أخر الأخبار

“مصير بشار الأسد”.. خبراء روس يكشـ.ـفون تفاصيل هـ.ـامة حول الحوار بين روسيا والسعودية بشأن سوريا

“مصير بشار الأسد”.. خبراء روس يكشـ.ـفون تفاصيل هـ.ـامة حول الحوار بين روسيا والسعودية بشأن سوريا

طيف بوست – فريق التحرير

كشفت مصادر صحفية تفاصيل جديدة هامة حول الحوار الأخير والمحادثات التي جرت قبل أيام بين القيادة الروسية والمملكة العربية السعودية بشأن تطورات الأوضاع على الساحة السورية وإمكانية تقريب وجهات النظر بين البلدين حول الحل في سوريا.

ونشرت صحيفة “المدن” اللبنانية تقريراً مطولاً استهلته بالإشارة إلى أن جولة مبعوث الرئيس الروسي الخاص بالملف السوري “ألكسندر لافرنتييف” الأخيرة بين موسكو والرياض ومن ثم هرولته في ذات اليوم إلى دمشق للقاء “بشار الأسد” تحمل في طياتها تطورات هامة.

وأشارت الصحيفة إلى أن التطورات التي حملتها جولة “لافرنتييف” قد تكون على شكل موقف سعودي جديد حيال رأس النظام السوري “بشار الأسد”.

ونوهت إلى أن عدة مراقبين ومحللين يرون أن روسيا تقوم بدور الوسيط بين النظام السوري والمملكة العربية السعودية، وذلك لإقناع الرياض بدعم جهود إعادة تأهيل “الأسد” ونظامه.

وأضافت أن المحللين يعتقدون أن السعودية لن تسارع إلى تطبيع العلاقات مع دمشق على الرغم من المساعي الروسية، لكنهم في الوقت ذاته يرون أن الرياض لن تقف عـ.ـائـ.ـقاً أمام أي تسوية من شأنها تحقيق المـ.ـصـ.ـالح الوطـ.ـنية السورية في الدرجة الأولى.

ونقلت الصحيفة عن الخبير في المجلس الروسي للعـ.ـلاقات الدولية وفي معهد الشرق الأوسط في واشنطن “أنطون مارداسوف” تأكيده أن جولات “لافرنتييف” إلى سوريا ومنطقة الشرق الأوسط عادةً ما تحمل طابعاً تكتيكياً لإقناع الأسد باتخاذ خطوات تجـ.ـمـ.ـيلية بسيطة.

وأضاف: “زيارة مبعوث بوتين إلى الرياض ومن ثم دمشق قد تكون لها صلة بمساعي روسيا لإعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية، فضلاً عن محاولات موسكو تعزيز تواجدها شمال شرق سوريا من بوابة القبائل العربية الصديقة والمقربة من السعوديين”.

بدوره رأى “خبير النادي الدولي للحوار “فالداي فرهاد إبراغيموف” أن الرياض تدرك جيداً الآن ان الروس تمركزوا بشكل نهائي على الأرض السورية، كما أنها تأخذ بعين الاعتبار أن الأسد باقٍ طالما أن روسيا تضمن أمنه وتدعمه.

وأشار “فالداي” إلى أن السعودية تعتبر روسيا لاعباً رئيسياً في سوريا، لذلك فهو يعتقد أن موسكو قد نجحت بالفعل بإقناع الرياض بالاستعداد للتطبيع التدريجي مع النظام السوري، ولهذا الأمر بالذات زار “لافرنتييف” الرياض أولاً ومن ثم دمشق، وفق قوله.

أما الباحث والخبير الروسي “إيغور سوبوتين”، فقال في حديث للصحيفة أنه لا يعتقد أن تغيراً جوهرياً قد طرأ على موقف الرياض بشأن بشار الأسد والملف السوري.

وأوضح “سوبوتين” أن السعودية مازالت متمسكة بموقفها وبأن التطبيع مع النظام السوري لا يناسبها مطلقاً في ظل عدم تقبل النخبة السياسية في السعودية لهذا الأمر.

اقرأ أيضاً: “خطوة مفـ.ـاجئة”.. مصادر تكشـ.ـف عن مساعي روسية للسيطرة على منـ.ـاطق استراتيجية جـ.ـديدة في سوريا

أما بالنسبة للحوار الأخير بين الرياض وموسكو وزيارة “لافرنتييف” إلى العاصمتين، فيرى الخبير الروسي أن المباحثات تأتي في إطار محاولة موسكو تليين موقف السعودية حيال إعادة نظام الأسد إلى الجامعة العربية.

وبيّن أن حضور رئيس المـ.ـخـ.ـابرات العـ.ـامة السعودية “الحميدان” للمباحثات يطرح احتـ.ـمـ.ـال تطرق المحـ.ـادثـ.ـات للنـ.ـفـ.ـوذ الإيراني في سـ.ـوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close