أخر الأخبار

يستمر تميز السوريين حول العالم.. الشاب “عبادة الصباغ” ضمن قائمة مجلة “فوربس” للعلماء تحت 30 عاماً

يستمر تميز السوريين حول العالم.. الشاب “عبادة الصباغ” ضمن قائمة مجلة “فوربس” للعلماء تحت 30 عاماً

طيف بوست – فريق التحرير

صنفت مجلة “فوربس” الأمريكية، الشاب السوري “عبادة الصباغ” ضمن قائمة العلماء تحت 30 عاماً للعام القادم 2021.

وقد تم ترشيح “الصباغ” بسبب تخصصه العلمي بعد تقديمه أطروحة “دكتوراه” تحدث خلالها عن الطريقة التي يعالج فيها دماغ الإنسان المعلومات عبر العين وكيفية تفسيره للصور التي يشاهدها.

وكتب “الصباغ” منشوراً على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” معلقاً على ترشيحه ضمن القائمة، حيث قال: “أريد أن أعيد تذكير الأطفال السوريين المهاجرين الذي جاؤوا إلى الولايات المتحدة، وعاشوا بمفردهم دون خطة، أنهم سيحصلون على التعليم، وفي غضون عشر أعوام سيتم إدراج أسمائهم ضمن قوائم الأشخاص المميزين حول العالم”.

وتابع قائلاً: “تفاجئت بعد إدراج اسمي، ويشرفني أن أكون ضمن قائمة العلماء المرشحين تحت الثلاثين سنة للعام القادم”، وفق تعبيره.

واحتفت العديد من وسائل الإعلام العربية ومواقع التواصل الاجتماعي بالشاب السوري بعد أن أعلنت المجلة إدراج اسمه ضمن قائمتها للعلماء تحت سن 30 عام.

وذكرت عدة مواقع أن “عبادة الصباغ” هو أول شاب سوري يدخل ضمن قائمة مجلة “فوربس” الأمريكية للعلماء تحت الثلاثين عام.

لكن “الصباغ” أوضح عبر تغريدة على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أنه ليس أول شاب سوري يدخل هذه القائمة.

وأكد أن الشاب السوري “خالد الخطيب” قد سبقه إلى دخول تلك القائمة في وقت سابق، مشيراً أن “الخطيب” يعمل لدى منظمة “الخوذ البيضاء” أو الدفاع المدني السوري الذي كان ينقـ.ـذ الضحـ.ـايا في سوريا بعد استهـ.ـداف منازلهم.

هذا وتضم القائمة 29 عالماً منافساً للصباغ وجميعهم لم يتجاوزوا الثلاثين من عمرهم، حيث ينتمي المرشحون إلى جنسيات متنوعة منها، الصين والولايات المتحدة وبريطانيا والمكسيك وكندا والهند وسوريا، وجميعهم مرشحون وفقاً لتخصصاتهم العلمية وتميزهم فيها.

عبادة الصباغ

تجدر الإشارة إلى أن مجلة “فوربس” هي وسيلة إعلامية أمريكية، تعمل على إعداد قوائم لأكثر الأشخاص شهرة حول العالم، وذلك وفق أسس علمية محددة.

كما تقوم المجلة بنشر العديد من القوائم في مجالات متنوعة، ومن أشهرها قائمة أغنى مائة شخص حول العالم كل عام.

اقرأ أيضاً: شاب سوري يصنع سيارته بنفسه بسبب ارتفاع أسعار السيارات (صور)

وتصدر المجلة بسبع نسخ بعدة لغات مختلفة، منها النسخة العربية التي تصدر في دبي، حيث تعد المجلة بنسختها العربية مستقلة من ناحية التحرير عن المجلة بنسختها الأمريكية.

وتقوم مجلة “فوربس” النسخة العربية بنشر العديد من المقالات التي يكتبها فريق التحرير المختص بشؤون الشرق الأوسط، فضلاً عن نشرها عدداً من القصص المترجمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close