هل تشهد الساعات المقبلة انفراجاً في العلاقات بين قطر والسعودية.. إليكم التفاصيل!

هل تشهد الساعات المقبلة انفراجاً في العلاقات بين قطر والسعودية.. إليكم التفاصيل!

طيف بوست – فريق التحرير

أفادت قناة “الجزيرة” القطرية، أن الساعات القادمة ربما تشهد انفراجاً في العلاقات بين قطر والمملكة العربية السعودية.

وأشارت القناة إلى أن انفراجاً يلوح في الأفق بما يتعلق بالعلاقة القطرية مع دول الخليج عموماً ومن ضمنها الإمارات والبحرين.

ونقلت “الجزيرة” عن مصادر خليجية مطلعة، أن تحركات دبلوماسية نشطة ومحادثات على أعلى المستويات تجري من أجل حل الأز مة الخليجية.

ونوهت أن تلك التحركات والمباحثات من المتوقع أن تقضي خلال الساعات المقبلة إلى نتائج هامة، خاصة بما يخص العلاقات بين الدوحة والرياض.

وتزامن حديث قناة “الجزيرة” مع زيارة يجريها “جاريد كوشنر” مستشار الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” إلى منطقة الشرق الأوسط، وذلك من أجل عقد مباحثات ولقاءات منفصلة مع مسؤولين في السعودية وقطر.

وقد نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” منذ عدة أيام تقريراً نقلت فيه عن مسؤولين أمريكيين وخليجيين قولهم: “إن زيارة كوشنر إلى المنطقة هدفها الأساسي حل الخـ.ـلافات بين دول الخليج”.

وأكدت الصحيفة نقلاً عن مصادرها أن المملكة العربية السعودية قد أبدت مرونة أكبر لإيجاد أرضية مشتركة للحل، مشيرة أن الرياض ألغت بعض الشـ.ـروط من أجل إعادة العلاقات مع الدوحة.

من جهتها، قالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية، إن أمير قطر الشيخ “تميم بن حمد آل ثاني” استقبل “كوشنر”، لافتة أن الجانبين ناقشا سبل تعزيز التعاون بين الدوحة وواشنطن، بالإضافة إلى التركيز على بحث عدة قضـ.ـايا إقليمية ودولية، خاصةً بما يتعلق بالأوضاع في المنطقة العربية.

ولم تصدر أي تصريحات رسمية من قبل قطر أو السعودية أو الإمارات حول صحة الأنباء التي أفادت بها قناة “الجزيرة” حتى لحظة إعداد هذا الخبر.

اقرأ أيضاً: أول زيارة للمبعوث الأمريكي الجديد الخاص بالملف السوري إلى تركيا.. ماذا حمل في جعبته بشأن إدلب؟

وفي شأن ذي صلة، قالت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، في تقرير لها، يوم أمس، إن قطر والسعودية تقتربان من التوصل إلى اتفاق مبدئي بينهما يمهد الطريق لإعادة العلاقات بين الدولتين إلى طبيعتها، وذلك بعد قطيعة دامت لأكثر من 3 سنوات.

وأشارت الوكالة أن الولايات المتحدة الأمريكية تقود جهوداً دبلوماسية منذ فترة من أجل حل الخـ.ـلافات بين الدولة الخليجية قبل مغادرة “ترمب” للبيت الأبيض.

وأضافت ان الاتفاق المنتظر يأتي بعد عدة أشهر من الجهود الدبلوماسية التي قادتها واشنطن بالتنسيق مع دولة الكويت التي تولت دور الوساطة، وكان لها دور كبير في تقريب وجهات النظر بين قطر والدوحة، وفق تقرير الوكالة.

وبحسب الوكالة، فإن جهود دولة الكويت تكللت أخيراً بإرسال “ترمب” لصهره ومستشاره “كوشنر” من أجل وضع اللمسات الأخيرة بما يتعلق بالحل وعودة العلاقة السعودية القطرية.

اقرأ أيضاً: تطورات جديدة توضح نقاطاً غامضة في التفاهمات بين روسيا وتركيا بشأن الشمال السوري!

تجدر الإشارة إلى أن صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، كانت قد ذكرت في عددها الصادر يوم أمس، أن إدارة الرئيس “ترمب” ترغب بأن تقوم الرياض بفتح مجالها الجوي أمام حركة الطائرات القطرية.

وفي الوقت الراهن، تقوم دولة قطر بدفع الملايين من الدولارات لإيران من أجل مرور الطائرات القطرية ضمن المجال الجوي الإيراني، وذلك وفقاً لتقرير الصحيفة الأمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لنمنحك تجربة أفضل، لمزيد من المعلومات طالع سياسة الخصوصية طالع سياسة الخصوصية

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close