أخر الأخبار

الجيش الروسي يجري تدريبات عسكرية مشتركة مع قوات نظام الأسد قبالة البحر المتوسط.. ما أهـداف روسيا؟

الجيش الروسي يجري تدريبات عسكرية مشتركة مع قوات نظام الأسد قبالة البحر المتوسط.. ما أهـداف روسيا؟

طيف بوست – فريق التحرير

نشرت وزارة الدفاع الروسية تسجيلات مصورة، أظهرت جانباً من تدريبات عسكرية مشتركة مع قوات نظام الأسد قبالة البحر الأبيض المتوسط.

وبحسب التسجيلات فإن التدريبات المشتركة تحاكي هـ.ـجـ.ـوماً من البحر المتوسط، بحسب ما نقلت وسائل إعلام روسية.

وأظهرت المقاطع المصورة المتداولة، اليوم الاثنين 7 يونيو/ حزيران، تدريبات على الأسـ.ـلحة الخفيفة والمتوسطة، حيث استهـ.ـدف خلالها عناصر من القوات الروسية وقوات نظام الأسد أهـ.ـدافاً مـ.ـعادية” قادمة من البحر.

كما اختبر العناصر عدة تكتيكات عسكرية بشكل مشترك، إذ كشفت التدريبات عن مستوى الاستعداد العسكري والبدني، ومدى قدرة أفراد القوات المشتركة على التنسيق فيما بينهم خلال المعـ.ـارك أو عند تعرضهم لمخـ.ـاطر مشتركة.

واستخدمت خلال المحاكاة مـ.ـدافع متوسطة، حيث علقت وزارة الدفاع الروسية على ذلك، أن تلك المدافع قد أثبتت فعالية عالية في المعـ.ـارك، لاسيما في المناطق المفتوحة، إذ أطـ.ــلق جنود قوات النظام عدة رشـ.ـقـ.ـات تدريبية ضـ.ـد أهـ.ـداف مشبـ.ـوهة.

في حين علق ضابط تابع لقوات نظام الأسد أن الجيشين يقـ.ـاتلان بالأسـ.ـلحة الروسية نفسها، الأمر المهم تطبيق التكتيكات العسكرية في ميدان القـ.ـتال، على حد تعبيره.

وتأتي هذه التدريبات العسكرية المشتركة بين القوات الروسية وقوات النظام في إطار تدريبات دورية ومستمرة في “الشقيفات” على الساحل السوري.

ويقوم خبراء روس وعناصر من القوات الروسية بشكل دوري بتدريب عناصر قوات نظام الأسد، حيث شهد الشهر الفائت تدريبات لطائرات حـ.ـربية روسية في قـ.ـصـ.ـف إحدى القرى السورية.

كما شاركت في تلك التدريبات طائرات مروحية من طراز “مي 8″، إذ ساهمت في عمليات الرصد والملاحقة والإسناد وإنـ.ـزال القوات الخاصة.

وشارك خلال التدريبات مئات العناصر من القوات الخاصة الروسية، إلى جانب العشرات من وحدات الطيران والمـ.ـدفعية والمعدات العسكرية الأخرى، وذلك في تدربيات تحاكي مواجـ.ـهة عناصر مسـ.ـلحين في منطقة مأهولة بالسكان.

وعادةً ما تستفيد روسيا من التدريبات والعمليات القتـ.ـالية الحقيقية في سوريا، خاصة في تجريب أسـ.ـلحتها الجديدة، ومن ثم عرضها في الأسواق للبيع، خاصة في القارة الإفريقية.

اقرأ أيضاً: قوات سوريا الديمقراطية تُحذّر من حشود عسكرية لنظام الأسد بريف حلب الشرقي!

وتأتي التدريبات المشتركة الأخيرة بين الجيش الروسي وقوات نظام الأسد بعد أيام قليلة من وصول قـ.ـاذفـ.ـات روسية “ذات قدرات نـ.ـووية” للمرة الأولى إلى قاعدة حميميم الجوية في سوريا أواخر الشهر الماضي.

ويؤكد المحللون أن هـ.ـدف روسيا من التدريبات الأخيرة هو حماية قاعدة “حميميم” بشكل أكبر، خاصة بعد أن تم إرسال أسـ.ـلحة استراتيجية إلى القاعدة مؤخراً.

اقرأ أيضاً: موقع أمريكي يتحدث عن عملية تركية محتملة شمال شرق سوريا ويكشـ.ـف عن خطة “قسد” لمواجهة تركيا

من جهته قال تحليل نشره موقع “ذا درايف” أن وجود  طائرات ذات قدرات نـ.ـووية في “حميميم”، ضمن سـ.ـرب الطائرات الروسية المقـ.ـاتلة في سوريا، يعني “أنها ستبقى لفترة طويلة”، وسيكون لها “دور قد تمارسه في الحـ.ـرب السورية”.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول في وزارة الدفاع الروسية، أن تلك القـ.ـاذفـ.ـات ستجري تدريباً في مناطق فوق البحر الأبيض المتوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close