أخر الأخبار

مظلوم عبدي يوجه طلباً عاجلاً إلى الرئيس الأمريكي بشأن سوريا ويتحدث عن تطورات هـ.ـامة قادمة!

مظلوم عبدي يوجه طلباً عاجلاً إلى الرئيس الأمريكي بشأن سوريا ويتحدث عن تطورات هـ.ـامة قادمة!

طيف بوست – فريق التحرير

وجّه “مظلوم عبدي” قائد ما يعرف باسم قـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسد” التي تسيطر على مساحات واسعة في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا طلباً عاجلاً إلى الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بشأن التطورات الميدانية الأخيرة شمال شرق البلاد.

وطالب “عبدي” في تصريحات صحفية نقلتها وسائل إعلام أمريكية إدارة “بايدن” بضرورة إرسال المزيد من القـ.وات الأمريكية إلى مناطق سيطرة “قسد” شرق الفرات.

ونقلت صحيفة “نيويورك تايمز” عن قائد “قسد” قوله: “بعد الهـ.ـجـ.ـوم الذي تعرض له سجـ.ـن الصناعة، لم يعد هــناك ما يكفي من القـ.ـوات”.

ونوه إلى أن المناطق التي تسيطر عليها قـ.ـوات سوريا الديمقراطية يوجد فيها نحو 700 جـ.ـندي أمريكي، مشيراً إلى أن هذا العدد قد لا يكفي في حال حدوث تطورات مفاجئة وغير متوقعة في المنطقة.

وأكد القيادي الكردي الذي تحدث مع الصحيفة من إحدى القواعد الأمريكية شمال شرق سوريا والتي تتشارك فيها قوات “قسد” مع قـ.ـوات التحالف الدولي أن المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا تحتاج إلى مزيد من القـــ.ـوات الأمريكية لضمان أمنها واستقرارها بشكل كامل.

وبحسب الصحيفة فإن قوات “قسد” التي تضم حالياً نحو مئة ألف عنصر، فقدت نحو 13 ألف عنصراً خلال المواجـ.ـهات التي خاضتها مع تنظـ.ـيم “الدولة” منذ عام 2014 حتى يومنا هذا.

وأشار تقرير الصحيفة إلى أن قوات سوريا الديمقراطية، فقدت نحو 43 عنصراً خلال المواجـ.ـهات التي جرت في سجـ.ـن الصناعة مؤخراً.

وبعد انتهاء أحداث سجـ.ـن الصناعة، حددت الإدارة الذاتية التي تعد الذراع السياسي لقـ.ـوات “قسد” 7 شروط لمواجـ.ـهة التحديات القادمة ومكـ.ـافحة الإرهـ.ـاب شمال شرق سوريا.

ومن أبرز تلك الشروط، زيادة الدعم المقدم لقوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمـ.ـن الداخلي والجهـ.ـات الأمنية عسكـ.ـرياً، بالإضافة إلى تقديم التقنيات والمستلزمات الضرورية لمواجـ.ـهة خطـ.ـر الإرهـ.ـاب في المنطقة.

وكانت الإدارة الذاتية قد تحدثت قبل أيام عن تطورات لافتة قادمة في سوريا خلال الفترة المقبلة، منوهة إلى وجود مؤشرات بدأت تلوح بالأفق بشأن المضي قدماً في عملية التسوية السياسية الحقيقية والشاملة للملف السوري.

وأكدت الرئيس التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية “إلهام أحمد” أن مشروع الإدارة الذاتية هو مشروع أساسي واستراتيجي ويجري العمل على تنفيذه وتعميمه ليشمل كافة جغرافية سوريا.

وأشارت إلى أن الظروف تبدو في الوقت الراهن مهيأة لنقل تجربة الإدارة الذاتية إلى مناطق أخرى في سوريا، واصفةً عام 2022 بعام الحسم.

وبينت قائلة: “أنا لا أقول لكم أن هناك حلاً سياسياً قريباً لكن يمكن أن يظهر نوعٌ من الوضوح في سياسات السنوات القادمة بما يخص الملف السوري”.

اقرأ أيضاً: “ضغط دولي على بشار الأسد”.. المعارضة السورية تطالب بتدخل أمريكي عاجل وحاسم في سوريا

تجدر الإشارة إلى أن قيادة “قسد” ترجح أن تقوم تركيا بعمل عسكـ.ـري جديد ضد مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية شمال وشرق سوريا خلال العام الجاري.

ووفقاً لقيادة “قسد” فإن تركيا قد تتجه نحو شن عملية عسكـ.ـرية في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا نظراً لأنها بحاجة إلى انتـ.ـصار في هذه المرحلة بالتحديد لكسب الرأي العام التركي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close