أخر الأخبار

حديث عن عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية.. و”دي ميستورا” يكشف أبرز موقف واجهه خلال اجتماعاته حول سوريا

حديث عن عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية.. و”دي ميستورا” يكشف أبرز موقف واجهه خلال اجتماعاته حول سوريا..!

طيف بوست – فريق التحرير

أفادت عدة وسائل إعلام عربية أن جدلاً مرتقباً بين أعضاء جامعة الدول العربية بشأن إعادة نظام الأسد إلى الجلوس على مقعده الفارغ في مجلس الجامعة منذ عام 2011.

وشددت الجزائر على ضرورة عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية ، وذلك عبر تصريحات أدلى بها الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون”.

وأضاف “تبون” إعادة سوريا إلى الجامعة العربية أمر غاية في الأهمية كونها من الدول المؤسسة لمجلس الجامعة، مشيراً أن النظام السوري يحافظ على مبادئها حتى الآن.

ولفت الرئيس الجزائري إلى أن النظام السوري ما يزال حتى الوقت الحاضر يرفض بشكل قاطع التطبيع مع إسرائيل، على حد تعبيره.

من جهته، قال الأمين العام لجامعة الدول العربية “أحمد أبو الغيط” إن عودة النظام السوري إلى مقعده الشاغر في مجلس الجامعة مؤكدة.

واستدرك بالقول: “لكن عودة النظام السوري لن تكون في الوقت الحالي، نظراً لأن الظروف ليس مواتية على الصعيد الدولي”، وفق وصفه.

وأضاف “أبو الغيط”: “هناك عدة شروط لعودة نظام الأسد إلى مقعده في مجلس جامعة الدول العربية، لكنه لم يلتزم فيها أو ينفذها حتى الآن”.

وأكد في تصريحات صحفية أدلى بها أن بعض الدول العربية كالجزائر والعراق، قد طالبوا بإعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية أكثر من مرة.

وأوضح أن البت بمثل هذا القرار يحتاج إلى موافقة وزراء الخارجية الذين عملوا على تجميد عضوية نظام الأسد في الجامعة العربية منذ عام 2011.

هذا وقد كان من المقرر أن تستضيف الجزائر القمة العربية على أراضيها خلال شهر مارس/ آذار الفائت من هذا العام، لكن تداعيات انتشار فيروس كورونا حالت دون انعقاد القمة.

وتأتي تصريحات رئيس الجزائر وأمين عام مجلس جامعة الدول العربية بعد نحو شهر من دخول قانون قيصر حيز التنفيذ ضد نظام الأسد والدول الداعمة له.

اقرأ أيضاً: بعد حديث أمريكي عن انهيار نظام الأسد.. مباحثات روسية أمريكية حول الحل السياسي في سوريا..!

وتفرض الولايات المتحدة الأمريكية بموجب القانون عقـ.ـوبات اقتصادية على النظام السوري والجهات أو الكيانات أو الدول التي تقدم أي نوع من أنواع الدعم لنظام الأسد.

وفي حال انعقاد قمة الجامعة العربية في وقت لاحق عبر تقنية الفيديو من المرجح أن يتم تمديد قرار تجميد عضوية النظام السوري وبقاء مقعده شاغراً، وذلك تجنباً لغـ.ـضب الإدارة الأمريكية التي تبذل جهوداً مضاعفة من أجل الضغط على نظام الأسد وجعله في عزلة دولية سياسياً واقتصادياً.

بوتين وافق على حضور اجتماع حول سوريا كـ”هدية زفاف” لـ “دي ميستورا”

على صعيد آخر كشف المبعوث الأممي السابق إلى سوريا “ستافان دي ميستورا” بعض التفاصيل الهامة حول اجتماعاته بشأن الملف السوري عندما كان على رأس عمله.

ومن أبرز المواقف التي كشف عنها، هو أن موافقة الروس على المشاركة في اجتماع جنيف حول لجنة إعادة صياغة الدستور الذي عقد أواخر عام 2018، قد جاء بمثابة “هدية زفاف” من قبل الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين”.

وجاء تصريح “دي ميستورا” خلال مقابلة إذاعية ضمن برنامج “ضيف الصيف” الذي يذاع عبر أثير الإذاعة السويدية، حيث تحدث “دي ميستورا” عن أهم تفاصيل عمله في الأمم المتحدة، خاصة تلك المتعلقة بالمهمة التي أوكلت إليه بشأن الملف السوري.

وبثت الإذاعة السويدية تسجيلاً صوتياً لـ “دي ميستورا” كشف من خلاله عن موقف ربما يكون الأول من نوعه على الصعيد الدبلوماسي حدث في أحد الاجتماعات المتعلقة بالملف السوري وبحضور كل من الرئيس الروسي والتركي والفرنسي والمستشارة الألمانية.

وأشار “دي ميستورا” أنه أثناء حضوره اجتماعاً حول سوريا في خريف عام 2018 بمدينة اسطنبول التركية، كان يسعى لاستثمار تواجد الرئيس الروسي “بوتين” من أجل محاولة إقناعه بمشاركة روسيا في اجتماع جنيف لتشكيل لجنة إعادة صياغة دستور سوريا.

وأوضح “دي ميستورا” أن كلمته عن الأوضاع في سوريا في ذلك الاجتماع، لم تكن مرضية لـ “بوتين”، مشيراً أن الأخير علق بالقول: “أن هناك متسع من الوقت من أجل تشكيل لجنة إعادة صياغة الدستور السوري، وأن دي ميستورا فقد صبره كدبلوماسي نظراً لأنه تزوج قبل عدة أشهر من الاجتماع.

اقرأ أيضاً: “ورقة التوت الأخيرة”.. دول أوروبية تدرس إمكانية تجريد الأسد من سـ.ـلاحه الأخير..!

ولفت “دي ميستورا” أن الاجتماع بعد كلمة “بوتين” تحول إلى جلسة تهنئة، موضحاً أنه أدرك أن لديه دقائق فقط من أجل الخروج من الاجتماع بنتيجة مهمة، فطلب من “بوتين” أن تكون هدية زفافه أن تشارك روسيا في اجتماع تشكيل اللجنة الدستورية السورية.

وأشار أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” تعجب في البداية لكنه أبدى موافقته بعد ذلك، لافتاً أن وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” الذي حضر اجتماع تشكيل لجنة إعادة صياغة الدستور قد أبلغه أن حضور الوفد الروسي إلى جنيف هي هدية “بوتين” بمناسبة زفاف “دي ميستورا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close