أخر الأخبار

نهاية بشار الأسد تقترب.. قرار أمريكي حاسم بشأن تسوية الأوضاع في سوريا..!

نهاية بشار الأسد تقترب بقرار أمريكي حاسم بشأن تسوية الأوضاع في سوريا خلال المرحلة المقبلة..!

طيف بوست – متابعات

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء 17 حزيران/ يونيو 2020، أن الوقت قد حان لإنهاء حـ.ـرب بشار الأسد ضد أبناء الشعب السوري.

وشددت الوزارة على أنها اتخذت قراراً لا رجعة فيه بتسوية الأوضاع في سوريا، وذلك في اليوم الأول من تطبيق قانون قيصر ضد نظام الأسد والدول الداعمة له.

وقد دخل قانون قيصر رسمياً حيز التنفيذ صباح اليوم، وأعلنت الولايات المتحدة عن فرض عقـ.ـوبات على 39 شخصية وكيان تابعين للنظام السوري، من بينهم بشار الأسد وزوجته أسماء الأخرس، إلى جانب ماهر الأسد وزوجته أيضاً، بالإضافة إلى أختهما “بشرى الأسد”.

وصرحت المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الأمريكية “مورغان أورتاجوس” في بيان مصّور، اليوم الأربعاء، قائلة: إنه “حان الوقت لإنهاء حـ.ـرب بشار الأسد المـ.ـرعبة والتي لا داعي لها”.

وأضافت “أورتاجوس” تتخذ وزارة الخارجية الأمريكية إجراءات ضد الأفراد وبعض الكيانات الذين يقدمون الدعم للنظام السوري الذي ارتكب فظـ.ـائع وحـ.ـشية بحق السوريين.

وأكدت أن بلادها ستقف إلى جانب أبناء الشعب السوري، مشيرة إلى أن واشنطن ستحاسب أولئك الذين دعموا نظام الأسد في ارتكاب أفـ.ـظع الممارسات بحق الأبرياء في سوريا.

من جهته أكد رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور “جايمس ريش” أن بلاده عازمة على إنهاء حكم “بشار الأسد” خلال الفترة المقبلة.

وقال “ريش” إن قانون “قيصر” يبعث رسالة واضحة أن أي حل سياسي في سوريا لن يمر عبر رأس النظام السوري “بشار الأسد” بأي شكل من الأشكال.

اقرأ أيضاً: من بينهم بشار الأسد وزوجته.. أمريكا تفرض عقـ.ـوبات على 39 شخصية وتوجه رسالة عاجلة للنظام السوري

وأوضح السيناتور الأمريكي في تصريح صحفي، أنه بذل قصارى جهده من أجل إدراج قانون قيصر لحماية المدنيين في سوريا ضمن موازنة وزارة الدفاع الأمريكية، وإقراره كقانون بشكل رسمي خلال شهر ديسمبر/ كانون الأول الفائت.

وأضاف: “أنا انسق مع إدارة الرئيس ترمب ونسعى لتطبيق قانون قيصر بحذافيره، ونحرص كل الحرص أن لا يفلت أحد من العـ.ـقاب، خاصة الأسد والكيانات الداعمة له”.

ومضى قائلاً: “هذا القانون يرسل رسالة واضحة جداً للجهات التي تسعى لإعادة تأهيل نظام الأسد مجدداً، بأن أي عملية تسوية سياسية للملف السوري يجب أن لا تمر عبر “بشار الأسد”.

وأكد أن تطبيق العقـ.ـوبات سيحمل الأسد ومؤيده مسؤولية ممارستهم الغير إنسانية، معتبراً أن قانون قيصر خطوة نحو إحقاق العدالة بالنسبة للسوريين الذين ذاقو الأمرين على يد النظام السوري، وذلك وفقاً لصحيفة “الشرق الأوسط”.

ونقلت الصحيفة عن المتحدثة باسم كبير الجمهوريين في لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب “مايك مكول” تأكيدها بأن الأخير يدعم تطبيقاً كاملاً لقانون قيصر بهدف إجبار النظام السوري على وقف عملياته وممارساته الهمـ.ـجية ضد السوريين.

كذلك شددت “مكول” على أنها تدعم حكومة انتقالية في سوريا، على أن تحترم تلك الحكومة دولة القانون وحقوق الإنسان والتعايش السلمي مع الدول المجاورة.

وقد أعلن وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” اليوم الأربعاء عن بدء تطبيق قانون قيصر وفرض عقـ.ـوباب على شخصيات وكيانات قدمت الدعم لنظام الأسد خلال السنوات الفائتة.

وشملت العقـ.ـوبات الأمريكية بموجب “قانون قيصر” 39 شخصية وكيان من بينهم رأس النظام السوري “بشار الأسد” وزوجته، فضلاً عن رجال الأعمال الذين قدموا الدعم للنظام  خلال السنوات الماضية.

وجاء على رأس القائمة رجل الأعمال “محمد حمشو”، فيما جاءت على رأس قائمة الكيانات التي شملتها العقـ.ـوبات “ميلـ.ـيشا فاطميون” التابعة لإيران.

اقرأ أيضاً: مسؤول أمريكي: إدارة ترمب ستتخذ يوم غد إجراءات حاسمة ضد نظام الأسد

كما شملت العقـ.ـوبات “ماهر الأسد” وزوجته، والفرقة الرابعة التي يقودها، وقادتها “غسان علي بلال” و “سامر الدانا”، إلى جانب شقيقة بشار الأسد ، “بشرى الأسد”، وبعض الشخصيات الأخرى، مثل “منال الأسد” و” أحمد صابر حمشو”، و”عمر حمشو”، و”رانيا الدباس”.

وتأتي العقـ.ـوبات الأمريكية بموجب قانون قيصر، بهدف الضغط على نظام الأسد من أجل إجباره على تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 الذي ينص على تحقيق انتقال سياسي في سوريا بموجب عملية تسوية سياسية تقودها الأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close