أخر الأخبار

صحيفة تركية تتحدث عن تطورات كبرى قادمة.. هل تنسحب روسيا بشكل نهائي من سوريا؟

صحيفة تركية تتحدث عن تطورات كبرى قادمة.. هل تنسحب روسيا بشكل نهائي من سوريا؟

 طيف بوست – فريق التحرير

تحدثت العديد من وسائل الإعلام العربية والدولية عن تطورات كبرى من المرجح أن يشهدها الملف السوري والوضع الميداني في سوريا خلال الفترة القادمة، لاسيما في ضوء انشغال روسيا في أوكـ.ـرانيا بشكل كبير مؤخراً الأمر الذي جعلها تغيّر نهجها في سوريا.

وضمن هذا السياق، نشرت صحيفة “صباح” التركية تقريراً مطولاً سلطت الضوء خلاله على الانشغال العسكـ.ـري الروسي في أوكـ.ـرانيا وتداعيات ذلك على الملف السوري والأوضاع الميدانية في سوريا.

ورأت الصحيفة أن انشغال روسيا في أوكـ.ـرانيا قد يسبب حدوث تغيرات كبرى في سوريا، مشيرة إلى أن ذلك ربما سيسمح لتركيا بالمناورة مجدداً على الأراضي السورية التي لن تشهد استقراراً منذ أحد عشر عاماً، بحسب الصحيفة.

وأوضحت أن غرف روسيا في المستنقع الأوكـ.ـراني من الممكن أن يجعل الروس مجبرين على سحب القـ.ـوات الروسية بشكل نهائي من سوريا خلال الفترة المقبلة.

ونوهت الصحيفة في معرض حديثها إلى أن اتخاذ القيادة الروسية مثل هذا القرار من شأنه أن يسمح لتركيا بأن تكون لاعباً قوياً في المنطقة عموماً.

ووفقاً لتقرير الصحيفة فإن بإمكان اللاجئين السوريين القاطنين على الأراضي  التركية لعب دور مهم ومحوري لتحقيق مصالح أنقرة في سوريا، وجعل أنفسهم امتداداً لمصالحها هناك، لاسيما من يتقن اللغة التركية.

كما اعتبر التقرير أن سياسة الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” في سوريا تعتمد على النظرة البعيدة، ولذلك فإن المـ.ـواقف تجاه اللاجئين السوريين وقـ.ـضـ.ـايا بلادهم عموماً تـ.ـكـ.ـون أكثر مسـ.ـؤولية.

وكانت العديد من التقارير قد أكدت أن العملية العسكــ.ـرية الروسية ضد أوكـ.ـرانيا قد جعلت روسيا تعيد حساباتها بالنسبة لتواجدها على الأراضي السورية، مشيرة إلى أن روسيا بدأت مؤخراً بسحب جزء من قواتها وعتادها من سوريا ونقلهم إلى جبـ.ـهـ.ـات الـ.ـقـ.ـتـ.ـال على الأراضي الأوكـ.ـرانية.

وفي شأن ذي صلة، نشرت صحيفة إندبندنت” البريطانية تقريراً أفادت خلاله أن روسيا بدأت تشعر بوجود تهـ.ـديــ.ـد جديد لأمنها القومي في أوروبا، وذلك بعد غوصها في المستنقع الأوكـ.ـراني، الأمر الذي دفعها لسحب بعض وحداتها العسكـ.ـرية من سوريا باتجاه أوكـ.ـرانيا.

من جهته، أكد موقع “فويس أوف أمريكا” أن الضغوطات على تواجد روسيا عسكـ.ـرياً على الأراضي السورية قد ازدادت بشكل كبير في الأونة الأخيرة، لاسيما بعد الموقف الذي اتخذته أنقرة مؤخراً والذي شكّل مفاجأة بالنسبة للقيادة الروسية.

ونوه الموقع أن قيام تركيا باتخاذ قرار بإغلاق مجالها الجوي أمام الطائرات الروسية، قد زاد من الأعباء الملـ.ـقـ.ـاة على عاتق الروس بالنسبة للتواجد على الأراضي السورية.

اقرأ أيضاً: “تهاوي العديد من رموز النظام وانتقال سلس للسلطة”.. مصادر تتحدث عن تطورات كبرى قادمة في سوريا

وأشار الموقع إلى أن القرار التركي من الممكن فهمه على أنه محاولة تركية لتحسين العلاقات المتـ.ـوتـ.ـرة مع واشنطن ودول الاتحاد الأوروبي.

ولفتت التقارير إلى أن تركيا والولايات المتحدة الأمريكية بصدد فتح صفحة جديدة في علاقاتهما خلال المرحلة المقبلة، وذلك في ظل المتغيرات الحالية على الصعيد الدولي التي تتطلب من الدول إعادة حساباتها بما يتعلق بعلاقاتها مع روسيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close