أخر الأخبار

سقوط النظام بات قريباً.. قراءة في دلالات رسالة “رامي مخلوف” إلى “بشار الأسد”

نشر الباحث والكاتب السوري “عباس شريفة” تغريدة على موقع “تويتر” سلط من خلالها الضوء على أبرز ما جاء في الرسالة العلنية التي وجهها رجل الأعمال المعروف “رامي مخلوف” إلى ابن عمته “بشار الأسد” في خطوة غير مسبوقة.

وحول دلالات الرسالة قال “شريفة” في تغريدته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن هذه الخطة تعبر عن مدى الخـ.ـلافات التي تعصف بنظام الأسد على أعلى المستويات.

واعتبر الباحث السوري أن الرسالة بمثابة بداية النهاية لنظام الأسد، وبأن سقوط النظام بات قريباً أكثر من أي وقت مضى نتيجة الخـ.ـلافات العلنية بين “رامي مخلوف” وزوجة رأس النظام السوري “بشار الأسد”.

واستدل “شريفة” على ذلك بقوله أن العادة قد جرت عند حدوث أي خـ.ـلافات بين “آل الأسد” و”آل ومخلوف”، أن يتم التكتم عليها والحرص على عدم تسريبها مهما كانت الظروف المرافقة.

وأوضح الباحث السوري أن إرسال “رامي مخلوف” هذه الرسالة بشكل علني عبر مواقع التواصل الاجتماعي له دلالتان، الدلالة الأولى أنه لا يستطيع أن يقابل “بشار الأسد” بشكل شخصي، فلجأ إلى هذه الوسيلة حتى يتمكن من الوصول إليه.

أما الدلالة الثانية، فتتمثل بأن “رامي مخلوف” أراد أن يخاطب الشباب من الطــ.ـائفة العلوية، خاصة أولئك الذين يستفيدون من الشركات والأموال التي يمتلكها، وذلك في محاولة لتأليبهم على النظام من أجل الضغط عليه بشكل أكبر عبر الحاضنة الشعبية.

اقرأ أيضاً: “صراع العروش”.. هل ينفرط عقد النظام السوري ويرحل الأسد..؟

وظهر “رامي مخلوف” ليلة الأمس في مقطع فيديو مصور قام بنشره على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وجه خلال الفيديو رسالة إلى ابن عمته “بشار الأسد”.

وتمحورت رسالة “مخلوف” إلى “الأسد” حول حل القـ.ـضايا المتعلقة بشركتي الاتصالات في سوريا “سيرتيل” و”إم تي إن” اللتين فرضت عليهما مؤخراً ضـ.ـرائب بلغت قيمتها نحو 234 مليار ليرة سورية.

وتجدر الإشارة إلى أن تقارير كثيرة قد نشرت في الآونة الأخيرة، تحدثت عن وجود خـ.ـلافات عميقة وتصفية حسابات بين خال رأس النظام “محمد مخلوف” وابنه “رامي” من جهةٍ وزوجته “أسماء الأخرس” من جهةٍ أخرى.

وأشارت التقارير إلى أن الخـ.ـلافات تعود إلى وضع ” أسماء الأخرس” زوجة رأس النظام السوري “بشار الأسد” يدها على استثمارات “آل مخلوف”، وقيامها بالتضييق على مصالحهم من خلال إصدار أوامر بالحجـ.ـز على أملاكهم وإجبارهم على دفع مبالغ مالية كبيرة.

اقرأ أيضاً: مؤشرات على نهاية العلاقة بين عائلتي “الأسد ومخلوف”.. هل بدأ القفز من السفينة الغارقة؟

في حين تبقى جميع المؤشرات تدل على وصول العلاقة التاريخية بين “آل مخلوف” و”آل الأسد” إلى نهايتها، الأمر الذي قد يعجل من سقوط النظام، ورحيل “بشار الأسد”.

هذا دون أن ننسى حملة الانتقـ.ـادات التي شنتها وسائل الإعلام الروسية على الأسد ونظامه، فضلاً عن تقارير الصحف الأمريكية التي تحدث عن نفاد صبر “بوتين” من “بشار الأسد” ورغبة روسيا بإحداث انتقال حقيقي للسلطة في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close