أخر الأخبار

تسريبات تكشف سبب “حرائق” اللاذقية وطرطوس.. هل هو اتفاق للضغط على روسيا؟

تسريبات تكشف سبب “حـ.ـرائق” اللاذقية وطرطوس.. هل هو اتفاق للضغط على روسيا؟

طيف بوست – فريق التحرير

تحدث “فراس طلاس” نجل وزير الدفاع السابق في النظام السوري “مصطفى طلاس” حول الحـ.ـرائق التي تشهدها أرياف محافظات طرطوس واللاذقية وحمص.

وأكد “طلاس” في منشور على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن الحـ.ـرائق مفتعلة، وليست بفعل التغيرات المناخية أو سرعة الرياح.

وكشف “طلاس” في منشور أن من قام بهذا الفعل يهدف إلى الضغط على روسيا، خاصة في ظل وجود استحقاقات سياسية كبرى في الفترة المقبلة.

وقال “طلاس” أنه حصل على تسريبات تؤكد أن ما يجري في الساحل السوري شمال غرب سوريا ناجم عن اتفاق بين إيران ونظام الأسد.

وأوضح أن الهدف من ذلك هو الضغط على روسيا بموجب عبارة مفادها “الأسد أو نحـ.ـرق البلد فوق رؤوسكم”، على حد تعبيره.

وخاطب “طلاس” أهالي المدن الساحلية قائلاً: “إن بشار الأسد وزوجته أسماء الأخرس ليس لديهما أي اهتمام بما يجري في الساحل السوري”.

وأشار أن “الأسد” وزوجته لا يعنيهما سوى العاصمة دمشق، مضيفاً أنهما يستخدمان جميع “الطوائف” للاحتفاظ بدمشق فقط لا غير.

يأتي ذلك في الوقت الذي تحدثت فيه صحيفة الشرق الأوسط نقلاً عن مصادر روسية قولها، إن تصريحات بشار الأسد الأخيرة لاقت انتقادات واسعة لدى المسؤولين الروس بعد أن قلب “الأسد” مجمل الحقائق.

كما أشارت المصادر إلى أن “بشار الأسد” ظهر في مقابلته مع وكالة “سبوتنيك” الروسية وكأنه يرد بالرفض على المطالب التي حملها “لافروف” أثناء زيارته إلى دمشق مطلع الشهر الماضي.

اقرأ أيضاً: جولة جديدة حاسمة من محادثات “أستانا” بشأن سوريا.. وهذا ما سيتم بحثه بين الأطراف المشاركة!

وفي السياق ذاته، وتعليقاً على الحـ.ـرائق التي تشهدها اللاذقية وطرطوس وحمص، دعا رأس النظام السوري “بشار الأسد” الموالين له لإقامة صلاة “الاستسقاء” في عموم المحافظات السورية.

ونشرت وزارة الأوقاف التابعة للنظام السوري بياناً على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” مساء الأمس ذكرت فيه: إن بشار الأسد أعطى توجيهاته لإقامة صلاة الاستسقاء ظهر اليوم السبت في كافة المساجد طلباً لنزول الأمطار وإيقاف الحـ.ـرائق.

وتشهد عدة محافظات سورية حـ.ـرائق كبيرة منذ مساء يوم الخميس، حيث لم تتمكن الجهات المختصة من السيطرة على تلك  الحـ.ـرائق التي طالت مساحات واسعة مزروعة بالأشجار في أرياف اللاذقية وطرطوس وحماة وحمص.

اقرأ أيضاً: “ترمب” يعلن تمديد حالة “الطوارئ” الخاصة بسوريا.. ما الأسباب وماذا يعني ذلك؟

كما أودت الحـ.ـرائق في تلك المناطق بحياة نحو 2 أشخاص، فضلاً عن تضـ.ـرر معظم ممتلكات الأهالي، وذلك بحسب وسائل الإعلام الرسمية التابعة للنظام السوري.

وأظهرت الصور المتداولة على الصفحات الموالية للنظام السوري أن عناصر تابعين لنظام الأسد يقومون بمحاولة إطـ.ـفاء الحـ.ـرائق عبر استخدام طرق بدائية جداً وتقنيات قديمة لا تتناسب مطلقاً مع حجم ما يحدث في محافظات اللاذقية وطرطوس وحماة وحمص منذ يوم أمس الأول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close