أخر الأخبار

ترمب يحدد موعد انتهاء فيروس كورونا.. ويثير جدلاً واسعاً بعد وصفه الفيروس بـ “الصيني”

أثار الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” موجة جدل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أطلق على “فيروس كورونا” المستجد لقب “الفيروس الصيني”.

وغرد الرئيس الأمريكي عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اليوم الثلاثاء 17 آذار/ مارس 2020، متحدثاً عن فيروس “كوفيد 19”.

وحدد “ترمب” خلال التغريدة موعد انتهاء فيروس كورونا المستجد الذي سوف تنتهي بحلوله معاناة الناس، بعد أن تسبب الفيروس بخسائر بشرية واقتصادية كبيرة.

وكتب الرئيس الأمريكي في تغريدته قائلاً: “سنقدم دعماً قوياً لكافة الصناعات التي أصابها الضرر بشكل خاص بسبب (الفيروس الصيني)”.

وأضاف أن من ضمن الشركات التي سوف يتم تعويضها على الخسائر التي منيت بها بسبب الفيروس، الخطوط الجوية الخاصة، وغيرها.

وأكد الرئيس الأمريكي خلال التغريدة أن الولايات المتحدة الأمريكية ستخرج أقوى من أي وقت مضى بعد التخلص من فيروس كورونا المستجد.

وبعد أن وصف “ترمب” فيروس كورونا بـ “الفيروس الصيني”، انهالت الاتهامات عليه على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصفوه بأنه “عنصري”.

اقرأ أيضاً: دراسة حديثة تكشف كم يبقى فيروس كورونا في الهواء وعلى الأسطح المختلفة!

كما طالبه المغردون بتحمل مسؤوليات أكبر كونه رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية التي تعتبر أقوى دولة في العالم بوقتنا الراهن، وتمتلك قدرات هائلة في مختلف المجالات.

وكتب المغردون أن ترمب يستغل انتشار “فيروس كورونا” المستجد، الذي يودي بحياة آلاف البشر يومياً دون التميز بينهم، من أجل إرسال رسائل سلبية نحو الصين.

وحول مسألة تحديد موعد انتهاء فيروس كورونا المستجد، قال الرئيس الأمريكي أنه من المتوقع أن ينتهي ضمن شهري تموز/ يوليو، أو آب/ أغسطس القادمين، وذلك على أبعد تقدير.

وكان ترمب قد قال في وقت سابق خلال مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض: “إن الإدراة الأمريكية توصي جميع المواطنين، كباراً وصغاراً، وحتى الذين يتمتعون بصحة جيدة، بأن يتجنبوا التجمعات التي تضم أكثر من 10 أشخاص”.

وأجاب الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” بصراحة عندما سأله أحد الصحفيين حول مدى تأثر الاقتصاد بانتشار فيروس كورونا المستجد، وهل سيتجه نحو الانكماش بسبب الوباء، فكانت إجابته: “على الأرجح سيكون ذلك ممكناً”.

أقرأ أيضاً: تعرف على الفرق بين أعراض كورونا ونزلة البرد.. والأسلوب البريطاني للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا

تأتي تصريحات الرئيس الأمريكي في ظل أزمة عالمية غير مسبوقة، بسبب انتشار الفيروس، حيث أعلنت منظمة الصحة العالمية أن “فيروس كورونا” وباء عالمي، وأن على جميع الدول أن تتخذ التدابير اللازمة من أجل احتوائه ومنع انتشاره.

وتعد هذه المرة الأولى التي يحدد فيها سياسي بارز بحجم رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بشكل واضح موعد انتهاء فيروس كورونا المستجد، دون أن يذكر تفاصيل إضافية حول المعلومات التي استند إليها في تحديد الموعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close