أخر الأخبار

زيارة لافروف إلى دمشق.. هل تقود سوريا إلى مرحلة انتقالية وأي مصير ينتظر بشار الأسد..؟

زيارة لافروف إلى دمشق.. هل تقود سوريا إلى مرحلة انتقالية وأي مصير ينتظر بشار الأسد..؟

طيف بوست – فريق التحرير

ذكرت صحيفة “العرب” اللندنية في تقرير لها، أن نظام الأسد متخـ.ـوف إلى درجة كبيرة من زيارة وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” إلى العاصمة السورية “دمشق”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عربية وصفتها بالمطلعة على الشأن السوري، بأن قدوم “لافروف” على رأس وفد روسي رفيع المستوى إلى سوريا في هذا التوقيت تحديداً ربما يعني فرض قرارات معينة على نظام الأسد.

وأشارت إلى تخـ.ـوف أوساط  نظام الأسد من الزيارة يأتي نظراً لأن أي قرارات سيفرضها الروس لن يتمكن رأس النظام السوري “بشار الأسد” من الالتفاف حولها، بل عليه تنفيذها وفق ما تملي عليه القيادة الروسية.

وتوقعت المصادر أن تشمل القرارات التي من الممكن أن يفرضها “لافروف” على النظام السوري، تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وأوضحت أن هذا الأمر يعني أن زيارة “لافروف” قد تقود سوريا إلى مرحلة انتقالية بعد صياغة دستور جديد للبلاد عبر اللجنة الدستورية السورية.

وتزداد مخـ.ـاوف النظام السوري، لأن أي قرارات تفرضها القيادة الروسية في المرحلة الراهنة، ستجعل مصير “بشار الأسد” مجهولاً، خاصة أن تنفيذ القرارات الأممية تعني رحيل “الأسد” عن السلطة في مرحلة لاحقة.

اقرأ أيضاً: من دمشق.. لافروف يتحدث عن أولويات روسيا في سوريا ويكشف تفاصيل الاجتماع مع بشار الأسد..!

ولفتت المصادر التي تراقب الأوضاع في سوريا عن كثب، وفق ما ذكرت الصحيفة، إلى أن زيارة الوفد الروسي إلى العاصمة السورية برئاسة “لافروف” يكتسب أهمية خاصة، كونها الزيارة الأولى التي يجريها الوزير الروسي إلى سوريا منذ مطلع شهر شباط/ فبراير 2012.

وقد كانت الزيارة السابقة مفصلية بالنسبة للملف السوري، حيث انخرطت روسيا بشكل كبير في الصراع على الأراضي السورية بعد اللقاءات التي جمعت “لافروف” برأس النظام السوري “بشار الأسد” ووزير خارجيته “وليد المعلم” آنذاك.

وأشارت المصادر إلى أن الوفد الروسي ضم كلاً من نائب رئيس الوزراء “يوري بوريسوف” ونائب وزير الخارجية “ميخائيل بوغدانوف” الذي يعرف عنه أنه غير معجب بأداء نظام الأسد كما هو الحال بالنسبة لـ”لافروف”.

وتأتي زيارة الوفد الروسي إلى دمشق، بعد لقاء جمع “لافروف” بالمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا “غير بيدرسون” بعد ختام الجولة الثالثة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية التي أقيمت في “جنيف” نهاية الشهر الماضي.

اقرأ أيضاً: مجلة أمريكية: بشار الأسد قد يقدم تنازلات مقابل رفع “عقوبات قيصر” عنه..!

وقال “لافروف” في مؤتمر صحفي بعد اللقاء مع “بيدرسون” أن القيادة الروسية ستبذل جهوداً إضافية في المرحلة المقبلة من أجل مساعدة السوريين على إجراء تعديلات دستورية بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وأعرب الوزير الروسي عن أمله بأن تحل جميع المشكلات المتعلقة بالعمل المستقبلي بشأن التسوية السياسية للملف السوري، وذلك بعد أن أشار إلى أن محادثات الجولة الثالثة من اجتماعات لجنة إعادة صياغة الدستور السوري، كانت مفيدة ومثمرة إلى حد كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close