أخر الأخبار

ماذا حمل “جيفري” بجعبته خلال زيارته إلى تركيا بشأن إدلب وانتخابات الرئاسة في سوريا..؟

ماذا حمل “جيفري” بجعبته خلال زيارته إلى تركيا بشأن إدلب وانتخابات الرئاسة في سوريا..؟

طيف بوست – فريق التحرير

ختم المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” زيارته إلى تركيا مساء أمس، بعقد لقاء مع المتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن” في مدينة اسطنبول.

وناقش الوفد الأمريكي الذي ترأسه “جيفري” مع ممثل الرئاسة التركية “قالن” آخر المستجدات والتطورات التي طرأت في الآونة الأخيرة على مجمل القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين، خاصة الملفين السوري والليبي والتـ.ـوتر بين تركيا واليونان.

وتحدث “جيفري” خلال الاجتماع عن التطورات المثيرة التي صرح أنه جاء إلى تركيا حاملاً إياها بخصوص الملف السوري، وذلك في اجتماع استمر نحو ساعة ونصف، وفقاً لما ذكرته وكالة “الأناضول”.

وأفادت الوكالة أن “جيفري” و”قالن” تناولا الحديث حول الشأن السوري عموماً، والأوضاع في محافظة إدلب شمال غرب سوريا على وجه الخصوص.

وأضافت أن الجانبين تباحثا حول عملية التسوية السياسية المتعلقة بالملف السوري ومحادثات اللجنة الدستورية السورية، بالإضافة إلى ملف اللاجئين السوريين، وعدة قضايا إقليمية تخص العلاقات الثنائية بين البلدين.

وبحسب وكالة “الأناضول”، فإن الجانبين اتفقا خلال الاجتماع على ضرورة الحفاظ على السلام والاستقرار في محافظة إدلب، وذلك بالرغم من محاولات نظام الأسد المتكررة لتعـ.ـطيل اتفاق التهدئة في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة التركية خلال الاجتماع على تصميم بلاده على عدم السماح لنظام الأسد بالتقدم نحو المناطق المحررة في الشمال السوري.

اقرأ أيضاً: جيمس جيفري: كأس السّم جاهزة وبشار الأسد سيتجرعها في الوقت المناسب..!

كما تم الاتفاق خلال اللقاء على أهمية بذل جهود مضاعفة من أجل تسريع أعمال اللجنة الدستورية، وذلك من أجل تأسيس بيئة صالحة لإجراء انتخابات رئاسية في سوريا بحيث تكون حرة ونزيهة وبإشراف أممي ودولي.

وأشار الجانبان إلى ضرورة تكثيف الجهود من أجل ضمان عودة طوعية وآمنة لملايين اللاجئين السوريين سواءً في تركيا أو الدول الأوروبية.

ولفت “جيفري” خلال الاجتماع إلى أن بلاده تعمل ما بوسعها لمواجهة المحاولات التي يقوم بها نظام الأسد للحيلولة دون التوصل إلى حل سياسي للملف السوري بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وكان الوفد الأمريكي برئاسة المبعوث الأمريكي إلى سوريا “جيمس جيفري” قد أجرى مباحثات مع مسؤولين في وزارة الدفاع التركية قبل اللقاء مع المتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن”.

وتركزت المباحثات بين الجانبين على مسألة عودة نظام الأسد إلى طاولة المفاوضات، وإحياء العملية السياسية المتعلقة بالملف السوري عبر تنفيذ القرارات الأممية وتكثيف الجهود لإنجاح محادثات لجنة إعادة صياغة الدستور السوري المقامة حالياً في جنيف.

اقرأ أيضاً: اجتماع بين وفد أمريكي ومسؤولين في وزارة الدفاع التركية بشأن سوريا.. هذه تفاصيله..!

تجدر الإشارة إلى أن الوفد الأمريكي وصل يوم الخميس إلى تركيا من أجل إجراء لقاءات مع المسؤولين الأتراك بخصوص الملف السوري.

وقال “جيفري” لدى وصوله إلى العاصمة التركية “أنقرة” أنه جاء إلى تركيا حاملاً بجعبته تطورات مثيرة متعلقة بعملية التسوية السياسية في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close