أخر الأخبار

مصدر أمريكي يفجر مفـ.ـاجأة كبرى ويتحدث عن موقف أوروبي جديد مختلف كلياً تجاه بشار الأسد ونظامه!

مصدر أمريكي يفجر مفاجأة كبرى ويتحدث عن موقف أوروبي جديد مختلف كلياً تجاه بشار الأسد ونظامه!

طيف بوست – فريق التحرير

فجر مصدر أمريكي مفاجأة كبرى تتعلق بوجود تغييرات كبيرة في موقف دول الاتحاد الأوروبي حيال “بشار الأسد” ونظامه وطريقة التعامل مع الملف السوري وتطورات الأوضاع في سوريا، مشيرة إلى موقف أوروبي جديد مختلف كلياً عن المـ.ـواقف الأوروبية السابقة.

وضمن هذا السياق، نشرت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية تقريراً مطولاً سلطت من خلاله الضوء على وجود تحولات جديدة في موقف الدول الأوروبية حيال “بشار الأسد” والنظام في سوريا.

وقال الباحث البريطاني “تشارلز ليستر” الذي أعد التقرير تحت عنوان: “تذبذب موقف أوروبا تجـ.ـاه تجـ.ـميد الأسد”: “إنه بفـ.ـضل القوة الرادعة لقـ.ـانون قيـ.ـصر، كان لأعمال التطـ.ـبيع الإقلـ.ـيمية مع الأسد تأثيراً ضئـيلاً نسبياً”.

وأوضح الكاتب أنه ورغم ذلك يوجد اتجاه آخر مزعـ.ـج بنفس القدر، ولكنه يحتـ.ـمل أن يكـ.ـون أكثر أهمـ.ـية بكثير نحو إعـ.ـادة التطبيع مع النظام السوري، الذي يتطور وراء الكواليس في أوروبا، على حد قوله.

وأشار أنه وبالرغم من وجود موقف أوروبي رسمي يرفض التطبيع مع نظام الأسد، إلا أن ما وصفها بالشقوق بدأت تظهر بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

ونقلت المجلة في سياق تقريرها عن دبلوماسيين كبار في الاتحاد الأوروبي فضلوا عدم الكشف عن هويتهم فإن بعض الحكومات في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بدأوا مؤخراً يضغطون باتجاه تغيير سياسات الدول الأوروبية بما يتلائك مع مصالح الأسد ونظامه.

وبحسب المصادر فإن كل من اليونان وإيطاليا وقبرص وبولندا والنمسا والمجر بدأت تضغط على عدد من خطوط السياسية وتدعو لتغيير سياسة دول الاتحاد الأوروبي بالتعاطي مع الملف السوري والتعامل مع بشار الأسد.

وأوضحت المصادر أن بعض حكومات الدول آنفة الذكر عقدت اجتماعات خارج غرف الاتحاد الأوروبي مع مجموعات مختارة من الخبراء من أجل تبادر الأفـ.ـكـ.ـار حول الطـ.ـرق الإبداعية لتجاوز لوائـ.ـح العـ.ـقـ.ـوبات التي يفرضها الاتحاد الأوروبي على النظام السوري.

وحول دوافع وأهداف تلك الدول وراء هذا التحرك، أشارت المصادر إلى أن التحرك يأتي بدافع الخـ.ـوف العام حيال قضية اللاجئين، بالإضافة إلى السيـ.ـاسة القومية والشعبـ.ـوية، الأمر الذي قاد تلك الدول إلى زيادة الدعوات لتخفيف حدة الموقف الأورويي تجاه الأسد ونظامه.

وذكر كاتب التقرير نقلاً عن مصادر مطلعة تأكيدها بأنه في عدة مناسب هذا العام أصدرت العديد من دول الاتحاد الأوروبي شـ.ـكـ.ـاوى خاصة بشأن إشـ.ـارة قـ.ـادة الاتـ.ـحـ.ـاد الأوروبي المستمرة لجـ.ـرائـ.ـم نظـ.ـام الأسد في بيانات عـ.ـامـ.ـة تخص سوريا.

اقرأ أيضاً: إدارة بايدن تحسم أمرها وتحدد خارطة الطريق التي ستتعامل بها مع بشار الأسد وملف سوريا خلال الفترة القادمة

ووفقاً للمصادر فإن العديد من الدول الأوروبية لديها وجهة نظر مختلفة تقوم على أن وصف تلك الجـ.ـرائـ.ـم علناً لم يكن أمراً ضرورياً وعـ.ـائـ.ـقاً أمام الدول الحريصة على استكشاف تحسين العلاقات مع النظام السوري.

تجدر الإشارة إلى أن ما سبق يتزامن مع تقارير تحدثت عن حسابات مختلفة لكافة الأطراف المعنية بالشأن السوري من شأنها أن تقلب الموازين وتغيير المعادلة في سوريا سياسياً وميدانياً خلال المرحلة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close