أخر الأخبار

الخارجية الأمريكية: العالم لن ينسى ما فعله “بشار الأسد” بشعبه وسنجبره على القبول بالحل السياسي!

الخارجية الأمريكية: العالم لن ينسى ما فعله “بشار الأسد” بشعبه وسنجبره على القبول بالحل السياسي!

طيف بوست – فريق التحرير

أكدت الولايات المتحدة الأمريكية عزمها على محاسبة نظام الأسد جراء استخدامه السـ.ـلاح الكيماوي ضد أبناء الشعب السوري في عدة مناطق متفرقة في سوريا.

وأشارت إلى أن العالم لن ينسى ما فعله “بشار الأسد” ونظامه بشعبه عبر الممارسات الغير إنسانية طيلة السنوات الماضية.

جاء ذلك في تصريح للمتحدثة الإقليمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية “جيرالدين غريفيث” لموقع “سوريا 24” بمناسبة الذكرى السابعة لارتكاب نظام الأسد “مجـ.ـزرة الكيماوي” في غوطة دمشق الشرقية”.

وقالت المسؤولية الأمريكية، اليوم الجمعة 21 آب/ أغسطس 2020، إن بلادها تبذل قصارى جهدها لمحاسبة مرتكبي الانتهـ.ـاكات المنتمين للنظام السوري، بما في ذلك المسؤولين عن استخدام الكيماوي في الغوطة الشرقية منذ سبع سنوات”.

وأوضحت أن واشنطن ستواصل الضغط على نظام الأسد في شتى المجالات دبلوماسياً واقتصادياً خلال المرحلة المقبلة.

وأكدت أن الإدارة الأمريكية تقود مساعي من أجل إجبار رأس النظام السوري “بشار الأسد” على القبول بالحل السياسي، مشيرة إلى أن قرار واشنطن لا رجعة فيه حتى يتم إحراز تقدم في عملية التسوية السياسية المتعلقة بالملف السوري.

اقرأ أيضاً: اجتماع بين الخارجية التركية والمعارضة السورية في أنقرة.. هذه تفاصيله..!

وحول الحزمة الثالثة من “عقوبات قيصر” التي فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً على نظام الأسد، قالت “غريفيث”: “إن الحزمة الجديدة تأتي تكريماً لذكرى المدنيين السوريين الذي فقدوا حياتهم في الغوطة الشرقية في مثل هذا التوقيت من عام 2013”.

وأضافت أن فرض الحزمة الجديدة في الذكرى السابعة لمجـ.ـزرة الكيماوي في الغوطة الشرقية جاءت لكي تلفت انتباه المجتمع الدولي إلى الانتهـ.ـاكات والخروقات التي يرتكبها نظام الأسد والدول الداعمة له في سوريا، دون أي مراعاة لحقوق الإنسان، على حد تعبيرها.

وشددت أن ما سبق هو سبب إدراج مسؤولين كبار في جيش بشار الأسد على لائحة العقـ.ـوبات في الحزمة الجديدة التي صدرت يوم أمس بموجب قانون قيصر لحماية المدنيين في سوريا.

ولفتت أن الشخصيات التي تم إدراجها لها علاقة وصلة وثيقة بقـ.ـتل الأطفال في سوريا، واستهـ.ـداف المدنيين السوريين بشتى أنواع الأسـ.ـلحة.

وأكدت “غريفيث” أن دول العالم لن تنسى ما فعله “بشار الأسد” بالشعب السوري، مشددة أنه يتوجب على المجتمع الدولي أن يبذل جهوداً إضافية من أجل العدالة ومحاسبة المسؤولين في النظام السوري على ممارساتهم طيلة السنوات الماضية.

اقرأ أيضاً: حكم قضائي ضد “الأسد” في بريطانيا.. والنظام السوري يرد: سنقاضي وزراء دفاع أمريكا وفرنسا وبريطانيا

وأشارت إلى وجوب بذل جهود مضاعفة من أجل حماية حقوق الإنسان، والبحث عن أفضل الطرق لتطبيق حل سياسي ذي مصداقية في سوريا بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

تجدر الإشارة إلى أن حديث “غريفيث” قد سبقه تصريحات مماثلة للمبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” الذي أكد في وقت سابق إصرار الولايات المتحدة الأمريكية مواصلة الضغط على نظام الأسد لإجباره على تنفيذ القرارت الأممية المتعلقة بالملف السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close