أخر الأخبار

مظلوم عبدي يكشـ.ـف تفاصيل هـ.ـامة حول المرحلة القادمة في سوريا ويعرب عن تفاؤله بشأن اقتراب الحل!

مظلوم عبدي يكشف تفاصيل هامة حول المرحلة القادمة في سوريا ويعرب عن تفاؤله بشأن اقتراب الحل!

 طيف بوست – فريق التحرير

أدلى “مظلوم عبدي” قائد قوات سوريا الديمقراطية “قسد” بتصريحات جديدة هامة ترسم ملامح المرحلة المقبلة في سوريا، معرباً عن تفاؤله بشأن اقتراب التوصل إلى حل حقيقي وشـ.ـامل للملف السوري بموجب توافــقـ.ـات بين الدول المعنية بهذا الملف.

وفي التفاصيل، قال “عبدي” في تصريحات لـ”معهد واشنطن للدراسات” إنه أولى خطوات الحل في سوريا تبدأ من التوصل إلى اتفاق بين شرق الفرات وغربها.

وأكد القيادي الكردي أنه في حال التوصل إلى ذلك الاتفاق ستبدأ مشـ.ـاكل سوريا بالحل تباعاً حتى التوصل إلى حل نهائي في البلاد.

وأضاف: “نحن لا نـ.ـقـ.ـبل العودة إلى السابق.. الإدارة الـ.ـذاتـ.ـية موجودة منذ عشرة سنـ.ـوات وعليهم تقبـ.لـ.ـها دستورياً”، على حد قوله.

وأوضح “عبدي” في معرض حديثه أن التوصل إلى حل شامل في سوريا لن يتحقق إلا بفرض ضغوطات مستمرة على نظام الأسد من قبل الأطراف الدولية.

وتابع بالقول: “نحن نـ.ـؤمن أنه في حال حـ.ـدوث اتفاق بين شـ.ـرق الفرات وغربها وبـ.ـرعـ.ـاية دولية فإن كل المشـ.ـاكل في سوريا ستُحل تبـ.ـاعاً”، وفق تعبيره.

وبيّن القيادي الكردي أن قوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية يرون أن كل من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا هما اللاعبان الأساسيان في سوريا والمنطقة.

وأشار “عبدي” أنه في حال حدوث توافق بين موسكو وواشنطن فإنهما يمكنهما تحقيق تقدم واضح وملموس في الملف السوري.

وأضاف: “لا نعتـ.ـقـ.ـد أن اللقـ.ـاءات الدولية سـ.ـواءً في “جنيف” أو “أستانا” أو “سوتشي” ستتمكن من إيجاد مـ.ـخـ.ـرج ما، وذلك لأن الأطـ,ـراف التي ترعاها غير جـ.ـديـ.ـة، وفق قوله.

وأعرب “عبدي” في معرض حديثه عن تفاؤله بإمكانية التوصل إلى حل نهائي في سوريا خلال المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أن النظام السوري سيكون مجبراً على تغيير موقفه حيال العملية السياسية للملف السوري.

وأرجع القيادي الكردي ذلك إلى أن الأوضاع الداخلية والاقتصادية والدولية لا تسمح للنظام بالعودة إلى عام 2011، بالإضافة إلى أن القوى الدولية بدأت تشعر بأن المشـ.ـكلة في سوريا لا بد أن تُحل.

ولفت إلى أنه في حال بدأت القوى الدولية بوضع أولى لمساتها على الحوار للتوصل إلى حل في سوريا، فإن الإدارة الذاتية ستكون ضمن هذا المسار على اعتبار أن الوحـ.دات الكردية أصبحت واقعاً ملموساً في سوريا منذ 10 أعوام.

ورأى “عبدي” أنه في عام 2022 ستبدأ خطوات الحل النهائي في سوريا بالظهور، مشيراً إلى أنه يعتقد أن العملية السياسية ستشهد تقدماً خلال هذا العام.

أقرأ أيضاً: “صفقة أم عملية برية”.. مصادر تتحدث عن أسـ.ـباب عدم رد تركيا على التصعيد الروسي الأخير في إدلب!

أما بالنسبة للتواجد الأمريكي في سوريا، فشدد “عبدي” على أن الأكـ.ـراد لا يقولون أن على القـ.ـوات الأمريكية البقاء شمال شرق سوريا إلى الأبد، ولا أن يقوموا بحماية الوحـ.ـدات الكردية.

وأضاف: “لكن نقـ.ـول إنهم لا بـ.ـد أن يبـ.ـقـ.ـوا حتى الوصـ.ـول إلى حـ.ـل سيـ.ـاسي.. بالمختـ.ـصر، نريد أن نـ.ـحـ.ـول بقاء أمريكا هـ.ـنـ.ـا إلى أرضية للـ.ـوصـ.ـول إلى حل سياسي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close