أخر الأخبار

مصادر تتحدث عن اتفاق بين “الجولاني” والاستخبارات البريطانية بعد لقاء بين الطرفين في إدلب.. إليكم تفاصيله!

مصادر تتحدث عن اتفاق بين “الجولاني” والاستخبارات البريطانية بعد لقاء بين الطرفين في إدلب.. إليكم تفاصيله!

طيف بوست – فريق التحرير

تحدثت وكالة “تاس” الروسية عن لقاء جرى مؤخراً بين ممثل عن جهاز الاستـ.ـخبارات الســ.ـرية البريطاني “جوناثان باويل” وقائد هيئة تحرير الشام “أبو محمد الجولاني” في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

ونقلت الوكالة عن مصدر دبلوماسي في العاصمة الروسية “موسكو”، أمس الاثنين، أن اللقاء بين الطرفين جرى تحديداً في شمال محافظة إدلب بالقرب من معبر “باب الهوى” الحدودي بين سوريا وتركيا.

وأوضح المصدر الدبلوماسي الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن المباحثات بين “الجولاني” وممثل جهاز الاستـ.ـخبارات البريطاني تمحورت حول موضوع إمكانية شطـ.ـب اسم “هيئة تحرير الشام” من لوائح التنظيمات الإرهـ.ـابية.

ونوه المصدر أن “باويل” قدم مقترحاً لقائد “هيئة تحرير الشام” يتضمن إعلان الهيئة عن مواصلة التقـ.ـويض ضـ.ـد الدول الغربية وإقامة تعاون وثيق معها”.

وبحسب ذات المصدر الروسي فإن الجانب البريطاني عرض على “أبو محمد الجولاني” أن يستمر بإجراء المقابلات مع الصحفيين الأمريكيين في المرحلة المقبلة.

ولفت أن المسؤول البريطاني نصح “الجولاني” بذلك، نظراً لأن المقابلات الصحفية مع وسائل الإعلام الأمريكية من الممكن أن تشكل سمعة إيجابية له.

كما أكد الجانب البريطاني على أهمية أن يتم إشراك عدد من حلفاء بريطانيا، وفي مقدمتهم الولايات المتحدة الأمريكية في عملية تغيير صورة “هيئة تحرير الشام” أمام المجتمع الدولي والرأي العام العالمي.

ووفقاً للدبلوماسي الروسي، فإن الطرفين توصلا إلى اتفاق بعد اللقاء الذي جرى بينهما في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وحول تفاصيل الاتفاق بين “الجولاني” والاستخبارات البريطانية، أوضح المصدر أنه نص على الحفاظ على قناة اتصال دائمة بين الطرفين خلال الفترة القادمة.

من جانبها، رفـ.ـضت وزارة الخارجية البريطانية التعليق على تقرير الوكالة الروسية حول لقاء بين ممثل عن هيئة الاستـ.ـخبارات الخارجية البريطانية “MI-6″ و”الجولاني”.

وقال متحدث باسم الوزارة، رداً على سؤال من وكالة “تاس” الروسية، التي نشرت التقرير يوم أمس، حول اللقاء: “لن نقدم أي تعليقات بشأن هذا الموضوع”.

اقرأ أيضاً: بثينة شعبان تتحدى أمريكا ودول الغرب وتتحدث عن رسائل حملها بشار الأسد في خطابه الأخير!

وكان “أبو محمد الجولاني” قد كثف من ظهوره الإعلامي في الآونة الأخيرة، سواءً عبر تجوله في شوارع مدينة إدلب أو زيارته للمخيمات شمال سوريا، أو عبر مقابلات صحفية مع وسائل إعلام محلية ودولية.

وقد أجرى “الجولاني” مقابلة مع الصحفي الأمريكي “مارتن سميث” من قناة “BPS” الأمريكية في وقت سابق، انتـ.ـقد فيها تصنيف دول أوروبية للهيئة بـ”الإرهـ.ـاب”.

اقرأ أيضاً: متى سيتم تقديم “بشار الأسد” للمحاكمة والعدالة.. تقرير لمجلة أمريكية يجيب!

واعتبر “الجولاني” في تلك المقابلة أن ذلك التصنيف “مُسـ.ـيّس”، وأن الهيئة لا تشكل أي تهـ.ـديد للدول الإقليمية، مطالباً الدول الأوروبية بمراجعة سياساتها تجاه “الهيئة”.

كما أعرب “الجولاني” في ذات المقابلة عن استعداد “الهيئة” لاستقبال أي جهات حقوقية وقانونية دولية من أجل الإشراف على السجـ.ـون التابعة للهيئة في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close