إلى روسيا لبحث الملف السوري بالتزامن مع تعزيزات تركية تصل إلى إدلب..!

طيف بوست – فريق التحرير

أعلنت وزارة الخارجية التركية عن زيارة رسمية يجريها وفد تركي إلى روسيا من أجل إجراء محادثات مع القيادة الروسية حول الملفات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين في كل من سوريا وليبيا.

وأصدرت الوزارة بياناً قالت فيه، إن نائب وزير الخارجية “سادات أونال” سيجري زيارة اليوم الاثنين 31 آب/ أغسطس إلى العاصمة الروسية “موسكو”، برفقة وفد تركي.

وأشار البيان أن زيارة الوفد الرسمي التركي سوف تستمر 48 ساعة، حيث سيتم خلال الزيارة مناقشة أمور تتعلق بالملفين السوري والليبي وعدة قضايا إقليمية ودولية.

وكان الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” قد أجرى محادثات مع نظيره التركي “رجب طيب أردوغان” عبر اتصال هاتفي جرى خلاله التباحث حول أخر التطورات والمستجدات في كل من ليبيا وسوريا، وذلك في 17 من شهر أغسطس/ آب الجاري.

وأشارت الرئاسة الروسية حينها، أن الرئيسين ناقشا الأوضاع في سوريا، وأكدا على ضرورة مواصلة الجهود والتنسيق بين البلدين بخصوص الأوضاع هناك؟

كما أضاف البيان أن “بوتين” و”أردوغان” اتفقا على أهمية أن يستمر التنسيق بين الجانبين من أجل الاتفاق الموقع بينهما في الخامس من شهر آذار/ مارس الماضي بخصوص المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

من جانبها أصدرت الرئاسة التركية بياناً، ذكرت فيه أن الرئيسين أكدا على ضرورة استمرار العمل بموجب اتفاق الهدنة في إدلب خلال المرحلة المقبلة.

اقرأ أيضاً: “جيفري” يختبر بشار الأسد مجدداً ويطالبه باتخاذ خطوة مهمة متعلقة بالحل السياسي في سوريا..!

وفي شأن ذي صلة، وبالتزامن مع زيارة الوفد التركي إلى العاصمة الروسية “موسكو”، دفعت وزارة الدفاع التركية بمزيد من التعزيزات إلى محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وأفادت وسائل إعلام تابعة للمعارضة السورية، أن قافلة عسكرية تركية دخلت مساء الأمس من معبر “كفرلوسين” الحدودي مع سوريا، واتجهت نحو النقاط التركية في محافظة إدلب، خاصة تلك التي تتمركز في منطقة جبل الزاوية جنوب المحافظة.

وأضافت أن القافلة العسكرية ضمت شاحنات محملة بمعدات دعم لوجستي، بالإضافة إلى عدة عربات وآليات تركية.

هذا وتنتشر القوات التركية في نحو 60 موقع عسكري في محافظة إدلب وأرياف حماة واللاذقية وحلب شمال غرب سوريا.

وتعد قـ.ـاعدة “المسطومة” و”مطار تفتناز” من أبرز النقاط والمواقع العسكرية التركية الموجودة في المنطقة الشمالية الغربية من البلاد.

اقرأ أيضاً: تغيرات مفاجئة في سياسة روسيا حيال المسار السياسي في سوريا.. ومصير الأسد قابل للتفاوض!

تجدر الإشارة إلى أن تركيا دفعت في الآونة الأخيرة بعدة أرتال عسكرية إلى محافظة إدلب، كان أكبرها منذ أسبوعين، حين أدخلت أرتال عسكرية قدر عدد الآليات فيها بنحو 700 آلية عسكرية متنوعة.

يأتي ذلك في الوقت التي يتم فيه الحديث عن عملية عسكرية ينوي نظام الأسد شنها على منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي بدعم روسي من أجل السيطرة على المناطق التي تقع جنوب الطريق السريع “إم 4” الذي يصل مدينة حلب بمدينة اللاذقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close