أخر الأخبار

“أرقارم فلكية”.. علي الديك يتحسر على ثروته الضائعة وخسارته ملايين الدولارات في مصارف لبنان (فيديو)

“أرقارم فلكية”.. علي الديك يتحسر على ثروته الضائعة وخسارته ملايين الدولارات في مصارف لبنان (فيديو)

طيف بوست – فريق التحرير

أطل المغني السوري “علي الديك” في مقابلة جديدة تحدث خلالها عن العديد من الأمور المتعلقة بمشواره الفني واختياره إحياء حفلة رأس السنة في لبنان بدلاً من مكان آخر، بالإضافة إلى حديثه عن ثرواته الضائعة في المصارف اللبنانية وخسارته أرقاماً فلكية من الدولارات هناك.

وأكد “علي الديك” خلال مقابلة له مع منصة “فوشيا” المتخصصة بالشؤون الفنية على مستوى العالم العربي، أن خسر مبالغ مالية ضخمة في البنوك اللبنانية بسبب أزمة المصارف في لبنان خلال السنوات الماضية.

وأوضح “الديك” أن قيمة الأموال التي ذهب في بنوك لبنان لا يستهان بها على الإطلاق، مؤكداً أنها مبالغ كبير بالدولار الأمريكي.

كما أعرب المغني السوري “علي الديك” في معرض حديثه عن أمله بأن يعود الحق لأصحابه يوماً ما، مشيراً إلى أن الحق لا بد أن يعود لأصحابه في نهاية المطاف.

ولفت إلى أن أي دولة من الدول معرضة لأن يحصل فيها ما حصل في لبنان وأن تمر بمحنة، مؤكداً أنه لم يفقد الأمل بعودة أمواله في الفترة القادمة.

وحول اختياره لبنان لإحياء حفلة رأس السنة دون غيرها رغم وصول العديد من العروض لإقامة حفلات في دول أوروبية، قال “الديك” إن ذلك يعود نظراً لمحبته لـ”لبنان” وشعبها.

وتحـ.ـدث “الديك” عن اختـ.ـيار أغانيه، فالجمهور حسـ.ـب رأيه هو من يحـ.ـكـ.ـم على الفنان ماذا سيغني خـ.ـلال الحفلة، مضيفاً أنه بـ.ـات يملك القـــ.ـدرة على معرفة رغبته فوراً.

وتمنى المغني السوري أن يعم السلام والخير على عائلته ومحبيه خلال العام الجديد، وعلى الجميع الدول التي تمر بضـ.ـائقة، وأن تفرج على العـ.ـالم العربي ويعم السـ.ـلام فيه، على حد تعبيره.

كما أشاد “الديك” بالعلاقات الطيبة التي تجمعه مع كافة العاملين بالوسط الفني، مؤكداً أنه يحصل دائماً على الحفاظ على علاقة جيدة وطيبة مع الجميع.

اقرأ أيضاً: بشار إسماعيل ينافس العرافين ويتنبأ بنهاية غير عادية لبشار الأسد والوضع في سوريا (فيديو)

وأضاف بأنه لا يحب أن يختلف أو يكون هناك خلافات مع أي أحد موجهاً رسالة لـ.ـزملائـ.ـه الذين انتشرت أخبار خـ.ـلافهم في الآونة الأخيرة بالقول: “عفـ.ـا الله عما مضى”، وأن الحيـ.ـاة تسير، فلا داعٍ لكـ.ـل المـ.ـشـ.ـاكل.

وقد تعرض المغني السوري “علي الديك” للعديد من الانتقادات من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد حديثه عن ثرواته الضائعة في البنوك اللبنانية.

ونوه معظم المعلقين إلى أن “علي الديك” كان الأولى به أن يضع أمواله في البنوك السورية لتستفيد منها بلاده التي تعاني من أزمة الاقتصادية كبرى.

تجدر الإشارة إلى أن “الديك” ليس الفنان السوري الوحيد الذي خسر جزءاً من ثروته في بنوك لبنان، فهناك العديد من الفنانين منهم “ناصيف زيتون”، و”تيم حسن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close