أخر الأخبار

عاجل::: الوضع بات خطيراً للغاية ويخرج عن نطاق السيطرة بالكامل والانفجار الكبير قادم!

عاجل::: الوضع بات خطيراً للغاية ويخرج عن نطاق السيطرة بالكامل والانفجار الكبير قادم!

طيف بوست – فريق التحرير

أكدت مصادر محلية أن الوضع بات خطيراً للغاية وقارب على الخروج عن نطاق السيطرة بشكل كامل في سوريا مع استفحال الأزمة الاقتصادية والمعيشية في البلاد بشكل غير مسبوق خلال الأيام القليلة الماضية، محذرة عن انفجار كبير محتمل في الوضع خلال الفترة القادمة.

ولفتت المصادر إلى أن كافة المؤشرات تدل على الأزمة الخانقة في سوريا حالياً ستستفحل بشكل أكبر خلال الأيام والأسابيع القليلة المقبلة، الأمر الذي سينعكس بشكل مباشر على حياة المواطنين ومعيشتهم.

ورجحت أن تتوسع الاحتجاجات في البلاد وأن يتكرر ما حدث في السويداء وينتقل إلى مدن ومناطق سورية أخرى مع توسع الأزمة الاقتصادية والمعيشية في سوريا خلال المرحلة المقبلة.

وبينت ذات المصادر أنه ومع استمرار النقص الحاد في المشتقات النفطية والمحروقات وانقطاع التيار الكهربائي بشكل مستمر وعدم وجود أي بوادر لحلول تلوح في الأفق، فإن السوريين من المتوقع أن ينتفضوا في وجه حكـ.ـومة البلاد.

ونوهت إلى أن السوريين في حال استمر الوضع على ما هو عليه سيصبحون أمام خيارين لا ثالث لهما، فإما أن يمـ.ـوتوا من شدة العوز، وإما الخروج والاحتـ.ـجاج على الرغم من معرفتهم مسبقاً بأن مصيرهم قد يكون مجهولاً في ظل القبـ.ـضة الأمنية القوية التي يمسك فيها نظـ.ـام الأسـ.ـد البلاد.

ولفتت المصادر إلى أن بوادر الانهيار الاقتصادي الكامل بدأت بالظهور، وذلك من خلال الإعلان عن عطلة رسمية يومي 11 و 18 من الشهر الجاري في سابقة هي الأولى من نوعها في سوريا، حيث لم تحصل من ذي قبل رغم مرور البلاد بأزمات اقتصادية كبيرة خلال السنوات الماضية.

ويأتي ما سبق بالتزامن مع مطالبات باتخاذ خطوات جديدة من أجل توفير أكبر كمية ممكن من الاستهلاك اليومي للمشتقات النفطية.

وضمن هذا السياق، دعا الأستاذ في كلية الاقتصاد بجامعة حلب “حسن حزوري” حكومة النظـ.ـام السوري إلى تخفيف عدد ساعات الدوام اليومي في الدوائر الرسمية إلى النصف.

وأشار الباحث إلى أن البلاد طالما أنها تمر بأزمة خانقة بالنسبة لتأمين المشتقات النفطية، فإن تخفيض عدد ساعات التشغيل سيكون من شأنه توفير كميات لا بأس فيها من المحروقات.

واعتبر “حزوري” أن تطبيق التخفيض يعتبر أمراً ممكناً وسط وجود فـ.ـائض كبير بأعداد الموظفين في المؤسسات الخدمية والأعمال الإدارية.

ولفت أن إلى الأمر سيوفر على الحكـ.ـومة التابعة للنظـ.ـام مليارات الليرات السورية كل شهر، وذلك بحسب ما نقلت صحيفة “الوطن” المحلية عن الخبير الاقتصادي.

اقرأ أيضاً: الليرة السورية تكسر حاجزاً جديداً وتسجل سعراً تاريخياً مقابل الدولار مع افتتاح نشرة اليوم!

تجدر الإشارة إلى أن الأزمة وصلت إلى حد اتخاذ الاتحاد الرياضي العام تأجيل مباريات المرحلة السابعة من ما تسمى بمسابقة “الدوري السوري الممتاز” لكرة القدم حتى مطلع العالم المقبل.

وأشار الاتحاد الرياضي العام في بيان رسمي صادر عنه إلى أن قرار التأجيل تم اتخاذه بسبب صعوبات تنقل الأندية بين المحافظات والمدن السورية، وذلك لعدم توفر المشتقات النفطية والمحروقات بالتزامن مع استمرار انخفاض قيمة الليرة السورية أمام الدولار بشكل غير مسبوق مؤخراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close