أخر الأخبار

بنك سوريا المركزي يصدر تعميماً هاماً حول السماح باستلام الحوالات الخارجية من شركات الصرافة بالدولار!

بنك سوريا المركزي يصدر تعميماً هاماً حول السماح باستلام الحوالات الخارجية من شركات الصرافة بالدولار!

طيف بوست – فريق التحرير

أصدر بنك سوريا المركزي تعميماً هاماً يتعلق بشروط السماح للمواطنين والتجار والصناعيين السوريين الراغبين باستلام الحوالات المالية الخارجية من شركات الصرافة المحلية بالدولار الأمريكي أو ببقية العملات الأجنبية الأخرى المتوفرة في السوق.

ونقل موقع “الاقتصادي” السوري عن البنك المركزي، اليوم الخميس 24 فبراير/ شباط، ما قال إنها توضيحات بخصوص السماح باستلام الحوالات الخارجية بالعملات الأجنبية.

وأوضح البنك أن الحوالات المالية التي تتخطى قيمتها الـ 5 آلاف دولار أمريكي أو ما يعادلها بالعملات الأجنبية الأخرى المقبولة، يسمح للمستلم أو المستفيد أن يقبض قيمتها حسب رغبته، إما بذات العملة المرسلة التي وردت بها الحوالة أو بما يعادل قيمتها من الليرة السورية، وذلك بسعر الحوالات المعمول به حالياً.

واشترط البنك المركزي في توضيحه أنه على الشخص الذي يريد أن يستلم حوالته المالية التي تبلغ قيمتها أكثر من 5 آلاف دولار أمريكي بالعملة الأجنبية أن يبرز هويته الشخصية فقط.

بينما اشترط المصرف على التجار أو الصناعيين الراغبين باستلام حوالتهم المالية بالعملة الأجنبية أن يبرزوا سجلهم التجاري أو الصناعي حتى يتمكنوا من استلام الحوالة بالدولار الأمريكي أو بأي عملة أجنبية مقبولة حسب رغبتهم.

وبيّن بنك سوريا المركزي أن إمكانية استلام الحوالات المالية الخارجية سيكون وفقاً لخيارين، أولهما استلام المبلغ نقداً بالليرة السورية أو بالعملات الأجنبية.

أما الخيار الثاني المتاح فيتمثل بقيد المبلغ بالليرة السورية أو بالعملات الأجنبية في حسابه لدى أي بنك من البنوك العاملة في البلاد.

في حين أشار المصرف المركزي إلى أن الحوالات التي تبلغ قيمتها أقل من 5 آلاف دولار أمريكي أو ما يعادلها بالعملات الأجنبية، فلا يمكن للمواطنين استلامها من شركات الصرافة إلا بالليرة السورية حصراً.

وأضاف أن الحوالات التي تقل قيمتها عن 5000 دولار أمريكي يتم تسليمها بالليرات السورية وبسعر تسليم الحوالات الوارد في نشرة البنوك والصرافة الصادرة عن البنك بتاريخ ورود الحوالة المالية.

يأتي ذلك في الوقت الذي أصدر فيه بنك سوريا المركزي قراراً رفع من خلاله سقف السحب اليومي المسموح به من البنوك السورية من 2 مليون إلى 5 مليون ليرة سورية، وذلك في إطار مساعيه لضبط سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار وبقية العملات الأجنبية.

اقرأ أيضاً:  مع تصاعد الأحداث في أوكرانيا.. تخبط في البورصة العالمية وأسعار الذهب والنفط تحلق عالياً

وكان البنك المركزي قد نفى قبل يومين صدور أي تعليمات منه تقيّد التعامل بطبعات محددة من الدولار الأمريكي، وذلك على خلفية انتشار أخبار بوقف تعامل شركات الصرافة والحوالات بالطبعة القديمة من الدولار والتي تعرف لدى السوريين تحت مسمى “الدولار الأبيض”.

وأكد المصرف في توضيح له أن التعامل مازال مستمراً سواءً بالدولار الأبيض القديم أو بالدولار الحديث “الأزرق أو الليزري”، مشيراً أن تلك الأنباء عبارة عن شائعات أطلقها بعض الذين يعملون بالحوالات في السوق السوداء، حيث يقومون بتسليم حوالاتهم بالدولار القديم ومن ثم يطلقون الأخبار المزيـ.ـفة من أجل إعادة شرائها بأسعار رخيصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close