أخر الأخبار

مسؤول أمريكي يتحدث عن مطلبين جديدين على الأسد تحقيقهما للاعتراف بأي حكومة سورية في المستقبل!

مسؤول أمريكي يتحدث عن مطلبين جديدين على الأسد تحقيقهما للاعتراف بأي حكومة سورية في المستقبل!

طيف بوست – فريق التحرير

تحدث المبعوث الأمريكي الجديد الخاص بالملف السوري “جويل رايبورن” عن مطلبين جديدين للولايات المتحدة الأمريكية لا بد من تحقيقهما إلى جانب المطالب السابقة للاعتراف بأي تسوية سياسية للأوضاع في سوريا.

كما أشار “رايبورن” إلى أن بلاده لن تعترف بشرعية أي حكومة ستقود سوريا في المستقبل، ما لم يتم تحقيق المطالب الجديدة بالإضافة إلى الشـ.ـروط السابقة.

جاء حديث المسؤول الأمريكي خلال مقابلة تلفزيونية على قناة “الحدث العربية”، حيث رد على سؤال وجهه المذيع بشأن إمكانية التعامل مع النظام السوري في المستقبل في حال قام “الأسد” بتغيير سلوكه.

وكان “رايبورن” واضحاً في إجابته حيث قال: “إن لدى الولايات المتحدة الأمريكية شـ.ـروط صـ.ـارمة لا بد أن تلتزم بها حكومة الأسد حتى يتم الاعتراف بها من قبل واشنطن”.

وأكد المبعوث الأمريكي أن من دون تنفيذ النظام السوري لتلك المطالب لن تحظى الحكومة السورية المقبلة في سوريا بالاعتراف لا من قبل واشنطن ولا من قبل غيرها، وفق تعبيره.

أما بشأن المطلبين الجديدين، فقال “رايبورن” إن على نظام بشار الأسد أن يُسلم ترسـ.ـانته الكيـ.ـماوية بالكامل، وليس كما جرى في المرة السابقة.

ولفت أن المطلب الأمريكي الثاني الجديد يتمثل بضرورة محاسبة كافة الأشخاص الذين ارتكبوا جـ.ـرائم حـ.ـرب ضد أبناء الشعب السوري خلال السنوات الماضية.

وجدد “رايبورن” التأكيد على الشـ.ـروط الأمريكية التي تم تحديدها في وقت سابق من أجل الاعتراف بحكومة النظام السوري أو أي حكومة تتسلم قيادة البلاد في المستقبل.

وأوضح أن على نظام الأسد أن ينهي ارتباطه بشكل حقيقي بالنظام الإيراني، وأن يمهد الطريق ويهيئ الظروف لعودة اللاجئين السوريين بشكل آمن وطوعي إلى بلادهم.

وكان “رايبورن” قد أكد خلال الجولة التي قام بها في منطقة الشرق الأوسط مؤخراً بعد تسلمه لمنصبه الجديد خلفاً لـ”جيمس جيفري” أن الولايات المتحدة لن تعترف بأي انتخابات تجرى في سوريا ما لم يتم تنظيمها بإشراف الأمم المتحدة وبموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

اقرأ أيضاً: تطورات جديدة في الميدان قد تغيّر مجريات الأحداث العسكرية في إدلب

كما تحدث المبعوث الأمريكي في تصريحات صحفية سابقة أن أي انتخابات تجري في سوريا خارج إطار الأمم المتحدة ليست سوى مضيعة للوقت.

وشدد أن الانتخابات الوحيدة التي ستحظى باعتراف المجتمع الدولي هي تلك التي ستتم تحت مظلة الأمم المتحدة ووفقاً للقرارات الأممية ذات الصلة بالشأن السوري.

وجدد “رايبورن” حديثه خلال المقابلة التي أجراها مع قناة “الحدث العربية” عن التزام واشنطن بقانون قيصر، مؤكداً مواصلة بلاده فرض المزيد من العقـ.ـوبات ضد النظام في سوريا.

ونوه أن قانون قيصر قد فرض حتى اللحظة عقـ.ـوبات على 110 من الأشخاص والكيانات التابعين للنظام السوري والذين يمولون حـ.ـربه ضد السوريين.

اقرأ أيضاً: مصير مدينة عين عيسى.. “قسد” تنفي تسليم المدينة وتُكذّب رواية روسيا وإعلامها..!

وأكد “رايبورن” على أهمية الإجراءات الأمريكية المتخذة في إطار “قانون قيصر”، مشيراً أنها فعالة بشكل كبير ونجحت بتعـ.ـطيل قدرة نظام الأسد على جني مداخيل نقدية جديدة، وفق تعبيره.

وتعهد المبعوث الأمريكي الجديد إلى سوريا بأن بلاده ستستمر باتخاذ إجراءات إضافية ضد النظام السوري في قادم الأيام حتى مع وصول رئيس جديد إلى سدة الحكم في الولايات المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close