أخر الأخبار

الليرة تقترب من 4000 مقابل الدولار.. التغيرات التي طرأت على قيمة العملة السورية منذ بداية عام 2021

الليرة تقترب من 4000 مقابل الدولار.. التغيرات التي طرأت على قيمة العملة السورية منذ بداية عام 2021

طيف بوست – فريق التحرير

طرأت تغيرات عديدة على سعر صرف الليرة السورية مقابل العملات الأجنبية خلال الأشهر الأولى من عام 2021.

وبلغت الليرة السورية مع نهاية شهر شباط/ فبراير 2021 ذروة جديدة، مسجلة رقماً تاريخياً جديداً مقابل الدولار، حيث يتم تداولها اليوم عند مستويات 3740 ليرة لكل دولار أمريكي واحد.

وسنستعرض لكم في هذا التقرير التغيرات التي طرأت على سعر صرف الليرة السورية منذ بداية العام الجديد حتى يومنا هذا، بالإضافة إلى الحديث عن أبرز توقعات الخبراء والمحللين لمستقبل الليرة خلال الأشهر المقبلة.

وقد شهدت الليرة السورية تقلبات عديدة حيث تراوح سعر صرفها بين 2820 والـ 2870 ليرة سورية مقابل الدولار خلال الفترة الممتدة بين 1 و 15 من شهر يناير/ كانون الثاني 2021.

أما النصف الثاني من الشهر الأول، فقد سجلت الليرة السورية أرقاماً بين حدود الـ 2870 وصولاً إلى مستويات الـ 3040 ليرة للدولار الواحد.

ولابد من التذكير هنا إلى أن الحـ.ـدث المفصلي الذي أدى إلى انخفاض قيمة الليرة السورية خلال النصف الثاني من الشهر الأول لعام 2021، يتمثل بإعلان مصرف سوريا المركزي يوم 24 يناير عن طرحه فئة الـ 5 آلاف ليرة سورية للتداول رسمياً في الأسواق المحلية.

ومنذ ذلك التاريخ  لم تتوقف العملة المحلية عن تسجيل أرقام قياسية بالانخفاض أمام مختلف العملات الأجنبية بشكل يومي تقريباً.

أما بالنسبة للتغيرات التي شهدتها الليرة السورية خلال شهر فبراير/ شباط، فقد تراوح سعر صرفها بين مستويات الـ 3010 والـ 3740 ليرة مقابل الدولار.

وفقدت الليرة السورية نحو 19 بالمئة من قيمتها خلال شهر شباط، فيما بلغت نسبة تراجعها إجمالاً خلال عام 2021 أكثر من 30% أمام الدولار ونحو 33% مقابل اليورو.

اقرأ أيضاً: سعر تاريخي جديد تسجله الليرة السورية مقابل الدولار وارتفاع قياسي بأسعار الذهب في سوريا

أما بالنسبة لتوقعات المحللين والخبراء لمستقبل العملة المحلية خلال العام الجاري، فتشير مجمل التوقعات إلى أن الليرة السورية ربما تصل إلى حدود الـ 5000 ليرة مقابل الدولار وما فوق مع نهاية عام 2021.

وأرجع المحللون توقعاتهم نظراً لوصول حالة الاقتصاد السوري إلى مرحلة اللاعودة، حيث شبّهوا ما يحصل في سوريا بأنه مماثل تماماً لما حصل في لبنان عندما انهـ.ـارت العملة اللبنانية أواخر القرن الماضي.

وبحسب الخبراء، فلا وجود لأي مؤشرات تدعم إمكانية أن يستقر أو يتحسن سعر صرف الليرة السورية في المنظور القريب أو البعيد.

فيما وجّه بعض الاقتصاديين السوريين أصابع الاتهـ.ـام لسياسات مصرف سوريا المركزي الغير مدروسة، مشيرين إلى أن جميع الإجراءات التي اتخذها في الفترة الماضية كانت تؤثر سلباً على قيمة الليرة السورية والاقتصاد المحلي عموماً.

اقرأ أيضاً: سعر غرام الذهب في سوريا يسجل أرقاماً قياسية و”السعر الرسمي” مجدداً أعلى من السوق السوداء!

تجدر الإشارة إلى أن أسعار معظم السلع الرئيسية في البلاد قد ارتفعت بنسبة نحو 40%، لاسيما المواد الغذائية الأساسية.

فيما تجاوز سعر غرام الذهب من عيار 21 قيراط الـ 183 ألف ليرة سورية خلال الأيام القليلة الماضية، وهو أعلى سعر يصل إليه غرام الذهب في تاريخ سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close