أخر الأخبار

بيان صادر عن “الرئاسة السورية” يروي تفاصيل إصابة بشار الأسد وزوجته بفيروس كورونا

بيان صادر عن “الرئاسة السورية” يروي تفاصيل إصابة بشار الأسد وزوجته بفيروس كورونا

طيف بوست – فريق التحرير

أصدرت “رئاسة الجمهورية السورية” بياناً رسمياً أعلنت من خلاله إصـ.ـابة رأس النظام السوري “بشار الأسد” وزوجته “أسماء الأسد” بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

وأكدت وكالة الأنباء السورية التابعة للنظام “سانا” أن الأسد وزوجته مصـ.ـابان بالفيروس، لكن حالتهم مستقرة وفقاً لخبر نشرته الوكالة على معرفاتها الرسمية.

فيما روت صفحة “رئاسة الجمهورية العربية السورية” على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” تفاصيل إصـ.ـابة الأسد وزوجته بالفيروس، اليوم الاثنين 8 مارس/ آذار 2021، عبر بيان رسمي.

وجاء في البيان، أن الأسد وزوجته بعد أن شعرا بأعراض خفيفة تشبه أعراض الإصـ.ـابة بفيروس (كوفيد 19)، أجريا فحص “PCR”، وأظهرت النتيجة أنهما مصـ.ـابان بالفيروس.

وأضافت الرئاسة في بيانها، أن الأسد وزوجته أسماء سيتابعان أعمالهما خلال قضائهما لفترة الحـ.ـجر المنزلي.

وأشارت أن فترة الحـ.ـجر المنزلي ستستمر من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، وذلك بحسب البيان الرسمي الصادر عن الرئاسة السورية ظهر اليوم.

يأتي ذلك في الوقت الذي يستعد فيه بشار الأسد لخـ.ـوض انتخابات الرئاسة في سوريا والتي من المقرر أن تجري قبل منتصف العام الجاري.

وعلى الرغم من قرب موعد إجراء الانتخابات إلا أن “بشار الأسد” لم يعلن حتى اللحظة ترشحه بشكل رسمي.

في حين تقول عدة مصادر أنه كان ينوي إعلان ترشحه منتصف شهر آذار/ مارس الحالي، بالتزامن مع الذكرى العاشرة لانطلاقة الثورة السورية ضده.

بينما بدأت حملات التـ.ـرويج للأسد خلال الأيام القليلة الماضية، حيث انتشرت عدة تسجيلات مصورة من الداخل السوري لبعض المواطنين الذين يطالبون الأسد بالترشح للانتخابات.

ومن المعروف أن أكثر الناس في مناطق النظام لا يمكنهم الحديث إلا بما تمليه عليهم الأجهزة الأمنية السورية التي باشرت مؤخراً عملها لدفع الناس نحو المطالبة بترشح الأسد.

اقرأ أيضاً: هل سيرحل “الأسد” خلال الشهرين القادمين بموجب تفاهمات دولية؟

تجدر الإشارة إلى أن عدد الإصــ.ـابات بفيروس “كورونا” ضمن مناطق سيطرة النظام قد بلغ نحو 16 ألف، وأكثر من 1000 حالة وفـ.ـاة، وذلك وفقاً للأرقام الصادرة عن وزارة الصحة التابعة للنظام السوري.

وقد بدأت وزارة الصحة في حكومة النظام منذ الثامن والعشرين من شهر فبراير/ شباط الماضي بحملة لقـ.ـاح للفئات الأكثر عرضة للإصـ.ـابة.

وبحسب ما أعلنت الوزارة في وقت سابق فإن الأولوية ستكون للفئات العمرية الأكبر، وذلك نظراً لقلة عدد اللقـ.ـاحات التي وصلت سوريا.

اقرأ أيضاً: “الشعب سيأكل أوراق الأشجار”.. سلوم حداد يخرج عن صمته ويتحدث عن تردي الوضع المعيشي في سوريا

هذا ولم تذكر وزارة الصحة مصدر اللقـ.ـاحات ولم تتحدث مطلقاً عن نوعها، حيث اكتفى وزير الصحة “حسن الغباش” بالقول أنها جاءت من دولة صديقة.

لكن أحد الممـ.ــرضات من اللواتي تلقين اللقـ.ـاح قبل عدة أيام في دمشق، كشفت في تصريحات صحفية إن اللقـ.ـاح الذي تلقته، هو اللقـ.ـاح “سينوفارم” الصيني، فيما توقع آخرون أن تكون روسيا هي التي أمدت النظام السوري باللقـ.ـاحات بعد أن دفعت إسرائيل ثمنها بموجب صفقة سرية بين دمشق وتل أبيب لم تكشف تفاصيلها بالكامل حتى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close