أخر الأخبار

من دمشق.. لافروف يتحدث عن أولويات روسيا في سوريا ويكشف تفاصيل الاجتماع مع بشار الأسد..!

من دمشق.. لافروف يتحدث عن أولويات روسيا في سوريا ويكشف تفاصيل الاجتماع مع بشار الأسد..!

طيف بوست – فريق التحرير

أجرى وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” اجتماعاً مع رأس النظام السوري “بشار الأسد”، اليوم الاثنين 7 أيلول/ سبتمبر، وذلك في إطار زيارة يجريها وفد روسي رفيع المستوى إلى دمشق لإجراء محادثات مع المسؤولين السوريين بشأن الملف السوري.

وعقب الاجتماع الذي جرى بين “لافروف” و”الأسد”، أكد الوزير الروسي أنه تباحث مع “بشار الأسد” الأوضاع الراهنة في سوريا.

وأشار “لافروف” إلى أن الطرفين اتفقا على عدد من الأولويات التي يجب تنفيذها خلال المرحلة القادمة بالنسبة للأوضاع الميدانية على الأراضي السورية.

وفي هذا السياق، شدد “لافروف” على أن الوضع الميداني في سوريا يجب أن يبقى هادئاً نسبياً، لافتاً أن على السوريين أن يسعوا إلى توحيد صفوفهم في الداخل، على حد تعبيره.

وأوضح أن القيادة الروسية تعطي الأولوية في سوريا خلال الوقت الراهن لعملية إعادة الإعمار وسبل تأمين التمويل الدولي من أجل البدء فعلياً في هذه الخطوة.

ولفت “لافروف” أن الزيارة التي يجريها الوفد الروسي إلى دمشق سوف تتركز على أفق التعاون المشترك بين البلدين في ظل المستجدات التي طرأت مؤخراً على المنطقة.

وأشار إلى وجود بعض الدول التي تبدو غير راضية عن التطورات الأخيرة في سوريا، موضحاً أن تلك الدول بدأت مؤخراً بمحاولة تمرير أجنداتها بالنسبة للملف السوري.

وأضاف: “روسيا تؤكد أنها ستبقى ملتزمة بوحدة وسيادة سوريا وأراضيها، وستبقى تحترم مبدأ تقرير الشعب السوري لمصيره”.

اقرأ أيضاً: مجلة أمريكية: بشار الأسد قد يقدم تنازلات مقابل رفع “عقوبات قيصر” عنه..!

ووصل “لافروف” إلى العاصمة السورية دمشق، صباح اليوم، في أول زيارة له منذ مطلع شهر شباط/ فبراير من عام 2012، أي قبل ثمانية سنوات.

وسبق وصول الوزير الروسي إلى دمشق، وفد روسي رفيع المستوى على رأسه نائب رئيس الوزراء “يوري بوريسوف”، والممثل الخاص للرئيس لشؤون إفريقيا والشرق الأوسط، “ميخائيل بوغدانوف”.

وقد نشرت وكالة الأنباء الألمانية “DPA” منذ أيام تقريراً تحدثت من خلاله عن أهداف الزيارة التي يجريها “لافروف” إلى العاصمة السورية دمشق.

وقالت الوكالة إن الوزير الروسي سيجري زيارة مفصلية إلى سوريا من أجل طرح مبادرة جديدة على النظام السوري.

وتوقعت أن يكون “لافروف” جاء إلى دمشق حاملاً في جعبته تطورات مثيرة، من بينها طرح إمكانية تشكيل حكومة موحدة بين النظام والمعارضة والمكون الكردي.

اقرأ أيضاً: لأول مرة منذ عام 2012 خريطة النفوذ تبقى “ثابتة” لمدة 6 أشهر متواصلة في سوريا.. ماذا يعني ذلك؟

ويرى بعض المحللين أن زيارة “لافروف” تأتي في إطار مساعي موسكو للدفع بالعملية السياسية المتعلقة بالملف السوري، وذلك من أجل الاستفادة من استثمارات عملية إعادة الإعمار التي أكدت واشنطن أنها لن تسمح بانطلاقها دون وجود انتقال حقيقي للسلطة في سوريا.

فيما اعتبر آخرون أن “لافروف” جاء إلى دمشق من أجل وضع النظام السوري في صورة التطورات الجديدة على الساحة الدولية بشأن التعاطي مع الأوضاع في سوريا، وأنه سيؤكد للأسد أن عليه تقديم التنازلات وإلا فإن الأمور سوف تتجه نحو الأسوأ في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close