أخر الأخبار

معارض سوري يتحدث عن شخصيات مطروحة لتكون بديلاً للأسد ويكشـ.ـف عن النظام السياسي الأنسب لسوريا

معارض سوري يتحدث عن شخصيات مطروحة لتكون بديلاً للأسد ويكشـ.ـف عن النظام السياسي الأنسب لسوريا

طيف بوست – فريق التحرير

تحدث المعارض السوري ورئيس جبـ.ـهة السلام والحرية “أحمد الجربا” في تصريحات صحفية جديدة عن وجود بدائل مطروحة لتحل مكان رأس النظام السوري “بشار الأسد” لحكم سوريا خلال المرحلة المقبلة.

وقال المعارض السوري في حديث مع قناة “روداوو”: “بالطبع هناك بدائل عن “بشار الأسد”، وليس بديلاً واحداً”، على حد قوله.

وأوضح “الجربا” في معرض حديثه أن سوريا ولاّدة للرجال وللقامات وللنساء وللشخصيات التي لها تأثير سياسي واجتماعي، وهذا بالطبع يؤكد أن هناك بديل للأسد، لا بل بدلاء، وفق تعبيره.

وكشف المعارض السوري خلال اللقاء عن النظام السياسي الأنسب لحكم البلاد بعد الظروف التي شهدتها سوريا في العقد الأخير، حيث اعتبر أن النظام السياسي الأنسب لسوريا هو النظام اللامركزي.

ولفت رئيس جبـ.ـهة السلام والحرية إلى أن النظام اللامركزي هو الأنسب، وذلك نظراً لأنه يضمن حقوق جميع المكونات في سوريا.

كما تحدث خلال اللقاء عن وجود رغبة لدى المعارضة السورية بعودة الدور العربي الفـ.ـاعل إلى سوريا، وذلك بعد تراجع هذا الدور بشكل ملحوظ في السنوات الماضية لصالح العديد من الدول الاقليمية والدولية.

أما بالنسبة للمبادرة التي أطلـ.ـقتها الجبـ.ـهة قبل أيام من مدينة “أربيل” العراقية، قال “الجربا” إن تلك المبادرة تدعو بشكل صريح إلى عودة الدور العربي إلى سوريا بعد تراجـ.ـعهم بسبب الانقسـ.ـام والمشـ.ـاكل التي حدثت في السنوات الماضية بين الدول العربية.

وأشار إلى أن الدول العربية كانوا فاعلين في سوريا بين عامي 2012 و 2015، لافتاً أن موقفهم كان جيداً وداعماً للسوريين والثورة السورية في تلك الفترة.

وأوضح “الجربا” أنه اختار هذا التوقيت بالتحديد لطرح مبادرته نظراً أن الدول العربية في خـ.ـضم المصالحة في الوقت الراهن، ولهم علاقات إقليمية ودولية مهمة، واقتصادية مهمة، كل بطريقته.

وأضاف: “مصر أكبر دولة عربية، والسعودية بلد الحـ.ـرمين الشريفين وأكبر بلد نفطي، وقطر بما لها من علاقات إقليمية ودولية متشعبة، وعلاقتها مع الإدارة الأمريكية مهمة في المرحلة الراهنة، لهذه الأسباب قدمنا مبادرة لهذه الدول الثلاث للتكامل مع الدور التركي والاتفاق مع الروس والأمريكان والاتحاد الأوروبي”.

أما بما يخص الأوضاع في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا، فرأى “الجربا” أن ضمـ.ـانة الأكراد هي التحـ.ـالف والتفـ.ـاهم مع باقي مكونات مناطق شمال وشرق سوريا، وليس الوجود الأمريكي في تلك المنطقة.

كما طالب “الجربا” بخروج كافة القـ.ـوات الأجنبية من سوريا بدون استثناء، مشيراً إلى أن الجميع يمتنــ.ـع عن الخروج في المرحلة الراهنة، لكن حين يكون هناك حـ.ـل سيـ.ـاسي لن يستطيعوا الامتنـ.ـاع عن الخروج، وفق وصفه.

اقرأ أيضاً: تطورات لافتة يشهدها الملف السوري.. مباحثات روسية مصرية وأخرى أمريكية تركية بشأن سوريا.. ما الجديد؟

تجدر الإشارة إلى أن تصريحات “الجربا” تأتي في الوقت الذي كثرت فيه الأحاديث عن تبلور الحل النهائي للملف السوري بتوافق بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وقد أشارت عدة تقاير غربية إلى إمكانية حدوث تفاهمات كبرى بين واشنطن وموسكو حول سوريا، لاسيما بعد التنسيق المباشر بينهما في مجلس الأمن الدولي بشأن تمديد قرار إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر “باب الهوى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close