أخر الأخبار

خطة تركية من ثلاث مراحل لإعادة الحياة إلى طبيعتها في البلاد

أفادت وسائل إعلام تركية، أن الحكومة وضعت خطة من ثلاث مراحل لإعادة الحياة إلى طبيعتها في البلاد، وذلك حتى بداية العام القادم.

وقد اتخذت السلطات التركية حزمة من الإجراءات في البلاد من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا، من ضمنها تعليق الدراسة وإغلاق المساجد والمرافق السياحية، وبعض الأسواق، بالإضافة لفرض حـ.ـظر التجوال على فئات عمرية محددة.

كما شملت الإجراءات تقييد التنقل بين 30 ولاية في تركيا، من بينها العاصمة أنقرة، وولاية اسطنبول وأزمير وأضنة وغازي عنتاب، وتم إيقاف حركة النقل الجوي داخلياً وخارجياً.

وفرضت أيضاً حـ.ـظر التجوال أيام العطلة الأسبوعية في 31 ولاية تركية، أي كل يوم سبت وأحد من كل أسبوع، وذلك من أجل تقليل احتكاك المواطنين ومنع تفشي الفيروس بشكل أكبر.

وبالرغم من أن عدد الأشخاص المصـ.ـابين بفيروس كورونا في تركيا، قد تجاوز 100 ألف شخص، إلا أن وزارة الصحة، تقول أن معدلات الوفيات والإصـ.ـابات المسجلة يومياً مستقرة.

ونشرت صحيفة “خبر ترك” تقريراً، قالت فيه أن الحكومة التركية، أعدت خطة من مراحل ثلاث، وذلك من أجل إعادة الحياة إلى طبيعتها في البلاد، مثلما كانت قبل انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد قال في تصريحاته الأخيرة، أن حكومته تهدف في الوقت الراهن إلى عودة الحياة الطبيعية في البلاد بعد عيد الفطر، وذلك عبر تطبيق أعلى مستويات التدابير الاحترازية طيلة شهر رمضان المبارك.

وأشارت أن المرحلة الأولى من الخطة الحكومية ستنطلق بعد عيد الفطر مباشرة، موضحة أنها ستسمر حتى نهاية فصل الصيف.

في حين ستستمر المرحلة الثانية من الخطة مابين شهر أيلول/ سبتمبر القادم، وحتى نهاية العام الجاري، بينما تعتمد المرحلة الأخيرة على إيجاد علاج فعلا ضد فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضاً: دراسة جديدة تكشف أسباب مقاومة الشعوب العربية لفيروس كورونا أكثر من الأجانب

من جهتها أفادت صحيفة “ملييت”، أنه وفقاً للرسم البياني الذي أعدته وزارة الداخلية التركية، فإن المرحلة الثالثة ستتضمن تطبيق إعادة افتتاح المطاعم والمقاهي مع التزام بالإجراءات الوقائية، والتباعد الاجتماعي، وذلك مع بداية عام 2021.

من جانبها ذكرت وكالة “سي أن أن” التركية، خطة السلطات التركية ستسبقها مرحلة تحضيرية في الفترة الممتدة ما بين 4 حتى 26 من شهر أيار/ مايو القادم.

وأشارت الوكالة في تقرير لها أن المرحلة الأولى ستقوم فيها الحكومة التركية بتخفيف تدابير الوقاية، وأن ذلك سيتم في الفترة الممتدة بين بداية شهر أيار حتى شهر أب القادم.

وأضافت أن المرحلة الثانية ستبدأ بعدها، ومن المفترض أن تمتد في الفترة ما بين شهري أيلول وكانون الأول القادمين، في حين ستبدأ المرحلة الثالثة والأخيرة مع بداية عام 2021.

ولفتت أن الوزارات في الحكومة التركية، ستعد الخطط الضرورية من أجل الحفاظ على بعض التدابير الوقائية من ضمنها التباعد الاجتماعي.

وأوضحت أن وزارة التربية والتعليم ربما تقوم بإعداد الخطط لكيفية التعامل مع الطلاب في الامتحانات نهاية الفصل الحالي.

وأشارت إلى أن وزارة السياحة والثقافة ستعد بعض الخطط من أجل تنشيط قطاع السياحة في البلاد من جديد بشكل تدريجي، حيث من المتوقع أن يشمل ذلك تدريب العاملين في هذا القطاع على مكافحة الأوبـ.ـئة.

اقرأ أيضاً: طبيب تركي يعلن توصله إلى علاج فعال ضد فيروس كورونا

وفي سياق متصل، قال رئيس اتحاد مراكز التسوق في تركيا، أن هناك خطط من أجل إعادة افتتاح بعض المراكز التجارية خلال الفترة الممتدة بين 8 وحتى 15 من شهر أيار/ مايو القادم، مع اتخاذ تدابير وإجراءات احترازية على مستوى عالي.

وأفادت وكالة “سي أن أن” التركية، أن السلطات تدرس إمكانية استخدام نماذج مختلفة بما يتعلق بوسائل النقل العام من أجل المحافظة على التباعد الاجتماعي، موضحة أن الحياة في البلاد لن تعود كما كانت عليه ما قبل ظهور فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت أن هناك تفاؤل في تركيا، لكنه تفاؤل يشوبه الحذر، إذ تشير إلى ذلك منظمة الصحة العالمية أيضاً، وذلك التفاؤل يعود نظراً لارتفاع عدد الاختبارات اليومية في البلاد، وانخفاض معدلات الإصـ.ـابات مقارنة بذلك.

اقرأ أيضاً: ارتفاع شعبية أردوغان بعد نجاحه في التعامل مع انتشار فيروس كورونا في تركيا

ونوهت أنه من غير الممكن أن توقف السلطات التركية التدابير الوقائية المتخذة بشكل مفاجئ، لهذا سيتم اتخاذ مثل هذه الخطوات بشكل تدريجي.

وشددت أنه من غير الواضح حتى الآن ما تخفيه الأيام المقبلة على المدى القصير والمتوسط والطويل على حد سواء، عندما يتعلق الأمر بالحديث انتشار فيروس كورونا أو القدرة على احتوائه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close