أخر الأخبار

الرئاسة التركية تنشر تفاصيل محادثة هاتفية هامة بين أردوغان وبوتين بشأن إدلب.. هذا مضمونها..!

الرئاسة التركية تنشر تفاصيل محادثة هاتفية هامة بين أردوغان وبوتين بشأن إدلب.. هذا مضمونها..!

طيف بوست – فريق التحرير

أجرى الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” محادثة هاتفية هامة مع نظيره الروسي “فلاديمير بوتين” مساء أمس الثلاثاء، ناقشا خلالها العديد من الملفات، وفي مقدمتها ملف محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

ونشرت الرئاسة التركية بياناً بعد المحادثة الهاتفية التي جرت بين الرئيسين، ذكرت فيه بعض التفاصيل التي تمت مناقشتها بشأن آخر التطورات الميدانية في كل من سوريا وليبيا وإقليم “قره باغ”.

وأوضحت الرئاسة في بيانها أن “أردوغان” أكد لنظيره بوتين” ضرورة اتخاذ إجراءات سريعة وملموسة بشأن إيجاد حل للأوضاع في سوريا، لا سيما في محافظة إدلب شمال غرب البلاد.

وأشارت إلى أن الرئيس أردوغان تحدث خلال الاتصال الهاتفي عن إمكانية إنهاء الصـ.ـراع في سوريا على غرار ما حصل بين أذربيجان وأرمينيا في إقليم “قره باغ” مؤخراً.

وتأتي أهمية حديث الرئيس التركي بشأن ملف محافظة إدلب، كونه تزامن مع تصـ.ـعيد روسي غير مسبوق ضد ريف المحافظة الجنوبي، بالإضافة إلى تصريحات مستشار حزب العدالة والتنمية المقرب من الرئاسة التركية، الدكتور “ياسين أقطاي” مؤخراً التي أكد خلالها أن تركيا لم ولن تتنازل عن إدلب.

وتعد دعوة “أردوغان” هذه الثانية من نوعها منذ عقد الاتفاق بين أذربيجان وأرمينيا، إذ وجه الدعوة الأولى منذ أسبوعين بخصوص إمكانية التوصل إلى حل في سوريا يكون مشابهاً لما حدث في إقليم “قره باغ”.

كما نوهت الرئاسة التركية في بيانها إلى أن الرئيسين تناولا خلال المحادثة الهاتفية سبل تعزيز العلاقات بين البلدين خلال المرحلة المقبلة.

وأضاف أن الملف الاقتصادي كان حاضراً خلال الاتصال، حيث بحث الزعيمين سبل زيادة حجم التبادل التجاري بين روسيا وتركيا، إلى جانب مناقشة العديد من الملفات الدولية ذات الاهتمام المشترك بين أنقرة وموسكو.

ووفقاً للبيان، فإن الرئيسين تحدثا عن أهمية استمرار التنسيق والتعاون بين البلدين لا سيما في إيجاد حل للأوضاع في سوريا عموماً، وفي محافظة إدلب على وجه الخصوص.

اقرأ أيضاً: واشنطن تشير إلى خيارات جديدة للتعامل مع نظام الأسد وترصد مكافأة مالية لمن يدلي بمعلومات عن “الجولاني”

وفي شأن ذي صلة، أكد وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” في كلمة له أمام البرلمان التركي، يوم أمس على ضرورة بذل المزيد من الجهود من أجل الدفع بعملية التسوية السياسية في سوريا وإنهاء الحـ.ـرب المستمرة هناك منذ نحو 10 أعوام.

وبخصوص العلاقات التركية الروسية، قال الوزير التركي: “إن العلاقات بين أنقرة وموسكو قائمة على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة بين البلدين”.

اقرأ أيضاً: تحركات وتصريحات تركية غير مسبوقة حول إدلب.. ومحلل تركي يوضح الأسباب!

الجدير بالذكر أن وزير الخارجية التركي كان قد أدلى بتصريحات هامة في وقت سابق من هذا الشهر بخصوص الأوضاع في سوريا، حيث أشار فيها إلى أن الوقت قد حان لتطهير سوريا من “الإرهـ.ـاب” والتوصل إلى حل سياسي حقيقي وشامل يحقق تطلعات السوريين.

يأتي ذلك على الرغم من الدعوات الأممية والدولية المتكررة خلال السنوات الماضية بشأن إيجاد حل للأوضاع في سوريا، في الوقت الذي يماطل فيه نظام الأسد ومن وراءه روسيا وإيران لتعـ.ـطيل أي خطوات عملية من شأنها أن تمهد الطريق للتوصل إلى حل شامل للملف السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close