أخر الأخبار

انتعاش بسعر صرف الليرة السورية وحديث عن قواعد لعبة جديدة بدأ يتبعها البنك المركزي السوري!

انتعاش بسعر صرف الليرة السورية وحديث عن قواعد لعبة جديدة بدأ يتبعها البنك المركزي السوري!

طيف بوست – فريق التحرير

سجلت الليرة السورية خلال تعاملات الـ 48 ساعة الماضية ارتفاعاً ملحوظاً بقيمتها وسعر صرفها أمام الدولار الأمريكي وبقية العملات العربية والأجنبية، وذلك وسط حالة من الترقب يعيشها السوريون بخصوص مستقبل سعر الصرف خلال الفترة المقبلة.

وبلغ سعر الصرف في بعض المدن في البلاد خلال الساعات الماضية حدود الـ 4440 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد، وذلك بعد أن وصل سعر الصرف مع بداية هذا الأسبوع لمستويات قريبة من عبتة الـ 4600 ليرة لكل دولار في عدة مدن سورية.

وحول أسباب هذا التحسن المفاجئ بسعر الصرف، يرى العديد من المحللين أنه ناتج عدة قواعد لعبة جديدة وخطة بدأ البنك المركزي السوري يتبعها من أجل السيطرة على الأسواق وتثبيت سعر صرف الليرة السورية عند مستويات محددة ولو لفترة قصيرة.

وأوضح المحللون أن مصرف سوريا المركزي بدأ يتبع أساليب جديدة من شأنها أن تثبت سعر الصرف لفترة محدودة، مشيرين أن ذلك سيكون له آثار سلبية عديدة على المدى المتوسط والبعيد.

وبحسب المحللين فإن قواعد اللعبة الجديدة التي بدأ المركزي يتبعها في الوقت الحالي تتمثل بجعل سعر الصرف في الأسواق يتحرك بحرية تامة، ومن ثم يتم التدخل عبر ضخ كميات قليلة ومحسوبة من القطع الأجنبي، وذلك من أجل تكـ.ـبيد المضـ.ـاربين خسائر كبيرة.

وأوضح المحللين أن مصرف سوريا المركزي سيقوم بتكرار هذه العملية عدة مرات خلال الأسابيع القليلة المقبلة، منوهين أنه يستطيع تكـ.ـبيد المضـ.ـاربين خسائر كبيرة، وذلك نظراً لأنه يحدد اللحظة التي سيتدخل فيها في السوق، وبالتالي يكون على دراية تامة في الأوقات التي سترتفع فيها قيمة الليرة أمام الدولار.

ووفقاً للمحللين فإن البنك المركزي يدير لعبته هذه من خلال تمكنه من الحصول على القطع الأجنبي بكمية تخوله القيام بالتدخل كلما دعت الحاجة إلى ذلك.

وحول المصادر التي يحصل فيها البنك المركزي السوري على القطع الأجنبي حالياً في ظل حالة شبه الإفلاس التي تعـ.ـاني منها الخزينة العامة للبنك، فتقول مصادرنا الخاصة في العاصمة دمشق إلى أن المصرف المركزي بدأ بالفعل حملة على الصرافين وشركات الحوالات.

كما تؤكد مصادرنا الخاصة بأن الجهات المعنية، قامت باستدعاء عدد كبير من التجار وأصحاب رؤوس الأموال ورجال الأعمال من أجل إجبــ.ـارهم على دفع مبالغ مالية كبيرة بالدولار الأمريكي لوضعها تحت تصرف البنك المركزي في ظل عدم توفر القطع الأجنبي في خزينته.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تعكس الاتجاه وتخالف كافة التوقعات مقابل الدولار وهذه أسعار الذهب محلياً وعالمياً!

ويأتي ما سبق تزامناً في ظل خسارة الليرة السورية لنحو 13 بالمئة من قيمتها أمام الدولار الأمريكي خلال الشهر الأخير.

فيما خسرت الليرة السورية قرابة الـ 30 بالمئة من إجمالي قيمتها أمام الدولار الأمريكي، وذلك عند المقارنة مع السعر الرائج في الأسواق السورية قبل نحو عام.

تجدر الإشارة إلى أن معظم المحللين يجمعون على أن سعر صرف الليرة السورية مرشح للوصول إلى مستويات أعلى من حدود الـ 5 آلاف ليرة سورية للدولار خلال الشهرين المقبلين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close