أخر الأخبار

بعد استقالته من منصبه.. “جيفري” يسدل الستار عن معلومات هامة أخفاها عن “ترمب” بشأن سوريا

بعد استقالته من منصبه.. “جيفري” يسدل الستار عن معلومات هامة أخفاها عن “ترمب” بشأن سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

أسدل المبعوث الأمريكي الخاص بالملف السوري “جيمس جيفري” الذي استقال من منصبه قبل أيام الستار عن معلومات هامة كان قد أخفاها عن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته “دونالد ترمب” بشأن سوريا.

وكشف “جيفري” في تصريحات صحفية لموقع “ديفنز ون”، يوم أمس الجمعة، أنه وبرفقة زملاءه قد أخفوا عن الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” التعداد الفعلي والحقيقي للقوات الأمريكية الموجودة على الأراضي السورية.

وأضاف “جيفري” إن عدد القوات العسكرية الأمريكية المنتشرة في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا أكثر بكثير من 200 جندي من الذين وافق “ترمب” على بقائهم داخل الأراضي السورية في عام 2019.

وأشار “جيفري” أنه مع كل مرة، كان برفقة زملاءه يعاودون تقديم عدة طروحات من أجل إقناع “ترمب” بعدم سحب الجيش الأمريكي من شمال شرق سوريا، موضحاً أنهم في كل مرة كانوا ينجحون في إقناعه بإبقاء القوات الأمريكية هناك، مؤكداً أن “هذه هي القصة الحقيقية”.

ولفت المسؤول الأمريكي إلى أن محاولاته بإقناع “ترمب” بشأن الإبقاء على القوات الأمريكية في سوريا، كانت من أكثر الأمور المثـ.ـيرة للجدل على مدار 50 عام من خدمته.

وحول التعداد الفعلي للقوات الأمريكية الموجودة شمال شرق سوريا، نفى “جيفري” ما تداولته بعض وسائل الإعلام في أمريكا ومنها صحيفة “نيويورك تايمز” التي ذكرت في تقرير لها أن تعداد الجنود الأمريكيين المتواجدين في سوريا يقدر بنحو 2000 جندي.

ولم يصرح “جيفري” بالتعداد الحقيقي للقوات الأمريكية في سوريا، معتبراً أن تعدادهم هو أمر سـ.ـري لغاية من غير الممكن التصريح به، على حد تعبيره.

اقرأ أيضاً: تفاصيل الاجتماع بين ممثل “بوتين” ومسؤولين أتراك في أنقرة بشأن إدلب..!

وفي شأن ذي صلة، أشاد “جيفري” بالسياسة التي اتبعها “ترمب” طيلة فترة توليه للرئاسة، خاصة بما يتعلق بمسألة وضع حد للصـ.ـراعات في منطقة الشرق الأوسط.

ووصف ما فعله “ترمب” بخصوص منطقة الشرق الأوسط، بأفضل ما يمكن لأي إدارة أمريكية أن تأمل بتحقيقه وسط تلك المنطقة التي تتسم بالتقلبات الشديدة والفـ.ـوضى العـ.ـارمة.

وجاءت تصريحات “جيفري” تزامناً مع سلسلة من القرارات الجديدة التي اتخذتها إدارة “ترمب”، حيث شملت القرارات عدة إقالات وتعيينات، أبرزها في وزارة الدفاع الأمريكية، إذ تم تعيين “كريستوفر ميلر وزيراً للدفاع بالوكالة، والذي عيّن بدوره “دوغلاس ماكجريجور” المعروف أنه من دعاة سحب الجيش الأمريكي من سوريا وأفغانستان.

اقرأ أيضاً: شرط أوروبي واحد للموافقة على بقاء بشار الأسد.. والنظام السوري يحدد موعد إجراء انتخابات الرئاسة 2021

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس “ترمب” كان قد أعلن في أواخر عام 2018 عن تخفيف التواجد العسكري الأمريكي داخل الأراضي السورية، الأمر الذي جعله يتعرض لانتقادات عديدة من قبل مسؤولين في الإدارة الأمريكية.

وهو ما جعل “ترمب” يتراجع عن قراره فيما بعد، حيث أمر بإرسال تعزيزات عسكرية جديدة إلى المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا، خاصة بعد الاحتكـ.ـاكات المتكررة مع القوات الروسية المنتشرة في تلك المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close