أخر الأخبار

كيفية التخلص من الشخير أثناء النوم.. إليكم خمس طرق بسيطة لكنها مضمونة!

كيفية التخلص من الشخير أثناء النوم.. إليكم خمس طرق بسيطة لكنها مضمونة!

طيف بوست – فريق التحرير

يعد الشخير من أكثر الأمور التي تسبب إزعاجاً أثناء النوم، خاصةً حين يترافق مع إصدار صوت مرتفع مما يجعل الشريك الآخر يشعر بالقـ.ـلق وعدم القدرة على النوم.

وفي الكثير من الأحيان يكون صوت الشخير مزعجاً لصاحبه أيضاً ويجعله لا يتمكن النوم بعمق، فضلاً عن تسببه ببعض المشكلات النفسية للعديد من الناس نتيجة عدم قدرتهم على التحكم بهذا الفعل اللاإرادي.

وضمن هذا السياق يوصي الأطباء وخبراء الصحة بعدم الاستهانة بهذه المشكلة، ويحذرون من أنها قد تكون مؤشراً للإصـ.ـابة ببعض الأمـ.ـراض مثل أمـ.ـراض القلب.

وقد أظهرت عدة دراسات حديثة أن التخلص من الشخير هو أمر ممكن عبر اتباع عدة طرق بسيطة لكنها عادةً ما تكون مضمونة، لاسيما إذا كانت مشكلة الشخير ناتجة عن أسباب غير مرضية.

التخلص من الشخير

في السطور القادمة سنقدم لكم خمس طرق تساعد على التخلص من الشخير، وذلك بحسب تقرير حديث نشره موقع “هيلث لاين” الطبي.

الطريقة الأولى عبر “فقدان الوزن”، حيث أن زيادة الدهون في الجسم، وبالتحديد حول الرقبة تسبب في أغلب الأحيان ضيقاً في مجرى الهواء في الحلق، الأمر الذي يؤدي إلى صعـ.ـوبات في التنفس أثناء النوم.

الطريقة الثانية التي أشار إليها تقرير الموقع تتمثل بزيادة ساعات النوم، إذ يؤكد الموقع أن أخذ قسط كافٍ من النوم يومياً يساهم بشكل كبير في التخلص من الشخير .

ويوضح التقرير أن تعب الإنسان عندما يترافق مع قلة النوم يعد أحد أبرز العوامل التي تؤدي إلى الشخير بشكل مفاجئ أثناء النوم، نظراً للارتخاء الزائد في عضلات الحلق.

الطريقة الثالثة وهي من أسهل طرق التي تساعد على التخلص من الشخير وتتمثل بتغيير وضعية النوم، حيث يؤكد أن أفضل وضعية للنوم هي النوم على أحد الجانبين.

ويوصي الموقع بتجنب النوم على الظهر قدر المستطاع، لأنها وضعية غالباً ما تسبب الشخير لدى معظم الناس.

الطريقة الرابعة عبارة عن تجنب تناول المهدئات لعـ.ـلاج اضـ.ـطرابات النوم، حيث يشير التقرير إلى أن الآثار الجانبية لتلك المهدئات غالباً ما تسبب مشكلة الشخير أثناء النوم.

الطريقة الخامسة تتمثل برفع الرأس، إذ تعتبر هذه الطريقة من الطرق المفيدة التي تساعد على التخلص من الشخير، حيث أن رفع الرأس عن سطح السرير بمسافة تقدر بـ 4 بوصات من شأنه أن يبقي مجرى الهواء في الحلق مفتوحاً، وفق ما جاء في التقرير.

اقرأ أيضاً: لماذا تراودنا الأحلام أثناء النوم وما سبب نسيانها بعد الاستيقاظ.. إليكم ما يحدث في الدماغ لحظة الحلم!

وفي الختام يوصي الخبراء في مجال الصحة بمحاولة معالجة مشكلة الشخير، لأن تركها قد يتحول إلى حالة مرضية تجعل الشخص الذي يعـ.ـاني منها يشعر بالنعاس والتعب والاضـ.ـطراب في التركيز بشكل دائم.

ويؤكد الخبراء على ضرورة اتباع الطرق الآنفة الذكر التي قد تساهم بشكل كبير بمساعدة معظم الأشخاص على التخلص من الشخير وجعله من الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close