أخر الأخبار

تصريحات روسية مفـ.ـاجئة وهامة بشأن العلاقة مع تركيا والتنسيق بين الجانبين في سوريا

تصريحات روسية مفاجئة وهامة بشأن العلاقة مع تركيا والتنسيق بين الجانبين في سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

أدلت القيادة الروسية بتصريحات جديدة لافتة حول العلاقات التي تربط روسيا مع تركيا والتنسيق القائم بين البلدين على الأراضي السورية، وذلك في الوقت الذي يتم فيه الحديث عن إمكانية أن تتجه موسكو للتصـ.ـعيد شمال سوريا كردة فعل على الفشل في أوكرانيا.

وأكد مدير الدائرة الأوروبية في وزارة الخارجية الروسية “يوري بيليبسون” أن التنسيق مع الجانب التركي مستمر على النحو المعتاد.

وأشار المسؤول الروسي في تصريحات صحفية إلى أن الوضع مستمر على حاله ولم تدخل أي تغييرات على العلاقة أو التنسيق بين روسيا وتركيا بشأن الملف السوري بعد العملية العسكـ.ـرية الروسية في أوكرانيا.

وأوضح أن التنسيق بين موسكو وأنقرة مستمر بشكله الطبيعي ولن تؤثر على العلاقة بين البلدين أي عوامل خارجية مثل الأحداث التي تشهدها الأراضي الأوكرانية.

وبيّن أن التعاون الثنائي بين روسيا وتركيا والتنسيق بين الجانبين في سوريا مبني بالدرجة الأولى على البـ.ـراغـ.ـماتية والمنفـ.ـعة المتبادلة.

ولفت إلى أن موسكو وأنقرة تسعيان من خلال هذه العلاقة وهذا التنسيق بينهما في هذه المسألة لتعزيز استقرار وأمـ.ـن المنطقة، وذلك وفقاً لوكالة “نوفـ.ـوستي” الروسية.

كما أشار “بيليبسون” في ختام حديثه للوكالة الروسية أن القيادة الروسية تثمن غالياً تفاهماتها مع كل من تركيا وإيران ضمن مسار محادثات “أستانا”.

واعتبر المسؤول الروسي أن مسار “أستانا” لا يزال الآلية التفاوضية الأكثر فعالية بشأن عملية التسوية للملف السوري، وفق تعبيره.

ويرى العديد من المحللين والمراقبين المختصين بالشأن الروسي أنه هذه التصريحات تعتبر مفاجئة بالنسبة لتوقيتها، لاسيما أن تركيا اتخذت مواقف أقرب إلى أوكرانيا خلال الأزمة الحالية بين روسيا ودول الغرب.

كما أشار محللون إلى وجود استعدادات تركية شمال سوريا تحسباً لردة فعل روسية قوية على فشل التقدم في أوكرانيا، وهو ما يجعل التصريحات الروسية حول التنسيق مع تركيا يبدو مفاجئاً.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد أفادت الأسبوع الماضي بأن العلاقات العسكـ.ـرية بين روسيا وتركيا جيدة بخصوص الوضع الميداني في سوريا

وقال “ميخائيل بوغدانوف” نائب وزير الخارجية الروسي في كلمة له، إن العلاقة التي تربط روسيا وتركيا على الصعيد العسكـ.ـري في سوريا مميزة وجيدة.

ولفت المسؤول الروسي إلى نمو العلاقات الروسية التركية، مشيراً إلى أن النقاشات والحوار بين الجانين مستمر بشكل فعال.

وأوضح أن المشاورات بين موسكو وأنقرة لا تقتصر على العلاقات السياسية بين الطرفين فحسب، بل إن الأمر يتعدى ذلك ويشمل المجال العسكـ.ـري كذلك، وفق تعبيره.

ووفقاً للمسؤول الروسي إن الاتصالات الفعالة والمتطورة متواصلة بين المسؤولين العسكريين الـ.ـروس في قاعـ.ـدة حميميم بريف الـ.ـلاذقية غرب سوريا وبين نظـ.ـرائهم الأتـ.ـراك في الشـ.ـمـ.ـال السوري.

اقرأ أيضاً: مصدر مقرب من روسيا يحسـ.ـم الجدل حول وجود توجهات لدى بوتين للانسحاب من سوريا والتركيز على أوكرانيا!

تجدر الإشارة إلى أن مصدر مقرب من القيادة الروسية كان قد أكد في تصريحات لقناة “الميادين” الموالية أن روسيا ستواصل تواجدها العسكـ.ـري على الأراضي السورية.

ونفى المصدر أن يكون لدى موسكو أي توجهات لتقليص التواجد العسكـ.ـري في سوريا من أجل التركيز على الحسم عسكـ.ـرياً في أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close